نشر : July 30 ,2020 | Time : 17:00 | ID 186592 |

قبيل عيد الأضحى..العراق يسجل نحو 3 آلاف إصابة جديدة بكورونا

شقفنا العراق-أعلنت وزارة الصحة والبيئة، الخميس، تسجيل نحو 3000 إصابة جديدة بفيروس كورونا لليوم الثاني على التوالي في العراق.

وذكرت الوزارة في بيان الموقف الوبائي ليوم الخميس، إنه ”تم فحص 18018 نموذجا في كافة المختبرات المختصة في العراق لهذا اليوم ؛ وبذلك يكون المجموع الكلي للنماذج المفحوصة منذ بداية تسجيل المرض في العراق 983335”.

وأضافت وزارة الصحة إن مختبراتها سجلت هذا اليوم 2085 حالة شفاء في العراق، بالإضافة إلى 2963 حالة إصابة جديدة فضلا عن 68 وفاة، وبذلك يكون مجموع الشفاء:  85546 (نسبة الشفاء 70.5 %)، ومجموع الإصابات: 121263، والراقدين الكلي: 31046، الراقدين في العناية المركزة: 446، ومجموع الوفيات: 4671.

وفي كردستان حظرت وزارة أوقاف الإقليم إقامة مراسم فرضية لصلاة الجمعة وصلاة العيد بسبب تفشي جائحة كورونا.

وقال مدير الارشاد الديني في وزارة الاوقاف الشيخ ابراهيم البرزنجي في مؤتمر صحفي انه اشارة الى البيان الاخير الصادر من اللجنة العليا لمكافحة فيروس كورونا وفق المادة 19 ان صلاة الجمعة والعيد لا تقام في اقليم كردستان ولكنها في الوقت ذاته وافقت على فتح المساجد لتأدية الفروض اليومية.

في السياق نفسه عقد مدير عام صحة بغداد الرصافة الدكتور عبد الغني الساعدي اجتماعا موسعا بمدراء المستشفيات ومدراء القطاعات الصحية في جانب الرصافة لمناقشة خطة العيد لمواجهة كورونا.

وناقش الاجتماع خطة الدائرة لمواجهة كورونا خلال عطلة العيد واستعدادات المستشفيات والقطاعات الصحية لمواجهة الجائحة وعمل المستشفيات كلا حسب تخصصها.

واكد الساعدي على متابعة مدراء المستشفيات لعمل الردهات والتأكيد على الكوادر الخافرة خاصة في ردهات الطوارئ والعناية المركزة وتهيئة كافة الاسرة ومعدات الوقاية والتأكيد على وجود رصيد كاف من الاوكسجين واحتياطي يفوق الحاجة تحسبا لأي طارئ.

وشدد على التهيؤ تحسبا لأي طارئ والعمل بخطة متكاملة للحد من تفشي الفيروس وبقاءه تحت السيطرة والتواصل بين كافة المؤسسات من خلال غرفة العمليات المشتركة وتغطية اي احتياج يحصل في اي مستشفى.

العراق وكورونا في تموز: مؤشر سلبي و 4 مؤشرات إيجابية

برزت في شهر تموز الجاري الذي ينتهي غداً ، 4 مؤشرات إيجابية في العراق قابلها مؤشر سلبي في مواجهة كورونا وفقاً لبيانات وزارة الصحة الخاصة بالموقف الوبائي.

وقال المتخصص بعلم الوبائيات بدائرة صحة بغداد / الرصافة د. وسام التميمي في تصريح متلفز إن “عدد الإصابات بفيروس كورونا شهد ارتفاعاً في الأسبوع الأخير من تموز وبواقع 18435 إصابة قياساً بـ 15918 في الأسبوع الأول من الشهر وهذا مؤشر سلبي يستوجب أخذ الحيطة والحذر”.

واضاف “اقتربنا من حاجز الـ 3 الآف إصابة يومياً بسبب استمرار حالة عدم الإلتزام باجراءات الوقاية من قبل كثير من المواطنين ،دول كانت تسجل اقل من 10 الآف اصابة يومياً كفرنسا وإيطاليا والمانيا تراجعت لديها الاصابات لما دون الخمسمائة يوميا بل اقل لإنها طبقت الوقاية والتباعد الاجتماعي كما يجب”.

وكشف عن تسجيل 4 مؤشرات ايجابية بالمقابل “الأول ارتفاع عدد المتعافين من 11612 في الأسبوع الأول من تموز إلى 13413 في الأسبوع الأخير”.

وتابع أما المؤشر الثاني وفقاً للتميمي “فيبين انخفاض نسبة الإصابة قياساً بعدد الفحوصات من 19.6٪ إلى 15.2٪ فيما يشير الثالث إلى انخفاض نسبة الوفيات قياساً بعدد المصابين من 4.6٪ إلى 3٪”.

ولفت في مؤشر رابع “بأن كل حالة وفاة كان يقابلها في الأسبوع الأول 16 متعافٍ وارتفع العدد في الأسبوع الأخير إلى 29 متعافٍ”.

وكان وكيل وزارة الصحة، حازم الجميلي، أكد في وقت سابق ان اي تغيير او تخفيف بالإجراءات الوقائية من فيروس كورونا يعرض العراق الى خطر كبير، مشيرا الى الارتفاع المستمر بعدد حالات الشفاء غير كاف لتجاوز الخطر.

وقال الجميلي في مقابلة متلفزة، تابعتها (بغداد اليوم)، ان “الارتفاع المستمر بعدد الاصابات بفيروس كورونا منذ اسبوعين وبمعدل يتجاوز الـ 2400 يومياً يشير بوضوح الى وجود عدم التزام من كثير من المواطنين بالوقاية الشخصية وتوصيات وزارة الصحة وهذا مؤشر خطير جدا”.

وتابع “يجب على المواطنين والجهات الرسمية الإنتباه لهذا الموضوع وأن الوضع قد يمهد لتضاعف الاصابات لأرقام غير مسبوقة وكبيرة والكل يعلم ان البنية التحتية للقطاع الصحي تعاني والحل الوحيد هو الالتزام بالوقاية والتباعد الاجتماعي ومنع التجمعات التي أصبحت ظاهرة في ظل عدم وجود رادع رسمي وقانوني”.

ونبه الى ان “الارتفاع المستمر بعدد حالات الشفاء غير كاف لتجاوز الخطر، يجب الاستمرار بالإجراءات الوقائية لأنها الحل الوحيد الذي يمهد لإنحسار الإصابات”.

واضاف “الفيروس متغير وغير ثابت وهناك كثير من الدول عادت لتشديد الإجراءات واي تخفيف لها قد يمهد لخطر كبير في ظل عدم الالتزام”.

ومنذ 24 تموز الماضي يسجل العراق معدل إصابات يومي يبلغ 2000 إصابة يومياً وكانت أعلى حصيلة قج سجلت في 29 تموز الجاري وبلغت 2968 اصابة.

وسجل العراق بتاريخ 26 تموز الماضي أعلى حصيلة وفيات بـ 122 حالة ، فيما كانت أعلى حصيلة يومية للمتعافين 3918 وحدثت في 28 تموز الجاري.

النهاية

www.iraq.shafaqna.com/ انتها