نشر : November 7 ,2019 | Time : 10:35 | ID 164082 |

المستنصرية تنجز دراسة عن تحضير مركبات فلزية جديدة وتناقش نظم الأرشفة الإلكترونية

شفقنا العراق-أنجز التدريسيان في كلية العلوم بالجامعة المستنصرية الدكتورة تغريد محي الدين والدكتور محمود نجم، دراسة علمية عن تحضير مركبات فلزية جديدة وإستعمالها في المجالات الطبية الدوائية، كما نظم مركز التعليم المستمر بالجامعة المستنصرية، دورة تدريبية عن نظم أرشفة البيانات الكترونياً، بمشاركة عدد من الموظفين العاملين في الجامعة.

أنجز التدريسيان في كلية العلوم بالجامعة المستنصرية الدكتورة تغريد محي الدين والدكتور محمود نجم، دراسة علمية عن تحضير مركبات فلزية جديدة وإستعمالها في المجالات الطبية الدوائية.

وتهدف الدراسة إلى تحضير مركبات فلزية جديدة لأيونات النيكل، البلاديوم، البلاتين، والزنك الثنائيةمع ليكندات خليطة مشتقة من 1، 3، 4، الأوكسادايازول، وتشخيصها بالتحليل الدقيق للعناصر  CHNS  والإمتصاص الذري اللهبي، ودراستها طيفياً بوساطةFT-IR  وUV-Visible  وNMR، فضلاً عن دراسة إستقراريتها حرارياً عبر  TG-DSC.

وتضمنت الدراسة تقييم الفعالية البايولوجية لمحاليل الليكند المشتق من الأوكسادايازول ومعقداته، ضد بعض الفطريات وأنواع البكتيريا الموجبة والسالبة لصبغة غرام، حيث توصلت إلى نتائج وإستنتاجات مشجعة تؤكد إمكانية استعمال هذه المركبات كدواء لعلاج بعض الأمراض البكتيرية والفطرية، وذلك بالمقارنة مع بعض العقارات الطبية الموجودة في الأسواق.

كما نظم مركز التعليم المستمر بالجامعة المستنصرية، دورة تدريبية عن نظم أرشفة البيانات الكترونياً، بمشاركة عدد من الموظفين العاملين في الجامعة.

وتهدف الدورة التي قدمها التدريسي في كلية علوم المستنصرية الدكتور زيد الشمري، إلى تدريب المشاركين على وسائل حفظ وإسترجاع الوثائق والكتب الرسمية بسهولة ويسر، وذلك عبر استخدام نظم الأرشفة الإلكترونية الحديثة، التي توفر طرق مختلفة للبحث وسرعة في تبادل الوثائق وضمان سلامة نقلها داخل وخارج المؤسسة.

وتضمنت الدورة تعريف المشاركين بمفهوم الأرشفة الإلكترونية ومستلزماتها المادية، وتوضيح الفرق بين طرق الأرشفة التقليدية الورقية والأرشفة الإلكترونية الحديثة، وبيان كيفية استخدام نظام التوثيق الآلي، فضلاً عن توضيح هيكلية الأرشفة الإلكترونية وكيفية الإفادة منها للحصول على مختلف أنواع التقارير والإحصاءات بطرق مبسطة تساهم في التخلص من الوثائق المكررة غير الضرورية.

النهاية

www.iraq.shafaqna.com/ انتها

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here