نشر : October 15 ,2019 | Time : 21:50 | ID 162169 |

البحرين تقهر إيران وترتقي للصدارة مع أسود الرافدين

شفقنا العراق-حقق المنتخب البحريني فوزًا شاقًا وثمينًا على نظيره الإيراني، في الجولة الثالثة لتصفيات اسيا المؤهلة لكأس العالم 2022، بهدف نظيف.

وسجل الهدف الوحيد لمنتخب البحرين اللاعب محمد الحردان، من ضربة جاء في الدقيقة 66 من مجريات اللقاء.

وبهذا الفوز رفع المنتخب البحريني رصيده إلى 7 نقاط، في صدارة المجموعة الثالثة برفقة شقيقه العراقي، الذي تغلب اليوم على كمبوديا برباعية نظيفة.

الشوط الأول:

ضغط المنتخب الإيراني منذ البداية عن طريق الطرفين وكذلك استغلال القدرات الهجومية الكبيرة لنجمه سردار ازمون وزميله كريم أنصاري، ولكن الدفاع البحريني المنظم والقوي كان في الموعد.

وحاولت البحرين اغلاق المنافذ على الايرانيين واللعب على أخطاء لاعبي إيران والتركيز والدقة العالية في التمريرات والسيطرة على منطقة الوسط واستغلال الهجمات المرتدة السريعة عبر عبدالله يوسف وسيد ضياء وزملائه.

الهجمة الأخطر، كانت من النصيب الإيراني بعد خطأ دفاعي بحريني ولكن تسديدة اللاعب احسان حاج صافي مرت بجانب القائم الأيسر للحارس البحريني بالدقيقة 17.

استمر الضغط الإيراني مستغلا سرعات لاعبيه ولكن الدفاع البحريني كان يقظا وتصدى للمحاولات الإيرانية، ليظل التعادل السلبي قائما بعد مرور 25 دقيقة.

وكاد المنتخب البحريني يضيف هدفه الأول بالدقيقة 32، ولكن رأسية اللاعب أحمد بوغمار مرت بجوار القائم الأيمن، تلاه سيد ضياء بلمسة بجانب القائم الأيسر اثر توغل داخل منطقة الجزاء، ورد عليه الإيراني سردار ازمون بتسديدة ولكنها مرت بسلام على المرمى.

تواصلت المحاولات الهجومية البحرينية، عبر عبدالله يوسف بمتابعة لعرضية زميله بضربة رأسية ولكن الحارس الإيراني لم يجد صعوبة بالامساك بها.

رغم المحاولات البحرينية والإيرانية بالدقائق الأخيرة، ولكن الشوط الأول انتهى بالتعادل السلبي بين الطرفين.

الشوط الثاني:

حضرت السيطرة والخطورة الإيرانية في الدقائق الأولى بحثا عن تسجيل هدف أول، وكاد يفعل ذلك ولكن الدفاع والحارس البحريني وقفوا أمام كريم أنصاري فرد ومهدي طارمي.

 هاجم المنتخب البحريني واقترب من تسجيل هدفه الأول بعد تمريرة حريرية من محمد الحردان لزميله عبدالوهاب المالود الذي اطلق تسديدة جميلة بالزاوية اليمنى ولكن الحارس الإيراني علي رضا ابعدها لضربة ركنية بالدقيقة 61.

قبل أن يحتسب الحكم الأوزبكي فالنتين كوفالينكو، ركلة جزاء لصالح مهدي حميدان بعد تدخل من المدافع الإيراني بالدقيقة 65، وينبري لها اللاعب محمد الحردان ويسددها بمهارة على يمين الحارس علي رضا بيرانفاند، مسجلا الهدف الأول للبحرين بالشباك البحرينية.

واستبدل البرتغالي هيليو سوزا مدرب منتخب البحرين، اللاعب مهدي حميدان وأدخل بديلا عنه كميل الأسود بالدقيقة 74 من عمر المباراة، وبعدها بخمس دقائق اخرج أحمد بوغمار وزج باللاعب سيد رضا عيسى للحفاظ على تقدمه.

حاول المنتخب الإيراني التوغل داخل منطقة الجزاء البحريني بكافة الحلول، ولكن هجماتهم انتهت عند الدفاع والحارس البحريني الذين واصلوا التصدي ببسالة وبتركيز عالي، ليظل التقدم بحريني بهدف دون مقابل بعد مرور 90 دقيقة .

لينجح المنتخب البحريني بتخطي عقبة إيران بهدف نظيف بنهاية المطاف، وسط فرحة كبيرة للاعبين والجهاز الفني والجماهير البحرينية الكبيرة.

النهاية

www.iraq.shafaqna.com/ انتها