نشر : December 7 ,2019 | Time : 15:24 | ID 166220 |

ندوتان عن متطلبات التحول بالنظام المحاسبي وصعوبات التعلم لدى الأطفال بجامعة بابل

شفقنا العراق- ناقشت دراسة في كلية الإدارة والاقتصاد بجامعة بابل، متطلبات التحول من النظام المحاسبي المركزي إلى النظام المحاسبي اللامركزي لتحقيق الفاعلية في الأداء- دراسة استطلاعية في مديرية شرطة محافظة بابل، كما عقدت كلية التربية الأساسية في جامعة بابل، حلقة نقاشية عن صعوبات التعلم لدى الأطفال ذوي الإعاقات الخاصة.

ناقشت دراسة في كلية الإدارة والاقتصاد بجامعة بابل، متطلبات التحول من النظام المحاسبي المركزي إلى النظام المحاسبي اللامركزي لتحقيق الفاعلية في الأداء- دراسة استطلاعية في مديرية شرطة محافظة بابل.

وتضمنت الدراسة التي قدمها الباحث عمار محمد كاظم، معرفة مدى تبني إدارة مديرية شرطة محافظة بابل لمفاهيم النظام المحاسبي اللامركزي وتحقيق الفاعلية في الأداء التي تتمثل بفك ارتباط الوحدات الحكومية المنفذة للموازنة العامة .

وأوصت الدراسة بضرورة تطبيق النظام المحاسبي اللامركزي في مديرية شرطة المحافظة والتخلص من الروتين القاتل في إنجاز المعاملات المالية، وفتح دورات مكثفة من قبل كوادر متخصصة وخصوصا من ديوان الرقابة المالية.

كما عقدت كلية التربية الأساسية في جامعة بابل، حلقة نقاشية عن صعوبات التعلم لدى الأطفال ذوي الإعاقات الخاصة.

وتناولت الحلقة توضيح مفهوم صعوبات التعلم من قِبل العلماء وأسباب هذه الصعوبات من الناحية الوظيفية والتربوية والبيئية وأنواعها والأمثلة عليها، وتطرقت إلى أساليب تقويم الطلبة ذوي الصعوبات التعليمية والكشف عنهم والتوصل إلى إعداد وتنفيذ برامج لتأهيل وتدريب هذه الفئة من الطلبة .

وأكدت الحلقة على وجوب استخدام اختبارات الذكاء العالمية والمتعددة في تصنيف ذوي صعوبات التعلم حسب فئات التخلف العقلي مع درجاتها، حيث يُصنف التخلف العقلي من قِبل مؤسسات التربية الخاصة إلى ثلاث فئات القابلون للتعلم، والقابلون للتدريب، والاعتماديون، وقد ينتج التخلف العقلي عن أسباب بيولوجية متنوعة وعندئذ يسمى التخلف العقلي العضوي.

النهاية

www.iraq.shafaqna.com/ انتها