نشر : November 4 ,2019 | Time : 08:49 | ID 163820 |

التربية تحدد موقفها من تخلف الطلبة، والنقل تحذر من إيقاف الموانئ

شفقنا العراق-متابعة-يواصل متظاهرو ساحة التحرير تواجدهم لليوم الحادي عشر على التوالي، کما حددت وزارة التربية، موقفها من تخلف الطلبة عن الدوام ومشاركتهم بالتظاهرات، فیما علق وزير النفط، على إستقالة عبد المهدي، ومطالب المتظاهرين، بینما أكدت وزارة النقل، ان ” تكبدنا خسائر يومية كبيرة”، ونفى وزير الكهرباء، تصريحات نسبت اليه حول التظاهرات.

وقال مراسل {الفرات نيوز}” الان اعداد كبيرة جدا من الشباب والنساء والفتية والعوائل في ساحة التحرير، وجميع الازقة والشوارع الرئيسية والفرعية مكتظة بأعداد هائلة من المتظاهرين”، مضیفا” التظاهرات حاليا تجري بسلاسة مع انتشار مواكب عديدة تقدم الطعام والشراب للمتظاهرين، وعربات {التك تك} تنقل المواد الغذائية والطبية الى المتظاهرين بالإضافة الى نقل المصابين”.

وتابع” سجل اليوم حادث استشهاد اثنين من المتظاهرين وهما {حسين الدراجي وعلي} جراء إطلاق قنابل الغاز المسيل للدموع التي استقرت في الرأس وهناك تشييع مهيب لهذين الشهدين في ساحة التحرير، وايقاد الشموع على أرواح الشهداء”.

وزاد” مازالت الاعداد تتوافد حتى اللحظة بشكل كبير الى ساحة التحرير”، مستدركاً” لا وجود لأمانة بغداد في ساحة التحرير والشباب هم من ينظفون الشوارع طوعيا وبصورة مباشرة ومستمرة، وعمليات رسم جدران ساحة التحرير مستمرة”، خاتما بالقول” اليوم الاعداد كبيرة جدا تشبه الاعداد التي توافدت يومي الخميس والجمعة بل اكثر”.

كما تظاهر العشرات مساء الأحد، على خط المرور السريع بمنطقة الدورة جنوبي العاصمة بغداد تضامناً مع المتظاهرين في ساحة التحرير، ووتجمهر المتظاهرون تحت أحد الجسور الواقعة على خط السريع بالمنطقة..

من جانبه افاد مصدر محلي في ذي قار، ان “قوة كبيرة من قوات مكافحة الشغب دخلت الى قضاء الشطرة في محافظة ذي قار”، لافتا ان “هذه القوة جاءت لتفريق المتظاهرين في القضاء”.

فيما تنشر وكالات عراقية، صوراً لنصب خيم الاعتصام في قضاء عفك شرقي الديوانية.

التربية تحدد موقفها من تخلف الطلبة عن الدوام

وقالت مدير المكتب الإعلامي لوزير التربية سلامة الحسن ان” الكثير من شكاوى ذوي الطلبة وصلتنا اليوم عبر 3 ارقام خصصتها الوزارة، وكانت رغبتهم كبيرة بانخراط الطلاب في مدارسهم”، مشیرة الى” عودة نسبة كبيرة من الطلبة لمدارسهم اليوم وغداً نأمل مباشرة جميع الطلبة بالدوام الرسمي”.

وأضافت حسن” الوزارة هي المسؤول الاول عن دوام الطلبة وعلى الجميع الالتزام بهذا الامر”، مبينة ان” اليوم الذي يمر على الطالب من دون دراسة سيؤثر كثيرا على استكمال المناهج وتحميله أعباء كبيرة لا يمكن تجاوزها”، منوهة الى” توجيه وزيرة التربية الجهاز الاشرافي بمتابعة المدارس ورفع تقرير يومي”، داعية الطلبة الى” الانخراط في الدوام الرسمي، وادارت المدارس الى حماية الأمانة التي وضعت في اعناقهم”.

من جانبه دعا رئيس لجنة حقوق الإنسان النيابية، أرشد الصالحي، الجهات الأمنية، الى العمل والسعي لكشف مصير الناشطة {صبا المهداوي} التي تعرضت للخطف بمنطقة البياع جنوب غربي العاصمة بغاد مساء أمس بعد عودتها لمنزلها من ساحة التظاهرات ومساهمتها بإسعاف الجرحى.

وقال الصالحي ، “أزدادات الانتهاكات بحق المتظاهرين أكثر من اللازم” مذكراً بان “العراق وقع على إتفاقيات كثيرة بخصوص انتهاكات حقوق الانسان وندعي بها”، لافتا”وصل الأمر الى إطلاق الرصاص الحي والغازات المسلة للدموع المخالفة لقواعد الاشتباك المنصوص عليها دولياً وان اعتقال الناشطين وخطف ناشطة مسعفة لهذه الدرجة هو أمر معيب جداً للأصول العشائرية والاجتماعية العراقية وهو أمر يمس الجميع”.

ودعا الصالحي “جهاز الأمن الوطني والمخابرات الى ان يعلموا بان اليوم يومهم في الحفاظ على حياة الناشطة فانها إذا بقيت مختطفة أكثر فان الأمر سيزيد الطين بلة”، مشددا “يجب تلبية مطالب المتظاهرين ولا يمكن ان تكون هناك دولة دون مراعاة لمواطنيها” لافتا الى ان “حول رئيس الوزراء وفي داخل القوات الأمنية هناك يعادون المتظاهرين والناس المدنيين وكفى إهانة وإستهانة بهم”.

