نشر : October 6 ,2019 | Time : 17:25 | ID 161366 |

وصية الإمام الحسن المجتبى لأخيه الإمام الحسين قبل استشهاده؟

شفقنا العراق-يوافق السابع من شهر صفر ذكرى استشهاد الإمام الحسن السبط عليه السلام، وبهذه المناسبة الأليمة نسلط الضوء على ملامح من شخصيته العظيمة وبعض معاجزة صلوات الله عليه، وهذه وصية الامام الحسن المجتبى (ع) لاخيه الامام الحسين قبل استشهاده ز

وصيّته للإمام الحسين(عليه ‌السلام) :

ولمّا ازداد ألمه وثقل حاله استدعى أخاه سيّد الشهداء فأوصاه بوصيّته وعهد إليه بعهده ، وهذا نصّه :هذا ما أوصى به الحسن بن عليّ إلى أخيه الحسين  أوصى أنّه يشهد أن لا إله إلاّ الله ، وحده لا شريك له ، وأنّه يعبده حقّ عبادته ، لا شريك له في الملك، ولا وليّ له من الذلّ، وأنّه خلق كلّ شيء فقدّره تقديراً ، وأنّه أولى من عبده ، وأحقّ من حمد ، من أطاعه رشد ، ومن عصاه غوى ، ومن تاب إليه اهتدى، فإنّي أوصيك يا حسين بمن خلفت من أهلي وولدي وأهل بيتك ، أن تصفح عن مسيئهم ، وتقبل من محسنهم ، وتكون لهم خلفاً ووالداً ، وأن تدفنني مع رسول الله(صلى ‌الله‌ عليه ‌وآله ‌و سلم) فإنّي أحقّ به وببيته .

 فإن أبوا عليك فأُنشدك الله وبالقرابة التي قرّب الله منك والرحم الماسّة من رسول الله(صلى ‌الله‌ عليه ‌وآله ‌و سلم) أن لا يهراق من أمري محجمة من دم حتى تلقى رسول الله فتخصمهم وتخبره بما كان من أمر الناس إلينا .

النهاية

www.iraq.shafaqna.com/ انتها