نشر : November 3 ,2019 | Time : 19:48 | ID 163804 |

بظل مواصلة التظاهرات.. المرور تعلن تفاصيل قطع الطرق وتأكيد حكومي بانتظام الدوام واستمرار المدارس

شفقنا العراق-متابعة- اكدت مديرية المرور العامة، استمرار مساعيها لفتح الطرق المغلقة بسبب دعوات الاضراب العام الذي اعلن عنه المتظاهرون، مبينة ان طرق جديدة شرقي بغداد تم قطعها ما ادى الى تفاقم الاختناقات المرورية، کما أكد الناطق باسم القائد العام للقوات المسلحة، انتظام الدوام الرسمي في العاصمة بغداد والمحافظات، بینما اكدت وزارة التربية، عدم استجابة اغلب الكوادر التدريسية والتعليمية الى الدعوات للاضراب العام، مبينة ان النسب ضئيلة وتكاد لا تذكر.

وقال مصدر أمني في حديث، إن “مجموعة من المتظاهرين اقدموا، عصر اليوم، على قطع سريع الدورة المتجه الى منطقة بغداد الجديدة”.

وقال قائد العمليات الفريق الركن قيس المحمداوي، إن “القوات الأمنية باشرت باعادة افتتاح شارع الكندي وسط منطقة الحارثية”، مضيفا أن “اعادة افتتاح الشارع يأتي لتسهيل حركة سير عجلات المواطنين لاسيما المرضى الذين يرتادون هذا الشارع الحيوي”.

بالسياق التقى قائد عمليات بغداد الفريق الركن قيس المحمداوي، اليوم الاحد، اعدادا من المتظاهرين والمعتصمين قرب ساحة التحرير في مناطق وسط بغداد، مبديا تأييده لمطالب المتظاهرين “المشروعة”، مشيرا، إلى أنه أكد للمتظاهرين بأن “صوتهم وصل الى كل العالم”.

كما أكد قائد عمليات بغداد على دور القوات الامنية في حماية المتظاهرين، قائلا “انا كفيل بحمايتكم”، موصيا اياهم “بعدم الاقتراب من الحواجز الامنية والتظاهر في الامكنة المخصصة تجنبا للاحتكاك مع القوات الامنية”.

وقال قائد العمليات للمتظاهرين الذين التقاهم”” مهما طال وقت التظاهر فنحن سنحميكم”، مشيرا الى “حظر التجوال سيرفع بالكامل خلال ايام قليلة”.

المرور تعلن تفاصيل قطع الطرق في بغداد

اكدت مديرية المرور العامة، الأحد، استمرار مساعيها لفتح الطرق المغلقة بسبب دعوات الاضراب العام الذي اعلن عنه المتظاهرون، مبينة ان طرق جديدة شرقي بغداد تم قطعها ما ادى الى تفاقم الاختناقات المرورية.

وقال مدير العلاقات العامة والاعلام بالمديرية العميد عمار وليد ان “اغلاق الطرق مستمر في بعض المناطق الا ان اغلاق اجزاء من القناة والزعفرانية ادت الى ازدحامات شديدة”، لافتا ان “طرق جديدة اخرى تم غلقها هي ساحة بيروت والقناة باتجاه بيروت وبعض الطرق الفرعية فيما تم فتح بعض الطرق الاخرى”.

واوضح ان “المرور تعمل على تلافي القطوعات وترسل جميع تفاصيل قطع الطرق الى قيادة عمليات بغداد كونها الجهة الرسمية في التصرف بالموضوع”، مبينا ان “اعداد الطرق المقطوعة لا يمكن احصائها في الوقت الراهن كونها تغلق وتفتح بشكل بذات الساعة”.

هذا وافاد مصدر محلي، إنه “تم  قطع  طريق القناه باتجاه السريع بغداد الجديدة، فضلا عن إغلاق فلكة الزعفرانية واغلاق شارع الصحة في الدورة والبنوك”.

واضاف المصدر، ان “شارع مطار المثنى باتجاه ساحة عدن، فيما تم اغلق طريق القاهرة الى النداء وطرق الامين والطوبجي والبلديات”، موضحا ان “جسر ١٤ رمضان باتجاه الكاظمية والحارثية باتجاه العلاوي وشارع صدر القناه شهدت اختناقات مرورية حادة ادت الى شل الحركة”.

الى ذلك اقدم متظاهرون،قال مصدر مطلع لوكالة نون إن “متظاهرين اقدموا على قطع الطريق المؤدي الى حقل البزركان النفطي و مصفى ميسان النفطي و منفذ الشيب الحدودي في ميسان  بقضاء المشرح”.

