نشر : October 6 ,2019 | Time : 08:43 | ID 161331 |

وسط اكتظاظ المنافذ الحدودية واستتاب الأمن.. إيران ترسل مستشفى متنقل وتستقر طائراتها المسيرة

شفقنا العراق-متابعات-ارسلت ايران مستشفى متنقلا بكادر يضم 120 طبيبا وممرضا ومساعدا لتقديم الخدمات لزائري الأربعينية، کما أعلن رئيس منظمة الحج والزيارة، ان إرسال الزوار للمشاركة في ملحمة مسيرات زيارة الأربعين يتم بهدوء وأمن تامين، بینما اكد محافظ خوزستان بانه لا توجد اي مشكلة امنية في حدود المحافظة، وإلی ذلك اكد الحرس الثوري بان الامن مستتب في جميع المعابر الحدودية، هذا واكد قائد القوة البرية ان الطائرات المسيرة والمروحيات الرباعية، تستخدم لحماية امن الزوار .

وقال المدير التنفيذي للمستشفى المتنقل رضا سعيدي، ، أن المستشفى يضم 4 حافلات وأنه مرسل من العتبة الرضوية المقدسة في ايران، مضیفا أن “المستشفى المتنقل بني بكلفة 12 مليار ريال ويضم اقسام التصوير الاشعاعي والسونار والمختبر وغرفة العمليات واسرة المرضى حيث تبرعت العتبة الرضوية المقدسة ببناءه وبدعم من المستشفى الرضوي في مدينة مشهد شمال شرق ايران”، مضیفا ان “المستشفى سيتحرك صباح اليوم الاحد ويستقر عند العمود 320 في الطريق الواصل بين مدينتي النجف الاشرف وكربلاء المقدسة”، لافتا الى أن هذه المستشفى ستقدم الخدمات على مدى 10 ايام خلال مراسم الزيارة الاربعينية.

بالسياق أعلن مسؤول لجنة المشاركات الشعبية والإسكان بلجنة الاربعين مكي يازع ، ان اكثر من 2000 شاحنة محملة بالمعدات تتوجه الى العراق عبر منفذ شلمجة الحدودي في ايام زيارة أربعين الامام الحسين عليه السلام وهذه الشاحنات تعبر المنفذ التجاري لمنطقة “اروند” الحرة، حسب دورها

واضاف يازع: شاركات عدة محافظات بما فيها محافظة خوزستان وفارس وهرمزكان وبوشهر وجهار محال وبختياري واصفهان بتوفير المعدات اللازمة للمواكب المستقرة في النجف الاشرف والى كربلاء، وهذه المعدات والملزومات تتضمن معدات الطبخ والمواد الغذائية ومياه الشرب، مردفا: انتشرت 400 من المواكب لتقديم الخدمات لزوار ابي عبدالله الحسين عليه السلام على الطريق من خرمشهر وحتى نقطة الصفر الحدودية في شلمجة.

المنافذ الحدودية

اجتاز أكثر من 7 آلاف زائر منفذ جذابه الحدودي مع العراق خلال 24 ساعة للمشاركة في مراسم زيارة اربعينية الامام الحسين عليه السلام والعتبات المقدسة بهذا البلد.

وقال مدیر منفذ جذابه الحدودي احمد سبحاني، اليوم الاحد إنه بفضل الاستعدادات التي جرت منذ الايام الماضية لتسهيل تنقل الزائرين الكرام فإن هذه العملية تجري بسهولة دون أية مشاكل، مشیرا الى بعض ماتردد حول اغلاق هذا المنفذ الحدودي بشكل مؤقت، موضحا: إن هذه العملية تمت في غضون ساعات خلال الايام الماضية بطلب من الجانب العراقي وقد فتح المنفذ أبوابه أمام الزائرين مرة اخرى.

من جانبه اعلن قائممقام خرمشهر الخاص (جنوب غرب ايران)، يوم السبت، ان اكثر من 35 ألف زائر عبروا من منفذ شلمجة الحدودي خلال اليوم الماضي، مؤكدا انه لا توجد اي مشكلة في هذا المنفذ الحدودي.

فیما وصل مساعد الشؤون التنسيقية للقائد العام للجيش الايراني الادميرال حبيب الله سياري امس الى كرمانشاه لتفقد الحدود الغربية للبلاد والاطلاع على سير الخدمات المقدمة لزوار اربعينية الامام الحسين عليه السلام.

