نشر : September 23 ,2019 | Time : 10:09 | ID 160156 |

افتتاح معرض الكتاب الدولي بمشاركة (85) دار نشر بمدینة كربلاء المقدسة

شفقنا العراق- شهدت مدینة كربلاء المقدسة یوم امس افتتاح معرض الكتاب الدولي بمشاركة (85) دار نشر من العراق وامريكا ولبنان وايران وتونس.

تواصلاً لسلسلة مشاركاتها السابقة وتماشياً مع نهجها في نشر علوم وثقافة أهل البيت(عليهم السلام) وكلّ ما يسهم في تنمية وثقافة الفرد، فقد سجّلت العتبةُ العبّاسية المقدّسة -كما هو شأنها في كلّ مشاركة- حضوراً متميّزاً بمشاركتها في معرض (تراتيل سجّادية) الدوليّ للكتاب بنسخته السادسة، الذي تُقيمه العتبةُ الحسينيّة المقدّسة في منطقة ما بين الحرمين الشريفين، والذي افتُتِح يوم امس ويستمرّ لعشرة أيّام.

المشاركة كانت من خلال ما تمّ عرضُه في أجنحتها المشاركة التي مثّلها فيه كلٌّ من قسم الشؤون الفكريّة والثقافيّة وقسم شؤون المعارف الإسلاميّة والإنسانيّة من نتاجاتٍ وإصدارات، وممّا جادت به يراعاتُ مفكّري وكتّاب هذين القسمين، وبجناحين منفصلين جنباً الى جنب مع باقي دور ومؤسّسات النشر العربيّة والعالميّة التي وصل عددها الى (85) داراً ومؤسّسة من العراق وأمريكا ولبنان وإيران وتونس.

حيث ضمَّ جناحُ قسم الشؤون الفكريّة والثقافيّة، العديد من الإصدارات والنتاجات الدوريّة والفصليّة والإصدارات والكتب والكراسات المتنوّعة بطروحاتها الدينيّة والأخلاقيّة والتربويّة إضافةً الى الأكاديميّة، وجملة ممّا تمّ تحقيقه وإخراجه بحُلّاتٍ جديدة، وهذه الإصدارات تُخاطب جميع الفئات العمريّة.

أمّا جناح قسم شؤون المعارف الإسلاميّة والإنسانيّة، فقد ضمّ أيضاً مجموعةً من إصدارات ونتاجات القسم والمراكز التابعة له (مركز تراث كربلاء ومركز تراث الحلّة ومركز تراث البصرة)، إضافةً الى ما يُنتجه القسم من نتاجاتٍ كالإصدارات القرآنيّة الصادرة عن معهد القرآن الكريم التابع له، ومن ضمنها مصحف العتبة العبّاسية المقدّسة.

يُذكر أنّ مهرجان (تراتيل سجّادية) الذي يعدُّ من ضمن فعّالياته هذا المعرض، يُقام للسنة السادسة على التوالي وتحت عنوان: (العدالة الاجتماعيّة في رسالة الحقوق للإمام السجّاد -عليه السلام-)، بهدف تسليط الضوء على شخصيّة الإمام زين العابدين بن الحسين(عليهما السلام) لاسيّما رسالة الحقوق لأنّها شبه منسيّة، ويُقام على هامش المهرجان معرضٌ للكتاب تُشارك فيه العديد من دور النشر العراقيّة والعربيّة والعالميّة.

النهایة

www.iraq.shafaqna.com/ انتها