نشر : January 23 ,2020 | Time : 09:50 | ID 170604 |

محلل سياسي يتحدث لـ”شفقنا” عن ردة فعل إيران في حال تفعيل آلية الزناد

خاص شفقنا-يرى محلل القضايا الدولية بأن تطبيق آلية الزناد يدخل مستقبل الاتفاق النووي نفقاً يثير القلق وقد ينهار الاتفاق نهائياً. كما يرى بأنه على إيران الحؤول دون انهيار الاتفاق النووي.

وقال محلل القضايا الدولية هادي برهاني في حوار مع مراسل وكالة شفقنا بأن هناك أسباب مختلفة كامنة وراء لجوء الدول الأوروبية الثلاثة لتطبيق آلية الزناد ومنها الضغوط التي يمارسها ترامب كما أشار وزير الدفاع الألماني للأمر بأن أمريكا هددت أوروبا بزيادة سعر الضرائب على استيراد السيارات الأوروبية في حال التخلي عنها في مواجهة إيران، وهذا الأمر يشكل قلقا للاتحاد الأوروبي، كما ان أمريكا تتفوق على الدول الأوروبية في المجال الاقتصادي، إضافة إلى هذا ما قامت به إيران يشكل أمرا مهما لأوروبا أي عندما تخلت عن التزاماتها عبر تطبيق الخطوة الخامسة.

وعن مستقبل الاتفاق النووي قال قد زادت فرص انهيار الاتفاق النووي وارى بأنه على إيران الحؤول دون حدوث هذا الأمر ولكن لو انهار تماما فعلى إيران اتخاذ خطوات أخرى خاصة وإننا يمكن أن نتخلى عن التزاماتنا في القضية النووية والعمل بحرية على غرار الدول الأخرى.

وعن آلية الضغط على الزناد قال بأنها تضر إيران لأنها تعيد العقوبات التي فرضها مجلس الأمن على إيران سابقاً؛ اننا نعاني اليوم من الضغط الأمريكي وإن كانت أغلبية دول العام تعارض العقوبات، لكن آلية الضغط توجه مسار العقوبات نحو مجلس الأمن والمجتمع الدولي وحينئذ تختلف الظروف كليا.

وحول ما يجب على إيران القيام به قال برهاني بأن على إيران الاستفادة من كل الإمكانيات في هذه القضية لكن عليها ألا تتجاوز إمكانياتها وقوتها، على كل فليس لدى إيران قوة كبيرة، ويمكن مقارنة قوتها بالدول الأخرى، عليها معرفة حدود إمكانياتها والعمل وفقها.

وحول خروج إيران من الاتفاق النووي قال لا أرى بانه يصب في مصلحة إيران ذلك ان الاتفاق النووي هو وثيقة العقلانية والسلام والقيم الأخلاقية الإيرانية في المجتمع الدولي وإيران قامت بمفاوضة العالم وأبرمت الاتفاق وأظهرت بانه يمكنها اتخاذ القرار بعقلانية والوفاء بالتزاماتها.

النهاية

www.iraq.shafaqna.com/ انتها