واضاف المصدر، أن “حالة من الارباك والفوضى شهدتها الطرق المؤدية الى تلك المواقع في حين وصلت دوريات من الشرطة لتأمين المتظاهرين”.

انتظام الدوام الرسمي في بغداد والمحافظات

أكد الناطق باسم القائد العام للقوات المسلحة اللواء الركن عبد الكريم خلف، الأحد، انتظام الدوام الرسمي في العاصمة بغداد والمحافظات.

ونقلت قناة العراقية الرسمية في خبر عاجل عن خلف تأكيده “انتظام الدوام الرسمي في بغداد والمحافظات”.

وكانت العاصمة بغداد وعدد من المحافظات شهدت، صباح اليوم، قطع جسور وطرق واجبار الموظفين على عدم الذهاب لدوائرهم استجابة لدعوات العصيان والاضراب.

بصعيد آخر نفى المتحدث باسم القائد العام للقوات المسلحة اللواء عبد الكريم خلف، مناقشة الحكومة فض التظاهرات او القيام باي عمل عسكري يستهدف ساحة التحرير او اخلاء المطعم التركي.

وقال خلف ان “الحكومة وعلى اعلى المستويات دعت قوات حفظ النظام الى سحب السلاح من جميع القوات المتواجدة في الخط الاول مع المتظاهرين”، مضیفا ان “القوات الامنية لا تنوي مطلقا انهاء تواجد المتظاهرين في ساحة التحرير او القيام بأي عمل عسكري لفض التظاهرات او اخلاء المطعم التركي وما يشاع هو من اجل ايقاع الفتنة بين المتظاهرين والقوات الامنية”.

واوضح خلف ان “فرض حظر التجوال اتخذ من اجل قيام القوات الامنية خلال ساعات الفرض بترتيب اوضاعها والاستراحة واستبدال القطاعات للتهيئة لليوم الثاني ولا يمكن اعتقال العشرات من العوائل كونها قادمة من التظاهرات كما تروج له بعض وسائل الاعلام”.

من جنبه أكد قائممقام قضاء الحبانية بمحافظة الانبار علي داود الدليمي، إن “كليات وجامعات ومدارس الانبار شهدت دوام رسمي دون قيام اي منها بتنظيم اي اعتصام او اضراب عن الدوام وان الانباء التي تحدثت عن تنظيم اعتصام داخل الحرم الجامعي في مدن الانبار عارية عن الصحة”.

واضاف الدليمي ان “كافة جامعات وكليات ومدارس المحافظة تخضع لزيارات من قبل المسؤولين ولجان التربية لاطلاع على سير الدوام ومحاسبة كل من يحاول التهاون في مهام عمله”، موضحا أن “الجهات المعنية في الانبار وجهت كافة الهيئات التعليمية بالدوام وعدم تفويت الفرصة على الطلبة والتأثير على مستقبلهم الدراسي “.

التربية: نسبة الاستجابة للاضراب ضئيلة وتكاد لا تذكر

اكدت وزارة التربية، الاحد، عدم استجابة اغلب الكوادر التدريسية والتعليمية الى الدعوات للاضراب العام، مبينة ان النسب ضئيلة وتكاد لا تذكر.

وقالت المتحدثة باسم الوزارة سلامة الحسن إن “الاستجابة لمطالب الاضراب العام والامتناع عن الدوام الرسمي لادارات المدرسة ضئيلة وتكاد لا تذكر”، مضیفة ان “ادارات المدارس اكدت استمرارها في الدوام الرسمي بشكل اعتيادي من اجل انجاز جميع المناهج في توقيتها المعتاد دون انقطاع”.

واوضحت ان ” الوزارة وجهت مديريات المتابعة من اجل الاستمرار في العمل دون توقف ومحاسبة الادارات المخالفة للتعليمات كون العملية التعليمية تخدم المواطنين بشكل مباشر ولا يمكن لاي شخص قطعها”.

فيما اعلن نقيب المعلمين عباس السوداني، ان “نقابة المعلمين العراقيين تصدر دعوات من اجل الاستمرار في الاعتصام للمدارس الا انها لا تلزم اي طرف بالاستجابة لها”.

واضاف ان “نسب الاستجابة متفاوتة بين محافظة واخرى بسبب سياسات التهديد التي تعرض لها ادارات المدارس في بعض المدن من مديريات التربية”، مشيرا ان “المشاركة في التظاهرات هي استجابة طوعية ولا نجبر الطلاب بالخصوص في المشاركة فيها”، محملا وزارة التربية “مسؤولية انضمام الكوادر التدريسية الى التظاهرات بسبب الاهمال وعدم قدرتها على تحسين الواقع التربوي”.

النهاية

www.iraq.shafaqna.com/ انتها

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here