نشر : August 5 ,2020 | Time : 11:49 | ID 187084 |

جامعة القادسية تناقش التصميم الداخلي في الألفية الثالثة والمقومات الجغرافية للتنمية

شفقنا العراق-محاضرة في جامعة القادسية عن التصميم الداخلي في الألفية الثالثة، ورسالة ماجستير في جامعة القادسية تبحث المقومات الجغرافية للتنمية في ناحية نفر .

نظمت كلية الفنون الجميلة في جامعة القادسية محاضرة عن مفهوم التصميم الداخلي في الألفية الثالثة، بمشاركة عدد من  الباحثين.

وتهدف  المحاضرة التي القاها التدريسي  في جامعة الشارقة  الدكتور عبد الصمد الخالدي، الى بيان مفهوم التصميم الداخلي في الألفية الثالثة وكيف تميز عن فن العمارة عبر حقب تأريخية مختلفة وصولا إلى العصر الحديث أو الألفية الثالثة.

وتناولت المحاضرة التي عقدت عبر الفضاء الالكتروني،  الاشكال الجمالية التي تميزت بها التصاميم الداخلية الحديثة والتي استعانت بأساليب جديدة اختلفت عن الفترات السابقة.

وأكدت المحاضرة أن البيئة هي من متحكمات التصميم الداخلي فما قبل كورونا قد يختلف عما بعدها وقد تنتج عمارة وتصاميم جديدة صحية قبل أن تكون جمالية، فضلا عن اهمية التفريق بين عمل المصمم الداخلي والمهندس المعماري والفنان التشكيلي.

كما بحثت رسالة ماجستير في كلية الآداب بجامعة القادسية، المقومات الجغرافية للتنمية في ناحية نفر، للطالب خالد جياد.

وتضمنت الرسالة الى بيان المقومات الجغرافية الطبيعية والبشرية ومدى تأثيرها المباشر وغير المباشر في خطط التنمية المرسومة، والمقومات الاقتصادية والخدمية وتأثيرها في التنمية.

وتوصلت الرسالة ان منطقة الدراسة تتمتع بوجود مقومات طبيعية وبشرية متنوعة يمكن الاعتماد عليها في تحقيق تنمية شاملة من خلال اقامة المشاريع الاقتصادية والاجتماعية والخدمية، والانحدار العام لسطح المنطقة هو انحدار بسيط ملائم بشكل كبير لأنشاء خدمات البنى التحتية والمنشآت الخدمية وشق قنوات الري والبزل.

النهاية

www.iraq.shafaqna.com/ انتها