نشر : October 1 ,2019 | Time : 22:53 | ID 160939 |

تأکید مقتل شخص واصابة المئات، والصدر والحكيم يطالبان بفتح تحقيق وعقد جلسة طارئة

شفقنا العراق-متابعات-اصدرت خلية الإعلام، بياناً بشأن التظاهرات التي انطلقت اليوم في بغداد والمحافظات، مؤكدة أسفها لما رافقت هذه الإحتجاجات من أعمال عنف صدرت من مجموعة من “مثيري الشغب”، فيما كشفت وزارة الصحة عن وفاة شخص واصابة 200 آخرين بينهم 40 من القوات الامنية، من جهته دعا مقتدى الصدر، الرئاسات الثلاث لفتح تحقيق “عادل” بما حدث بساحة التحرير، کما دعا عمار الحكيم، مجلس النواب الى عقد جلسة طارئة .

وقالت خلية الإعلام الحكومي، الثلاثاء، في بيان مشترك لوزارتي الداخلية والصحة، تلقت السومرية نيوز نسخة منه، إن “العاصمة بغداد وعدداً من المحافظات شهدت إنطلاق تظاهرات احتجاجية تطالب بتوفير الخدمات العامة وفرص العمل”.

واعربت الخلية عن “أسفها لما رافقت هذه الإحتجاجات من أعمال عنف، صدرت من مجموعة من مثيري الشغب لإسقاط المحتوى الحقيقي لتلك المطالب وتجريدها من السلمية التي خرجت لأجلها”، مشددة بالقول “أننا في الوقت الذي نتضامن مع حرية التعبير التي كفلها الدستور، وانطلاقا من مبدأ المسؤولية الوطنية، ندعو المواطنين كافة الى التهدئة وضبط النفس، ونؤكد إستمرار الأجهزة الأمنية في تأدية مهماتها حرصا منها على أمن وسلامة المتظاهرين”.

وكشفت وزارة الصحة، بحسب البيان عن “إستمرار ملاكاتها الطبية في تقديم العلاج الى الجرحى الذين استقبلتهم المؤسسات الصحية، حيث سجلت حالة وفاة واحدة، فيما بلغ عدد الجرحى (٢٠٠) مصاب بينهم (٤٠) مصاباً من منتسبي الأجهزة الأمنية”، موضحة أن “عدداً خرج منهم بعد تلقيهم الإسعافات الأولية، مع إستمرار الملاكات الطبية في تقديم الرعاية الصحية للمتبقي من للراقدين وعددهم (٥٠)”.

الصدر يدعو الرئاسات الثلاث لفتح تحقيق “عادل”

دعا زعيم التيار الصدري السيد مقتدى الصدر، الثلاثاء، الرئاسات الثلاث لفتح تحقيق “عادل” بما حدث بساحة التحرير.

وقال الصدر في تغريدة له على موقع التواصل الاجتماعي “تويتر” وتابعتها السومرية نيوز، إنه “على الرئاسات الثلاث فتح تحقيق عادل لما حدث اليوم في ساحة التحرير”.

واصدرت خلية الإعلام الحكومي، اليوم الثلاثاء، بياناً بشأن التظاهرات التي انطلقت اليوم في بغداد والمحافظات، مؤكدة أسفها لما رافقت هذه الإحتجاجات من أعمال عنف صدرت من مجموعة من “مثيري الشغب”، فيما كشفت وزارة الصحة عن وفاة شخص واصابة 200 آخرين بينهم 40 من القوات الامنية.الحكيم يدعو لعقد جلسة طارئة للبرلمان

الحكيم يدعو لعقد جلسة طارئة للبرلمان

دعا رئيس تيار الحكمة الوطني عمار الحكيم، الثلاثاء، مجلس النواب الى عقد جلسة طارئة، عازيا ذلك الى مناقشة ما رافق تظاهرات اليوم من “خروقات”.

وقال الحكيم في بيان، إن “استخدام العنف المفرط في تفريق المتظاهرين امر مستنكر وغير مقبول، وما حصل اليوم من اجراءات لتفريق التظاهرات ما ادى الى سقوط عدد من الضحايا في صفوف المتظاهرين والقوات الامنية بحاجة الى وقفة جادة ومراجعة عاجلة”.

ودعا الحكيم، الى “عقد جلسة نيابية طارئة للوقوف على الاسباب والحيثيات والتداعيات وتطويق الفتنة وعدم جر الاوضاع الى ما لا يحمد عقباه تحاشيا للوقوع في المحذور، كما ندعو الاجهزة الامنية الى التعامل بحكمة وروية لاحتواء الموقف وتفويت الفرصة على المتصيدين”.

ودعا الحكيم، المتظاهرين الى ان “تتسم مظاهراتهم بالسلمية وعدم التعرض للأجهزة الامنية وعدم رفع الشعارات التي تتعارض مع الدستور والقانون”.

السيطرة على جميع الحرائق التي اندلعت بساحة التحرير

أعلن مدير عام الدفاع المدني اللواء كاظم سلمان بوهان، السيطرة على جميع الحرائق التي اندلعت في ساحة التحرير، لافتا إنه “تمت السيطرة على جميع حوادث الحريق التي اندلعت في ساحة التحرير، البالغة أربعة حرائق”.

وأضاف انه “من ضمن الحريق عجلات ومولدات ومخزن في مدخل شارع الحمهورية جهة التحرير، وحرائق في عدد من بسطيات البالات، إضافة الى اطارات في أكثر من موقع”.

وكان مصدر أمني قد افاد في وقت سابق من، اليوم الثلاثاء، باندلاع النيران داخل بناية المطعم التركي قرب ساحة التحرير.

من جانبه أفاد مصدر أمني، بان ساحة التحرير خلت من المتظاهرين الذين تجمعوا صباح اليوم، مشيرا إن “الوضع الأمني من تمثال السعدون باتجاه ساحة الفردوس جيد جداً”.

 الجدير بالذكر انه انطلقت في وقت سابق من، اليوم الثلاثاء، تظاهرات في ساحة التحرير وسط العاصمة بغداد، فيما تم استهدافها بالغاز المسيل للدموع.

النهاية

www.iraq.shafaqna.com/ انتها