ودعا “كافة المنظمات المدنية واعضاء البرلمان الى إعلاء صوتهم وعدم ترك القضية فقط باسم لجنة حقوق الانسان ومن المؤسف ان لا نسمع صوتاً او نرى موقفاً من الكتل السياسية فالانتهاكات ليس للجنة فقط بل لكرامة الانسان العراقي”.

وزير النفط يعلق على إستقالة عبد المهدي

فيما قال نائب رئيس الوزراء لشؤون الطاقة وزير النفط، ثامر الغضبان، ان “عبد المهدي معروف بتقديم استقالاته من مناصبه السابقة، وإستقالة الحكومة أمر طبيعي بجميع الدول ومنها العراق، وما يهمنا الشعب والوطن”، مؤکدا “جادون بتلبية مطالب المتظاهرين وتطبيق حزم الإصلاح وآن الأوان لتنفيذ الإصلاحات التي أعلنت سابقا منها الخدمات ونبذ المحاصصة”.

ولفت الغضبان الى ان “الحكومة الحالية لا تتحمل تراكمات 16 عاماً، لكننا منفتحون لمطالب المتظاهرين”، مشددا “على الجهاز الحكومي الوصول لثقافة خدمة الشعب لان المسؤول موظف يتقاضى راتباً”.

وناشد الغضبان المتظاهرين بان “حقول النفط ومنشآتها ملك لكم فلا توقفوها فهي متعلقة بحياتكم، وان الجميع سيخسر اذا اضطرب وضع العراق” داعياً الى ان “يرفع الجميع شعار حماية العراق وتفادي الإحتراب الأهلي وقطع أوصال الدولة”.

بشأن آخر طالبت نقابة المحامين العراقيين فرع الديوانية، الادعاء العام في المحافظة بفتح تحقيق اصولي مع محافظ الديوانية ورئيس اللجنة الامنية وقائد الشرطة السابق في المحافظة، على خلفية احداث العنف التي طالت المتظاهرين مطلع شهر تشرين الأول الماضي.

وجاء في الوثيقة الصادرة عن نقابة المحامين، ” تقديم النقابة طلبا الى الادعاء العام في الديوانية باجراء تحقيق اصولي مع محافظ الديوانية {زهير الشعلان} ورئيس اللجنة الامنية في مجلس المحافظة {فيصل النائلي} وقائد شرطة محافظة الديوانية السابق اللواء {فرقد العيساوي}، على خلفية احداث العنف التي شهدتها المحافظة مطلع الشهر الماضي، بتهمة تنفيذ اوامر القمع بحق المتظاهرين”.

النقل: إيقاف الموانئ يكبدنا خسائر كبيرة

أكد وكيل وزارة النقل، طالب بايش في تصريح صحفي ، ان “إيقاف الموانئ تكبدنا خسائر يومية كبيرة”.

وقال، ان “بعض السفن عادت أدراجتها” بسبب إيقاف الموانئ، معلنا “سنطلق وظائف جديدة لأهالي أم قصر حصراً”.

ويغلق المحتجون جميع الطرق المؤدية إلى ميناء “أم قصر” الرئيس بمحافظة البصرة المطل على الخليج.

وأصيب 122 متظاهرا على الأقل بحالات اختناق خلال مواجهات مع قوات الأمن، أمس وذلك بعدما أطلق الأمن الذخيرة الحية والغاز المسيل للدموع نحو المتظاهرين .

الى ذلك نفى وزير الكهرباء، لؤي الخطيب، تصريحات نسبت اليه حول التظاهرات.

وقال الخطيب في صفحته على {توتير} تداولت بعض مواقع التواصل الاجتماعي مقالا كاذبا منسوبا الى حول المظاهرات الحالية علما انني لم انشر أي مقال”، مضیفا ” لم ادلي باي تصريح سوى البيانات الرسمية وفعاليات وزارة الكهرباء على صفحتي وحساباتي الموثقة على الفيسبوك وتويتر فقط لذا اقتضى التنبيه”.

ملخص تظاهرات ساحة التحرير لليوم العاشر

تستعرض وكالة الفرات ملخصاً عن التظاهرات الشعبية في ساحة التحرير وسط العاصمة بغداد ليوم الأحد، لليوم العاشر منها.

وكان الملخص، كالآتي:

1 – إنخفاض كبير في استهداف المتظاهرين بقنابل المسيل للدموع.

2- توفر دعم لوجستي كبير للمتظاهرين في {المطعم التركي} وأسفل جرف النهر من جسر الجمهورية.

3 – تواجد المفارز الصحية الطبية بكافة المستلزمات الطبية.

4 – في الساعة 8 صباحاً سجل الطلبة حضوراً كبير بساحة التحرير وعدم تسجيل أي إصابة او حالة اختناق.

5 – إنقاذ قوة مكافحة الشغب لمتظاهرين في النهر والعودة بهم الى مكان التظاهر دون اعتقالهم او ضربهم.

6- نصب خيم ومواكب كبيرة في شارع السعدون والشوارع القريبة من الساحة التحرير دعماً للمتظاهرين.

7 – القيام بحملات توعية وتنبيه للمتظاهرين بلافتات كبيرة تنصح بعدم عبور جسر الجمهورية وعدم الذهاب الى جسر السنك.

8 – تشغيل مستمر للنشيد الوطني والأغاني الوطنية فقط.

9 – إشعال شموع على طول نفق التحرير تخليداً للشهداء من المتظاهرين والقوات الأمنية وشهداء العراق.

النهاية

www.iraq.shafaqna.com/ انتها