نشر : June 16 ,2020 | Time : 13:45 | ID 183099 |

الاتحاد الدولي للمكتبات يدرج أربعة مكتبات أكاديمية عراقية نشطة خلال فترة انتشار كورونا

 شفقنا العراق-أدرج الاتّحادُ الدوليّ لجمعيّات ومؤسّسات المكتبات إفلا (IFLA)، ومن خلال مركز الفهرسة ونُظُم المعلومات التابع لمكتبة ودار مخطوطات العتبة العبّاسية المقدّسة، أربعة مكتبات أكاديميّة نشطة وفاعلة خلال فترة انتشار وباء كورونا، وذلك في أحدث تقريرٍ نشرَهُ مؤخّراً على موقعة الرسميّ من خلال محور (إدارة العمل عن بُعد)، الذي ساهمت المكتباتُ من خلاله في تقليل الضرر الذي أصاب العالم نتيجة تفشّي الوباء.

هذا ما أكّده لشبكة الكفيل مديرُ المركز الأستاذ حسنين الموسوي، وأضاف: ” تعتبر مكتبة ودار مخطوطات العتبة العبّاسية المقدّسة، أحد الأعضاء المعتمدين لدى الاتّحاد الدوليّ لجمعيّات ومؤسّسات المكتبات إفلا (IFLA) وممثّلةً عن العراق فيه، وإنّ الخدمات التي قدّمها المركزُ في هذا المجال لم تقتصر على مكتبة العتبة العبّاسية المقدّسة وإدراجها فحسب، بل وسّع من نطاق خدماته ليشمل بذلك مكتباتٍ أكاديميّة أُخَر في العراق”.

مضيفاً: “فقد أُدرجت كلٌّ من مكتبة الجامعة المستنصريّة ومكتبة الجامعة العراقيّة إضافةً الى مكتبة جامعة العميد المركزيّة والمكتبة المركزية في جامعة النهرين، على أحدث تقريرٍ نُشر على موقع إفلا (IFLA) ومن خلال محور (إدارة العمل عن بُعد)، وبذلك قدّمنا خدمةً للعراق واستطعنا أن نرفع اسمه في هذا الموقع الدوليّ الذي يضمّ بعضويّته أكثر من (150) دولةً، إضافةً الى أنّنا لم نحصر هذه العضويّة بمكتبة ودار مخطوطات العتبة المقدّسة فحسب، فإنّ أبوابنا مشرعة للتعاون مع أيّ مكتبةٍ تريد أن ترفع اسمها في هذه التقارير التي تُحدّث باستمرار “.

من جانبه بيّن المعاونُ العلميّ للمركز الأستاذ باسم سامر لفتة: “أنّ الاتّحاد الدوليّ لجمعيّات ومؤسّسات المكتبات إفلا (IFLA) ومنذ انتشار وباء كورونا، عمل إحصائيّةً من خلال أعضائه المنتشرين في العالم بالمكتبات الفعّالة والنشطة، خلال فترة انتشار هذا الوباء الذي أثّر على العمل المكتبيّ، فقام بإعداد بياناتٍ خاصّة من خلال مكتبة ودار مخطوطات العتبة العبّاسية المقدّسة، باعتبارها ممثّلاً رسميّاً للاتّحاد الدوليّ عن رفع البيانات الخاصّة بالمكتبات في العراق، وما قدّمته من خدماتٍ خلال هذه الفترة، لأجل رفعها على التقرير الدوريّ الخاصّ به”.

وأكّد: “أنّ مكتبة ودار مخطوطات العتبة العبّاسية المقدّسة هي أحد الأعضاء الفاعلين والمعتمدين لدى الاتّحاد الدوليّ لجمعيّات ومؤسّسات المكتبات إفلا وتمثّل العراق فيه، وقد قمنا بأعمالٍ سابقة عزّزت من اعتماديّتنا فيه، أهمّها تطبيق مبادئ التنمية المستدامة ونشر بيانات أكثر من (1500) مكتبة على خارطة بيانات موقع الإفلا”.

النهاية

www.iraq.shafaqna.com/ انتها