نشر : November 7 ,2019 | Time : 22:32 | ID 164151 |

عبد المهدي يعود ويعد من جديد..سنقدم موازنة جيدة ونخلق فرص عمل!

شفقنا العراق-بينما تتصاعد حصيلة ضحايا المظاهرات بالرصاص الحي، رئيس الحكومة العراقية عادل عبد المهدي يؤكد نية الحكومة العمل على إصلاحات جدية لتحسين الاقتصاد وتسوية المشاكل المالية.

وخلال ترأسه، يوم الخميس، الاجتماع الموسع للجنة إعداد الموازنة المالية لعام ٢٠٢٠، قال عبد المهدي إننا نعمل على إيجاد موازنة قادرة على إدارة الإقتصاد بشكل علمي صحيح وزيادة الموارد غير النفطية، والبدء بالإصلاحات الجدية والتسويات اللازمة لجميع المشاكل المالية العالقة والشائكة بروح وطنية ومنصفة.

وتم خلال الاجتماع استعراض المشاريع المتلكئة التي أدت لضياع أموال هائلة وفرص عمل وأنتجت بطالة واسعة، والمشاريع المتوقفة التي أعيدت للعمل، وبحث العديد من القضايا الاقتصادية والمالية والاستثمارية ذات الصلة.

ووجه رئيس الوزراء بضرورة المراقبة والمحاسبة للأداء والتنفيذ، واستمرار عقد اجتماعات لجنة الموازنة للإسراع بإنجازها وتقديمها الى مجلس النواب في أقرب وقت.

وأكد عبد المهدي إن المشاريع المتلكّئة أدت إلى ضياع العديد من فرص العمل وكشف عن أنه ثمّة 989 مشروع متلكّئ قيمتها 17 مليار دولار.

النهاية

www.iraq.shafaqna.com/ انتها

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here