نشر : January 19 ,2020 | Time : 18:00 | ID 170288 |

مراجع قم يتمنون الشفاء التام للسيد السيستاني: وجودكم الشريف سبب للبركة وأمن للشيعة

خاص شفقنا العراق- بعث مراجع الدين العظام في مدينة قم المقدسة،  رسائل وبرقيات متعددة للمرجع الديني الأعلى آية الله السيد علي السيستاني بمناسبة نجاح العملية الجراحية التي أجراها في مستشفى الكفيل التخصيصي بكربلاء المقدسة.

فقد كتب المرجع الشبيري الزنجاني إن نجاح العملية الجراحية وتماثلكم للشفاء أسرنا كثيرا، أسأل لله أن يمن عليكم بطول العمر والعافية وان شاء الله تحصل لكم السلامة التامة.

وأضاف سماحته: لقد كان وجودكم الشريف دائمًا نعمة وسببا للبركة وأمنًا للشيعة، وان المؤمنين والشعب العراقي الشريف في هذه الظروف الحساسة والخطيرة بحاجة ماسة إلى توجيهاتكم أكثر من أي وقت مضى.

واختتم رسالته: أسأل المولى عز وجل أن يديم بركات وجودكم الشريف في ظل عنايات الإمام المهدي عجل الله تعالى فرجه الشريف.

المرجع نوري الهمداني

كما بعث المرجع الديني آية الله الشيخ حسين نوري الهمداني ببرقية الى المرجع الديني آية الله السيد السيستاني، جاء فيها: ان خبر اصابتكم بوعكة صحية، أثار أسفنا، ونشكر الله على نجاح العملية الجراحية، وان شاء الله تحصل لكم السلامة التامة.

وتمنى آية الله نوري الهمداني في برقيته، استمرار عظمة ونجاحات سماحة السيد السيستاني.

المرجع السبحاني

من جانبه قال المرجع الشيخ جعفر السبحاني إن نجاح العملية الجراحية لسماحتكم وتماثلكم للشفاء قد أسعد وأسر الجميع، أسأل لله عزوجل أن يمن عليكم بطول العمر والعافية ويمد ظلكم النبيل على المسلمين ويديم بركات وجودكم الشريف .

المرجع مكارم الشيرازي

بالسياق بعث المرجع الديني آية الله الشيخ ناصر مكارم الشيرازي ببرقية الى المرجع الديني آية الله السيد السيستاني، جاء فيه: الوعكة الصحية التي حصلت لسماحتكم ألمت جميع المحبين والمؤمنين، ولكن سررنا بنبأ نجاح العملية الجراحية وإن شاء الله تعالى، تتمثلون للشفاء الكامل والصحة التامة.

وأضاف: وجودكم الشريف هو بركة للجميع ونتمنى تماثلكم للشفاء ببركة دعاء المؤمنين .

آية الله آملي لاريجاني

هذا وبعث رئيس مجمع مصلحة النظام آية الله “صادق آملي لاريجاني” برقية إلى المرجع الديني آية الله السيد علي السيستاني، سائلا الباري تعالى له بالشفاء العاجل.

وفي هذه البرقية اعرب رئيس مجمع مصلحة النظام عن القلق ازاء العارض الصحي الذي تعرض له آية الله السيستاني، سائلا الباري تعالى له الشفاء العاجل.

وجاء في البرقية “ان نبأ العارض الصحي الذي تعرض له وجودكم الشريف قد بعث القلق لدينا. نسأل الباري تعالى ان يمنّ على سماحتكم بالشفاء العاجل”.

الجدیر بالذکر انه كتب المرجع الصافي الكلبايكاني سابقا في رسالته: أشكر الله تعالى على نجاح العملية الجراحية وتماثلكم للشفاء بدعاء المؤمنين، وأضاف: أسأل المولى عز وجل أن يمن عليكم بطول العمر والعافية ودوام بركات وجودكم الشريف في ظل عنايات الإمام المهدي عجل الله تعالى فرجه الشريف.

وكان قائد الثورة الاسلامية في ايران آية الله السيد علي خامنئي قد بعث ببرقية الى السيد السيستاني تمنى له فيها الشفاء التام.

بینما قال الرئيس روحاني، في برقية بعثها الى المرجع الديني الأعلى آية الله السيد علي السيستاني بهذه المناسبة، “نحن وجميع المحبين مسرورون لنجاح العملية الجراحية التي أجريت لسماحتكم”.

وكان مصدر مسؤول في مكتب المرجع الأعلى أعلن صباح أمس “تعرض السيد السيستاني في ليلة الأربعاء لالتواء في الرجل اليسرى أدى إلى كسر في عظم الفخذ، فأجريت لسماحته عملية جراحية يوم أمس الخميس بإشراف فريق طبي عراقي، وذلك طبقا لطلب المرجع الأعلى.

وأجريت العملية الجراحية للمرجع الأعلى في مستشفى الكفيل بمدينة كربلاء بعد نقله من منزله في النجف الأشرف وتمت بنجاح حسب الفريق الطبي.

وأعلن السيد أحمد الصافي، في وقت سابق نجاح العملية الجراحية التي خضع لها المرجع السيد علي السيستاني في عظم الفخذ، فيما أكد الفريق الطبي أن المرجع كان يدعو للعراق والعراقيين طول مدة إجراء العملية.

النهایة

www.iraq.shafaqna.com/ انتها