تامين أمن الزوار

أعلن رئيس منظمة الحج والزيارة في الجمهورية الاسلامية الايرانية علي رضا رشيديان ، ان إرسال الزوار للمشاركة في ملحمة مسيرات زيارة اربعين الامام الحسين يتم بهدوء وأمن تامين، مشيرا الى الاقبال الواسع من الزوار وجاهزية المدن العراقية المقدسة لتقديم الخدمات للزوار.

وقال: هنالك إقبال واسع للغاية على التسجيل في منظومة سماح (المخصصة لتسجيل زوار الاربعين)، وحتى الآن سجل اكثر من مليوني شخص فيها، مبینا ان منظمة الحج والزيارة هي الجهة الرسمية التي تتولى موضوع الزيارة في البلاد، وهي تبذل قصارى جهودها الى جانب اللجنة المركزية لزيارة الاربعين وسائر اللدان المعنية بتقديم الخدمات لزوار الاربعين، مضيفا ان تسجيل الزوار مستمر بكل جدية وان هناك اقبالا منقطع النظير من قبل الايرانيين، وان إرسال الزوار بدأ منذ الايام الماضية بالتدريج، وسيزداد خلال الايام المقبلة.

بدوره اكد محافظ خوزستان غلام رضا شريعتي خلال زيارته التفقدية لمعبر جذابة،  ان الجهود مبذولة من اجل ان يتوجه الزوار الى العراق في منتهى الامن والسلامة لتادية مراسم اربعينية الامام الحسين (ع)، لافتا، انه وفي ضوء الجهود المبذولة والتنسيق مع الجانب العراقي، يعبر الزوار من الحدود بمنتهى الامن والهدوء للتوجه الى العراق لزيارة العتبات المقدسة.

إلی ذلك اكد نائب القائد العام لحرس الثورة الاسلامية في مقر “الامام علي (ع)” المركزي الامني العميد غلام حسين غيب برور خلال زيارته التفقدية لحدود محافظة خوزستان ، بان الامن مستتب في جميع المعابر الحدودية للبلاد لتوجه الزوار للمشاركة في مسيرة اربعينية الامام الحسين (ع) في العراق ولا يوجد هنالك اي داع للقلق.

واضاف، كانت هنالك هواجس في معبر جذابة الا انه تم معالجة المشاكل بهمم المسؤولين والتنسيق بين الاجهزة الامنية والشرطية والتنفيذية بمحافظة خوزستان، متابعا ان الامكانيات متوفرة ايضا في حدود شلمجة وان الامن مستتب فيها جيدا.

هذا واعلن قائد مقر “الاربعين” لقوى الامن الداخلي العميد محسن فتحي زادة بان عبور زوار اربعينية الامام الحسين (ع) يجري بكثافة وانسابية عبر المعابر الحدودية الثلاثة مع العراق وهي جذابة وشلمجة ومهران ولم يصل اي تقرير بحدوث مشكلة ما بهذا الصدد ، وللاسف ان حدود خسروي مازالت مغلقة وما لم تتهيأ الظروف اللازمة في الطرف الاخر من الحدود فانه على الزوار استخدام المعابر الحدودية الاخرى، موضحا بان مسيرة الاربعين التي انطلقت قبل عدة ايام جارية بكثافة عالية وبصورة اكبر مما كانت عليه في الاعوام الماضية ونتوقع ان يبلغ العدد رقما اكبر مما كان عليه خلال تلك الاعوام.

طائرات مسيرة ايرانية ستقوم بحماية الزوار

اكد قائد القوة البرية لجيش الجمهورية الاسلامية “العميد كيومرث بورحيدري”، ان الطائرات المسيرة والبالونات والمروحيات الرباعية التابعة لهذه القوة، تستخدم لحماية امن زوار مراسم اربعين استشهاد الامام الحسين (عليه السلام).

وفي تصريح له على هامش مراسم ازاحة الستار عن انجازات علمية جديدة لدى برية الجيش الايراني، قال العميد حيدري : ان هذه القوة تمتلك طائرات مسيرة قتالية غير مرصودة بواسطة الرادارات، بامكانها التصوب على اهداف جوية، متابعا: نحن اليوم وفي سياق حماية الحدود الشرقية والغربية للبلاد نستند على التقنيات الوطنية.

وصرح قائد القوة البرية للجيش : ان الطائرات المسيرة والبالونات والمروحيات الرباعية التابعة لبرية الجيش الايراني تقوم في هذا العام، وعلى غرار الاعوام السابقة بحماية امن زوار مراسم الاربعين الحسينية (ع).

النهاية

www.iraq.shafaqna.com/ انتها