نشر : November 14 ,2019 | Time : 16:26 | ID 164727 |

القوات الأمنية تدمر أوكار وأنفاق ومضافات لداعش بجبال كاني وحمرين والرمل وكركوك

شفقنا العراق-متابعة-أعلنت خلية الإعلام الأمني، تدمير ٦ أوكار للإرهابيين بجبال كاني دوميلان، کما أعلنت وزارة الدفاع، عن تدمير عدد من انفاق ومضافات داعش بجبال حمرين، فیما دمرت قواتنا 7 أوكار للارهابيين و 4 عبوات ناسفة بقرية الرمل، بینما اعلنت الشرطة الاتحادية، عن تدمير كدس يضم 11 عبوة ناسفة بكركوك.

وذكر بيان لخلية الإعلام الأمني ، الخميس، إن “قطعات الفرقة السادسة بالشرطة الاتحادية والقطعات الملحقة وقوة من الحشد العشائري وبإسناد من طيران الجيش، باشرت بواجب تفتيش سلسلة جبال كاني دوميلان في المنطقة المحصورة على قمة السلسلة والوديان المحيطة بها خلف شركة الحفر العراقية ومحطة العزل”.

وأضاف، أن “العملية أسفرت عن العثور على ٨ عبوات ناسفة ، ومعالجة و٦ اوكار للارهابيين، تم حرقهما”، مبيناً أن “القوات الأمنية عثرت أيضاً على نفق حديث على شكل مغارة بطول 75 متر داخل السلسلة الجبلية، وقد تم تفجيره وحرقه”، متابعا أن “القوة ذاتها القت القبض على أحد المطلوبين وفق الماده 1/4ارهاب بالقرب من النفق، فيما ألقت القبض أيضاً على اثنين من المشتبه بهم”.

كما اعلنت مديرية الاستخبارات العسكرية،، إنه “بعملية نوعية جريئة نفذت وفق معلومات استخبارية دقيقة تمكنت مفارز قسم الاستخبارات العسكرية في قيادة عمليات نينوى وبالاشتراك مع فصيل استطلاع القيادة من القبض على قائد الغزوات لداعش في نينوى بعد محاصرته في مخيم الجدعة بناحية القيارة ب‍الموصل”.

وأضاف البيان أن “هذا الإرهابي نفذ عدة غزوات بسيارات مفخخة استهدفت المواطنين في اقضية سنجار وتلعفر وناحية القيروان، وهو من المطلوبين للقضاء بموجب احكام المادة 4 إرهاب”.القوات الأمنية تدمّر عدداً من الانفاق والمضافات التابعة لـ”داعش” في جبال حمرين.

بالسياق أعلنت وزارة الدفاع، ان “أبطال قيادة عمليات صلاح الدين وخلال تنفيذ واجب تفتيش في جبال حمرين حقول علاس الجنوبية تمكنت من تدمير خمسة انفاق وثلاث مضافات، إضافة الى تفجير 20 عبوة ناسفة و3 مساطر تفجير تابعة لإرهابيي داعش”، لافتة أن “القوات تمكنت من قتل احد الإرهابيين في قضاء الشرقاط، كان يهدد ويبتز المواطنين”.

فيما أفاد مصدر أمني في محافظة صلاح الدين، إن “مفرزة خبراء قسم صلاح الدين توجهت بواجب مشترك مع شرطة مديرية صلاح الدين الى منطقة جبال حمرين قرب حقل علاس النفطية وبعد التفتيش الدقيق تم العثور على عبوات ناسفة”، مضیفا أن “العبوات عبارة عن جلكان سعة ٢٠ لتر تحتوي بداخلها على مادة نترات الامونيا وتعمل بنظام الضغط عدد تسعة وعبوات ناسفة نوع قمعية عدد 11 “، مبيناً أنه “تم معالجتها وتفجيرها بنفس المكان بدون حادث يذكر”.

هذا واعلنت خلية الإعلام الأمني، إن ” قوة من اللواء 18 بالفرقة الخامسة بالشرطة الاتحادية تنفذ عمليات تعقب وتفتيش مستمرة في قرية {الرمل} ضمن قاطع عمليات كركوك، بحثاً عن بقايا ومخلفات عصابات داعش الإرهابية، مااسفرت عن العثور على 7 أوكار للارهابيين و 4 عبوات ناسفة محلية الصنع”، مشيرة انه ” تم تدميرها بالكامل من قبل مفارز الجهد الهندسي”.

من جهته قال قائد الشرطة الاتحادية اللواء ركن جعفر البطاط في بيان مقتضب تلقت السومرية نيوز نسخة منه، إنه “تم تدمير كدس يحتوي على ١١ عبوة ناسفة في ناحية التون كوبري شمال غربي كركوك”.

وتعلن القوات الامنية بين فترة وأخرى عن تفكيك عبوات ناسفة تعثر عليها في مناطق متفرقة من بغداد والمحافظات.

بينما أعلنت وزارة الداخلية، ان “فوج طوارئ الشرطة التاسع التابع لقيادة شرطة نينوى ومن خلال عمل السيطرات المفاجئة، ومذكرات قبض قضائية يلقي القبض على {أربعة} عناصر من عصابات داعش الارهابية والذين كانوا يعملون بصفة مقاتل فيما يسمى بديوان الجند خلال فترة سيطرة داعش على مدينة الموصل”، متابغة انه “تم القبض على الارهابيين في مناطق واحياء {الشهداء والمأمون} في الجانب الايمن لمدينة الموصل”.

الى ذلك ألقت “مفارز شعبة الاستخبارات العسكرية في الفرقة العاشرة وبالتعاون مع استخبارات لواء المشاة ٤٠ القبض على أثنين من الإرهابيين الذين كانوا يعملون كعناصر أمنية مهمتها جمع المعلومات عن قطعاتنا الامنية والمتعاونين معها وتضبط بحوزتهم بندقية كلاشنكوف وعتادها”، مبینا ان الارهابيين “من المطلوبين للقضاء بموجب مذكرات قبض وفق احكام المادة 4 إرهاب”.

بدورها أعلنت وزارة الداخلية، إن “مديرية شرطة زمار التابعة لقيادة شرطة نينوى وبناء على مذكرات قبض صادرة عن القضاء تلقي القبض على ثلاثة متهمين {اثنين} منهم من عناصر داعش الارهابية واللذان كانا يعملان بصفة مقاتل فيما يسمى بديوان الجند خلال فترة سيطرة داعش على مدينة الموصل والمتهم الثالث مطلوب بجريمة خطف”.

كما افاد مصدر امني، إن “القوات الامنية تقتل داعشيا وتلاحق اخر في الحي الزراعي وسط قضاء الشرقاط”.

النهاية

www.iraq.shafaqna.com/ انتها