نشر : October 17 ,2019 | Time : 10:00 | ID 162297 |

رئيس الوزراء: ماضون بتلبية مطالب المتظاهرين وإحداث الاصلاحات

 شفقنا العراق-أكد رئيس مجلس الوزراء عادل عبد المهدي، مساعد وزير الخارجية الامريكي لشؤون الشرق الأدنى ديفيد شنكر، أن الحكومة ماضية بتلبية مطالب المتظاهرين وإحداث الاصلاحات، کما كما بحث رئيس مجلس الوزراء عادل عبد المهدي، مع وزير الدفاع الاستوني العلاقات الثنائية بين البلدين.

وذكر مكتب عبد المهدي في بيان اليوم، ان “رئيس مجلس الوزراء استقبل شنكر وجرى خلال اللقاء بحث العلاقات بين البلدين، وآخر التطورات والمستجدات في سوريا والمنطقة، ودور العراق في هذا المجال،”.

وأضاف أن “الجانبين أكدا على مواصلة التعاون فيما يصب لصالح المنطقة والعالم”.

وأوضح عبد المهدي بحسب البيان، أن “الحكومة العراقية ماضية بتلبية مطالب المتظاهرين وإحداث الاصلاحات، وان اللجنة المشكلة للتحقيق في الاحدات التي رافقت التظاهرات تقوم بعملها”.

وتابع، أن “البعض حاول اخراج التظاهرات عن مسارها السلمي واستغلال التظاهرات والمتظاهرين الذين خرجوا بمطالب واضحة ومشروعة.

كما بحث رئيس مجلس الوزراء عادل عبد المهدي، اليوم، مع وزير الدفاع الاستوني العلاقات الثنائية بين البلدين.

وذكر مكتب عبد المهدي في بيان، ان “رئيس مجلس الوزراء استقبل وزير الدفاع الأستوني يوري لويك، وجرى خلال اللقاء بحث العلاقات الثنائية وآخر التطورات في سوريا والمنطقة”.

وأكد عبد المهدي خلال اللقاء، على “أهمية الدعم الذي تقدمه استونيا للعراق في مجال محاربة الإرهاب، لما لما يعود بالفائدة على المنطقة عموماً”.

من جانبه، أعرب وزير الدفاع الأستوني عن سعادته بزيارة العراق، مبينا ان بلاده فخورة بما تقدمه من دعم ومساعدة للقوات المسلحة العراقية وانها على استعداد لزيادة هذا الدعم.

النهاية

www.iraq.shafaqna.com/ انتها