نشر : October 14 ,2019 | Time : 09:49 | ID 162005 |

زيارة الأربعين.. محافل لنشر الأحكام الشرعية وتعليم القرآن والبرامج الثقافية

شفقنا العراق-متابعات-تتسم المسيرة الأربعينية بكثرة المحطات الاستفتائية الخاصة بتعليم الأحكام الشرعية للزائرين من خلال عددمن طلبة الحوزة العلمي ، کما نشرت العتبة العلوية العشرات من الاستراحات قرآنية على طريق الزائرين تهتم ببيان الأحكام الشرعية والقراءة الصحيحة لسورة الفاتحة، فیما افتتحت العتبة الحسينة محطة خاصة بالاطفال لتعليمهم القراءة الصحيحة للقرآن الكريم.

وبهذا الصدد ، قال السيد نبأ الحمامي من قسم الشؤون الفكرية والثقافية شعبة إحياء التراث ، ” في هذه المسيرة المليونية التي يسير فيها الزائرون إلى كربلاء المقدسة من مذهب أهل البيت والمذاهب الأخرى ، الجميع بحاجة إلى معرفة المسائل الشرعية التي يبتلى بها من مسائل القصر والتمام في الصلاة واحكام قطع المسافة الشرعية،وهناك أسئلة كثيرة خارج مسألة القصر والتمام تتعلق بشؤون المسلم في حياته اليومية .

وأضاف “حينما يريد الإنسان ان يستشرع ويعرف الأحكام الشرعية حين يجد مكانا للاستفتاءات وخاص بالعتبة العلوية سوف يتشجع وتتولد لديه الرغبة والحافز ليسأل ما يجول بخاطره وما يبتلى به في حياته اليومية بالنتيجة هذه فرصة لجميع الزائرين وسوف ينعكس ذلك على المستوى الإيماني فمسيرة الحسين بمقدار ماهي مسيرة ولاء فهي مسيرة تعلم وتطبيق لأحكام الشرعية ، فهذا التعلم جزء أساس في هذه المسيرة الخالدة .

كما افتتحت دار القرآن الكريم في العتبة الحسينة المقدسة (فرع محافظة ذي قار) وضمن مشروع المحطات القرآنية في الزيارة الأربعينية محطة خاصة بالاطفال لتعليمهم القراءة الصحيحة للقرآن الكريم.

وقال منسق الفرع وعضو  اللجنة التنظيمية  للمحطات احمد الشامي  “أقام طلبة و كوادر مشروع الألف حافظ في العراق  التابع لدار القرآن الكريم  – فرع ذي قار – برنامج القرآني الصغير ضمن فعاليات المحطات القرآنية في الزيارة الأربعينية لتعليم الأطفال القراءة الصحيحة لسورة الفاتحة وقصار السور اضافة الى طرح بعض المفاهيم والأهداف التي استشهد من أجلها الامام الحسين عليه السلام”.

واضاف الشامي “ومن المميز في البرنامج انه انطلق بتعليم الأطفال القراءة الصحيحة من قبل صغار مشروع الألف حافظ  فضلاً عن تقديم  تلاوات قرآنية وتنظيم أسئلة ومسابقات ومنح الأطفال جوائز عينية من حرم الامام الحسين (عليه السلام) “.

فيما أقامت دار القرآن الكريم النسوي التابعة لقسم مركز القرآن الكريم في العتبة العلوية المقدسة (10) استراحات قرآنية ضمن مشروع الاستراحة القرآنية للزائر الحسيني في الأماكن المخصصة داخل العتبة وخارجها خلال الزيارة الأربعينية.

وقالت رئيسة دار القرآن الكريم النسوي مرضية حيدر تم تزويد كل استراحة قرآنية خاصة بالزائرات الكريمات ببوستر وسورة الفاتحة ملونة ذات حجم كبير للوقوف على مواضع الخطأ عند القراءة للزائرة لكي تعرف أي كلمة لا تقرأها بصورة صحيحة مع تقديم هدايا رمزية للزائرات “.

أكملت : هنالك برامج متنوعة أقامتها الدار تم توزيع خادمات بلغات متعددة هي الفارسية والاوردو والإنكليزية ، وتوزيع ختمات الصلوات لإهدائها إلى الشهداء والإمام الحسين (عليه السلام)، وان نقاط الاستراحات التي توزعت على أماكن مراكز العتبة هي “صحن السيدة فاطمة الزهراء (عليها السلام) في مواقع متعددة في الطوابق العليا والسفلى اضافةً إلى موقع مدينة الإمام الرضا (عليه السلام) للزائرين وموكب العتبة العلوية المقدسة في عامود (96) “.

بالسياق اعلن قسم الشؤون الدينية بالعتبة العسكرية عن تقديمه عدة برامج دينية للزائرين الكرام تنوعت ما بين المشروع التبليغي ومشروع اقرأ صح  واقامة الصلوات اليومية في اماكن عدة من المرقد المقدس ، فضلا عن اقامة المجالس الحسينية في الصحن العسكري المطهر فيما اوضح المعنيين عن وجود برامج دينية معدة على طريق الزائرين الكرام عمود 208  طريق نجف كربلاء لزائري الامام الحسين (عليه السلام) خلال ايام زيارة الاربعين.

الى ذلك تواصل الجموع الوافدة من الدول العربية والإسلامية مسيرتها الكبرى نحو مرقدي أسدي بغداد “عليهما السلام” والمستمرة منذ أيام عدّة، لتبدأ الانطلاقة من هذه الرحاب القدسية من مرقدي الإمام موسى بن جعفر الكاظم والإمام محمد بن علي الجواد “عليهما السلام” نحو كربلاء الشهادة والبطولة والفداء، وهي ترفع شعارات الحبّ المتجذّر وعمق الولاء الحقيقي الذي يسري في عروقها، مُلبيةً النداء لسيد الشهداء “عليه السلام”، فضلاً عن أداء رسالتها الإنسانية التي تدعو إلى نشر ثقافة التسامحونصرة الحق والثبات على المبادئ السامية وتنامي حالة التراحم بين المجتمع الإسلامي.

من جانبه اصدر القسم الثقافي في أمانة مسجد الكوفة المعظم والمزارات الملحقة به كتيب الى زوار أربعينية الإمام الحسين (عليه السلام) بعنوان ( الى كربلاء ) يتضمن مجموعة من الإرشادات والمعارف يتزود بها الزائر خلال مسيره الى كربلاء المقدسة.

حيث تضمن الكتيب فضل الزيارة وآداب زيارة المعصوم (عليه السلام) وفضل مدينة الكوفة العلوية ومسجدها المعظم، إضافة الى كلمات في السير على هدى القرآن الكريم، ودعوة للعمل في زمن انتظار الإمام المهدي (عجل الله فرجه الشريف)، كما كتب فيه ايضا كيفية العمل بأحكام الله تعالى وهي من أهم المقاصد الحسينية، واتباع العلم والعلماء المختصين في أحكام الشريعة.

كما حمل الكتاب بحث صغير عن صفات المؤمن وعن احكام الصلاة، إضافة الى زيارة الأربعين، واخيراً تم وضع إرشادات طبية في الكتيب تفيد الزائر الذي يسير عشرات بل مئات الأميال الى كربلاء المقدسة في رحلة الإباء لإحياء زيارة الأربعين.

النهاية

 

www.iraq.shafaqna.com/ انتها