نشر : October 3 ,2019 | Time : 16:39 | ID 161100 |

فرض حظر للتجوال بالنجف وذي قار واشتباكات بكربلاء واجتماعات أمنية بالبصرة وبابل

شفقنا العراق-متابعات-فرضت مديرية شرطة النجف، الخميس، حظرا على التجوال في المحافظة، کما تظاهر العشرات من المواطنين في كربلاء، للمطالبة بالخدمات وتوفير فرص العمل، فیما أفاد مصدر أمني ان الاشتباكات وقعت بين القوات الامنية ومتظاهرين حاولوا اقتحام المجلس البلدي في قضاء الرفاعي، في ذي قار.

وفرضت مديرية شرطة النجف فحظرا شاملا على التجوال في المحافظة، على خلفية التظاهرات التي تشهدها المحافظة، مضیفا ان الحظر يبدا من الساعة الرابعة عصر اليوم وحتى اشعار اخر.

كما تظاهر العشرات من المواطنين في كربلاء، للمطالبة بالخدمات وتوفير فرص العمل.

وخلال الاحتجاجات، ناشد العراقيون بالاستجابة الى مطالبهم ودعمهم، كما طالبوا بالاصلاح وبمحاربة الفساد، مهددين بالتصعيد في حال عدم الاستجابة لمطالبهم.

هذا وأفاد مصدر أمني ان الاشتباكات وقعت بين القوات الامنية ومتظاهرين حاولوا اقتحام المجلس البلدي في قضاء الرفاعي، في ذي قار، مشيرا أن القوات الامنية حاولت تفريق المتظاهرين بالرصاص الحي من خلال اطلاق النار عليهم في الهواء، مضيفا ان ذلك ادى الى اصابة اثنين من منتسبي القوات الامنية وعدد من المتظاهرين.

الأخبار العاجلة

شرطة النجف: اي متظاهر يعتدي على المال العام يعامل معاملة الارهابي

تؤكد إدارة مطار النجف الأشرف الدولي استمرارية الرحلات لتوديع واستقبال المسافرين بانسيابية عالية.

متظاهرون يقتحمون مبنى مجلس قضاء الرفاعي في ذي قار

اعلان حظر التجوال في ذي قار حتى اشعار اخر

محافظ الديوانية: لم يقدم الى الان اي أشعار امني للخروج بتظاهرة في المحافظة

اجتماع عاجل للقيادات الامنية في البصرة لمناقشة الوضع الامني

انتشار امني كثيف بالقرب من مبنى مجلس بابل تحسبا لاي طارئ

محافظ بغداد وامينها يشكلان لجنة عمل مشتركة لازالة مخلفات التظاهرات

مجلس الأمن الوطني يعلن اتخاذ الاجراءات المناسبة لحماية المواطنين

اصابة اللواء الركن محمد صبري قائد عمليات بغداد بجروح من قبل المتظاهرين

تأجيل امتحانات الدور الثالث للصفوف المنتهية إلى يوم السبت المقبل

ادارة مطار بغداد تنفي اقتحام المتظاهرين لمبنى المطار

سعد معن: مسؤولية القوات الامنية هي الحفاظ على الامن العام وحماية المتظاهرين

ايران تصدر بيانا رسميا بشأن تظاهرات العراق

كشفت وزارة الخارجية الإيرانية اليوم الخميس عن موقف طهران من الاحتجاجات التي تجتاح العراق منذ أيام.

وقالت الخارجية الإيرانية في بيان لها: “لدينا ثقة بأن الحكومة العراقية ستعمل مع الأحزاب والمرجعيات على تهدئة الأوضاع”، حاثتنا المواطنين على تأخير زيارتهم إلى العراق حتى تستقر الظروف هناك.

وقالت: “تشدد وزارة الخارجية الإيرانية على أهمية المسيرة العظيمة لأربعين الأمام الحسين وضرورة إجراء هذه الفعالية العظيمة، وتحث المؤمنين الإيرانيين أتباع أهل البيت على تأخير زيارتهم إلى العراق حتى تستقر الظروف في البلاد، وأن يولوا اهتماما كبيرا لتحذيرات المسؤولين السياسيين والأمنيين في العراق خلال زيارتهم”.

وأوضح البيان : ” طهران على ثقة من أن الحكومة العراقية ستعمل، إلى جانب الأحزاب والشخصيات السياسية والمرجعية الدينية والزعماء الدينيين، على تهدئة الأجواء المشتعلة في المدن العراقية ولن تسمح لبعض الحركات بإلحاق الضرر بالشعب العراقي وإساءة معاملة الأجانب الوافدين إلى العراق”.

وأغلقت السلطات الإيرانية، في وقت سابق من اليوم الخميس، معبري خسروي وجذابة الحدوديين مع العراق، بسبب تطور الأوضاع الأمنية.

وقال قائد حرس الحدود الإيرانية قاسم رضائي، إنه “تم إغلاق منفذي خسروي وجذابة الحدوديين مع العراق منذ أمس لدواع أمنية”، وذلك حسب وكالة “مهر” الإيرانية.

وتشهد العاصمة بغداد وبعض المحافظات الجنوبية في العراق احتجاجات عنيفة، للمطالبة بتحسين الظروف المعيشية وتوفير فرص العمل.

ورافقت هذه الاحتجاجات صدامات بين قوات الأمن والمتظاهرين أسفرت عن قتلى وجرحى، ما دفع رئيس الوزراء العراقي عادل عبد المهدي إلى فرض حظر التجوال في العاصمة اعتبارا من صباح اليوم الخميس وحتى إشعار آخر.

النهاية

www.iraq.shafaqna.com/ انتها