نشر : November 26 ,2020 | Time : 16:13 | ID 197028 |

الكاظمي يسعى لإيجاد اتفاق وإجماع سياسي لحل الأزمة مع الإقليم

شفقنا العراق-استقبل رئيس مجلس الوزراء مصطفى الكاظمي، الخميس،  نائب رئيس مجلس النواب بشير الحداد الذي أكد بعد الاجتماع إن رئيس الوزراء تعهد بحل مشكلة تمويل الموظفين، والمستحقات المالية للفلاحين، وتصدير الذهب بمطارات إقليم كردستان. 

وذكر بيان لمكتب رئيس مجلس الوزراء إن “الكاظمي استقبل في مكتبه اليوم، نائب رئيس مجلس النواب بشير الحداد”، وجرى خلال اللقاء بحث السبل الكفيلة بتعزيز التعاون بين السلطتين التنفيذية والتشريعية، بما يؤدي إلى حل العديد من الإشكالات، ومعالجة التحديات التي يواجهها البلد في الوقت الراهن، وذلك عبر المزيد من آليات التنسيق المشترك بين السلطتين”.

من جانبه قال النائب الثاني لرئيس مجلس النواب، بشير الحداد، في تصريح أدلى به للصحفيين عقب مراسم عزاء أقيمت على روح النائب  حسين الزهيري الذي توفي مؤخرا بفيروس كورونا انه “التقينا اليوم رئيس الحكومة مصطفى الكاظمي، وتحدثنا معه عن مجموعة من الملفات من بينها رواتب موظفي الإقليم التي لم تُدفع في عدد من الأشهر من العام الحالي”.

وأعلن الحداد أن “الكاظمي قال إن لديه قناعة بأن ما يتم إرساله من مبالغ لتمويل رواتب في الإقليم أقل من استحقاقهم بكثير، وان هناك أشخاصا في داخل وخارج البرلمان يسعون لوضع العراقيل أالأمام عمل الحكومة الاتحادية”، مشيرا إلى إن “الكاظمي أكد على ضرورة أن يدعم البرلمان الاتفاق بين أربيل وبغداد حول الرواتب لا أن يعرقلها”.

وتابع إن الكاظمي “أكد ضرورة إنهاء مشكلة الرواتب وضرورة أن يتم تنفيذ الاتفاق الذي توصلت إليه الحكومة الاتحادية مع إقليم كردستان وإرسال الرواتب إلى الإقليم وصرفها للشهر التي لم يتم فيها الدفع للموظفين”، منوها إلى إن “الكاظمي يسعى لإيجاد اتفاق وإجماع سياسي بين الأطراف العراقية لحل مشكلة حصة الإقليم بالموازنة ورواتب الموظفين بسلة واحدة”.

ومضى الحداد بالقول إن “الكاظمي تعهد لنا بالقول إننا لن نسمح أن يبقى مواطنونا وأهلنا في كردستان بلا رواتب”، وعن مستحقات الفلاحين في الإقليم نقل عن الكاظمي – والقول للأخير – إن “هؤلاء (أي الفلاحين) تم غدرهم وظلمهم”، لافتا إلى إن الكاظمي “اتصل على الفور وخلال اللقاء بوزير التجارة ووزير المالية وطلب منهما حل مشكلة المستحقات المالية”.

www.iraq.shafaqna.com/ انتها