نشر : September 29 ,2019 | Time : 13:16 | ID 160643 |

وفد من معتمدي مكتب المرجعية العليا يتفقد المقاتلين في الزركة وعلاس وحمرين

شفقنا العراق-قام وفد من معتمدي مكتب سماحة آية الله السيد علي الحسيني السيستاني (دام ظله) في بغداد يرافقهم بعض المؤمنين من اهالي حي العامل والصدرية والكفاح بتفقد المقاتلين في منطقة الزركة وعلاس في جبال حمرين.

هذا ما تفضل به السيد علي المالح الموسوي الى موقع فتوى الدفاع المقدسة مضيفا :قصدنا في زيارتنا هذه يوم أمس منطقة الزركة وعلاس قرب سلسلة جبال حمرين المقاتلين هناك من قوات بدر حيث زرنا مجموعة من نقاط المرابطة لغرض ان نعيش مع المجاهدين المرابطين في الثغور في أفواج ٢و٣و٤ ومقر المدفعية العائدة للواء ٢١ بدر ورافقنا بعض الاخوة من اهالي حي العامل والصدرية والكفاح وبالتنسيق مع بعض مبلغي العتبة العباسية المقدسة في سامراء جزاهم الله خيرا وتفقدنا معا المقاتلين في نقاطهم وقدمنا لهم التعازي في ذكرى عاشوراء واستشهاد الامام الحسين وولده الإمام زين العابدين عليهما السلام.

وأضاف الموسوي تحدثنا مع المقاتلين وقلنا لهم “نحن نعيش هذه الذكرى ومنذ ١٣٨٠عاما فحينما كان الامام ابي عبدالله الحسين ينادي هل من ناصر ينصرني، وما زال هذا النداء مدويا صاغه حفيده المرجع الاعلى للامة في هذا الزمان بفتوى الجهاد الكفائي ضد الجينات الوراثية لجيوش يزيد وعبيد الله بن زياد وعمر بن سعد وشمر، وقد لبيتم النداء مع مئات الآلاف من المتطوعين فكنتم مصداق عبارة الإمام الصادق في زيارته للأنصار (يا ليتنا كنا معكم فنفوز معكم فوزا عظيما) والحمد لله ولانكم لبيتم النداء وصدقتم العهد مع الله ورسوله واهل بيته ومع مرجعيتكم نصركم الله وفزتم فوزا عظيما وكانت شعارات عاشوراء على لسان أبي الأحرار هي ذاتها على ألسنتكم، (هيهات منا الذلة، ومثلي لا يبايع مثله..الخ ) وكان شعاركم لبيك ياحسين فجزاكم الله عن الجميع خير جزاء المحسنين.

واختتم معتمد مكتب السيد السيستاني حديثه بالقول: نقلنا لهم سلام ودعاء وتوجيهات المرجعية الدينية العليا وأكدنا عليهم باخذ الحيطة والحذر. وبالمقابل حملنا المقاتلون سلامهم وتحياتهم الى المرجعية العليا واوصل الوفد اليهم كمية من المواد الغذائية على شكل سلة مقاتل، ومبالغ مالية للمقاتلين الابطال يدا بيد وودع الوفد بمثل ما استقبل به من الحفاوة وانهى الوفد زيارته بزيارة الامامين العسكريين (ع) والحمد لله رب العالمين.

النهاية

www.iraq.shafaqna.com/ انتها