نشر : November 25 ,2020 | Time : 16:45 | ID 196922 |

العتبة العباسية تطلق مسابقة “خلف العُلى من خير الورى” وتحيي رسائل الميرزا جعفر الطباطبائي

شفقنا العراق-الوحدةُ القرآنيّة التابعة للعتبة العبّاسية تطلقُ مسابقة (خلف العُلى من خير الورى) الخاصّة بالنّساء، ومركزُ تُراثِ كربَلاء يعيدُ إحياءَ عددٍ من رسائل الميرزا جعفر الطَّباطبائيِّ (قُدّس سرّه) .

أطلقت الوحدةُ القرآنيّة التابعة لشعبة التوجيه الدينيّ النسويّ المرتبطة بمكتب الأمين العام للعتبة العبّاسية المقدّسة، مسابقتَها الموسومة بـ(خلف العُلى من خير الورى) الإلكترونيّة الخاصّة بالنساء فقط، وتأتي هذه المسابقة ضمن منهاج الوحدة الخاصّ بذكرى ولادة الإمام العسكريّ(عليه السلام).

مسؤولةُ الوحدة الأستاذة فاطمة السيد عباس الموسوي بيّنت قائلةً: “تعتمد المسابقة على قراءة سيرة الإمام العسكريّ(عليه السلام) المذكورة ضمن سلسلة أعلام الهداية المجلّد الخاصّ بالإمام العسكريّ(عليه السلام)، وما ذُكر فيها من أحداث تزامنت مع مدّة إمامته (صلوات الله وسلامه عليه)، ممّا سيُثري المشتركات بمعلوماتٍ تاريخيّة مهمّة ويزيد من رصيدهنّ الثقافيّ التاريخيّ”.

وأضافت: “قد أُعطي الوقت الكافي للاطّلاع على المصدر المذكور من أجل المشاركة من قِبل الأخوات في المسابقة، كما ستُمنح الفائزات هدايا عينيّة بعد إجراء القرعة وإعلان أسماء الفائزات”.

كما دأبَ مركزُ تراث كربلاء التابع لقسمِ شؤون المعارف الإسلاميّة والإنسانيّة في العتبة العبّاسية المقدّسة منذ تأسيسهِ، على البحث والتَّحرّي عن كلِّ ما يتعلَّق بتراثِ مدينة كربلاء المقدَّسة وعُلمائِها الأعلام، إذ عَمِل المركزُ على تحقيقِ عددٍ من رسائل الميرزا جعفر الطباطبائيّ (قدّس سرّه) وهي رسائل فقهيّة مهمّة يحتاجها المجتمع، وخصوصاً طلبَة العِلم ليتعرّفوا على تلك الآراء التي لم ترَ النّورَ من قبل.

وللاطّلاع أكثر على هذا المُنجز، قال معاونُ مدير مركز تراث كربلاء فضيلة الشيخ محمّد الظّالمي: “اهتمَّ المركزُ بكلّ ما يتعلّق بتراث مدينة كربلاء المقدّسة، وخصوصاً التراث المخطوط، حيث عملت (وحدةُ التّحقيق) التابعة له، على تحقيقِ عددٍ من مخطوطات علمائنا الأعلام، وهي اليوم بصدد إصدار مؤلَّفٍ مهمٍّ وقيّم يضمّ بين طيّاته تحقيقاً لعددٍ من رسائل الميرزا جعفر الطباطبائي (قدّس سرّه)، الذي يُعدُّ أحد كبار علماء مدينة كربلاء المقدّسة وآلت إليه رئاسةُ الحوزة العلميّة في كربلاء آنذاك، وله الكثير من الرَّسائل التي لم تخرج إلى النّور لحدّ الآن”.

مضيفاً: “وللميرزا جعفر الطباطبائيّ (رضوان الله عليه) أكثر من (22) رسالة، بحسب تتبُّعنا لحياته، ولكن بعضها مفقود، والرسائل التي حصلنا عليها هي: (استحباب لبس السواد، مطبوع ومتداول في الأسواق)، (عرَق الجُنب)، ( اجتماع مُحدث ومُجنب والماء لا يكفي إلّا لأحدهما)، (الإعراض عن الملك)، (سقوط الوتيرة في السَّفر)، (إقرار المريض)، (منجّسات المريض)، (طلاق المريض)، (رسالةٌ في الخُمس)، وهذه الرّسائل يعمل منتسبو وحدة التحقيق في مركز تراث كربلاء على تحقيقها، وستصدُر بمؤلَّفٍ خاصّ قريباً جدّاً ، حيث تجاوزت نسبة الإنجاز (90%)”.

يُذكرُ أنّ وحدة التحقيق في مركز تراث كربلاء أصدرت العديدَ من المؤلَّفات التراثيّة لتكون منهلاً ينهل منه طلبةُ العلم والمختصّون بالشأن التراثيّ.

النهاية

www.iraq.shafaqna.com/ انتها