نشر : September 14 ,2019 | Time : 11:10 | ID 159437 |

القوات اليمنية تستهدف عسير بـ 4 صواريخ وتقتل 30 مرتزقا

شفقنا العراق-متابعات-استهدفت القوة الصاروخية اليمنية بأربعة صواريخ “زلزال-1” تجمعات للجيش السعودي في عسير کما وأفاد مصدر عسكري عن مصرع وجرح أكثر من 30 مرتزقا للعدوان السعودي في عملية مشتركة لسلاح الجو المسير ووحدة المدفعية في حيران ومثلث عاهم، فیما قُتل وأصيب عدد من مرتزقة العدوان، في عملية إغارة وقصف مدفعي طال تجمعاتهم في البيضاء والجوف.

ونقل موقع “أنصار الله” أن “القوة الصاروخية للجيش واللجان الشعبية اليوم، أطلقت أربعة صواريخ “زلزال-1″ على تجمعات الخونة المخدوعين في عسير”.

وأكد مصدر عسكري أن “القوة الصاروخية استهدفت بأربعة صواريخ “زلزال1” تجمعات لمرتزقة الجيش السعوديقبالة منفذ علب، وسقوط قتلى وجرحى في صفوفهم”، متابعا أن “عمليات التنكيل بالعدو ومرتزقته مستمرة على مدار الساعة وفق الخطط العسكرية بناء على المعلومات الاستخباراتية الدقيقة وتوقعات حركة العدو وتمركزه وخططه”.

من جهته أفاد مصدر عسكري عن مصرع وجرح أكثر من 30 مرتزقا للعدوان السعودي في عملية مشتركة لسلاح الجو المسير ووحدة المدفعية في حيران ومثلث عاهم.

وكانت القوة الصاروخية والمدفعية التابعة للجيش اليمني واللجان الشعبية استهدفت في وقت سابق، تجمعات للمرتزقة غرب حرض وفي مثلث عاهم وحيران بحجة، تكبدوا على إثره خسائر فادحة في الأرواح والعتاد.

هذا وعرض الاعلام الحربي مشاهد لعملية اقتحام القوات اليمنية مواقع الجيش السعودي في جيزان وتظهر المشاهد المواقع العسكرية التي سيطرت عليها والاسلحة التي تم اغتنامها كما احبطت محاولة تقدم سعودية في عسير.

هجوم واسع للقوات اليمنية المشتركة ضد مواقع الجيش السعودي في جيزان جنوبي المملكة، الهجوم طال مواقع عسكرية سعودية في تلة الصوتيات وتلال السود والحبيشي وعدد اخر من التلال المطلة على جحفان.

الجيش السعودي لم يصمد طويلا امام الاشتباكات الضارية رغم التضاريس الوعرة وتراسانة الاسلحة التي يمتلكها امام التقدم اليمني والذي ساهم في شكل كبير في تصدع الجبهة السعودية واجبار من تبقى من جنود سعوديين على الفرار من مواقعهم.

الاعلام الحربي عرض مشاهد للمعارك العنيفة واخرى للمواقع العسكرية السعودية التي وقعت في قبضة القوات اليمنية فضلا عن الاسلحة المتنوعة التي حصلت عليها.

نار المواجهات الحامية خيمت ايضا على مواقع الجيش السعودي في عسير عقب احباط محاولة تقدم الجيش السعودي ومرتزقته قبالة ابواب الحديد مخلفة خسائر فادحة في العديد والعتاد.

اما في الجبهة الداخلية فالقوة الصاروخية استهدفت تجمعات مرتزقة العدوان السعودي في حيران في حجة شمال البلاد بصاروخ باليستي من نوع زلزال واحد.

وفي سياق منفصل، قصفت المدفعية اليمنية تجمعات الجيش السعودي ومرتزقته غرب حرض وفي مثلث عاهم ما أسفر عن سقوط قتلى وجرحى في صفوفهم.

عمليات القنص اليمنية دخلت هي الاخرى على خط المواجهات في حيران وجنوب حرض خاطفة ارواح اكثر من تسعة عناصر لتحالف العدوان السعودي.

فیما نفذ الجيش اليمني مسنودا باللجان الشعبية ليل الخميس هجمات برية وصاروخية ومدفعية نوعية على تجمعات الجيش السعودي ومرتزقته في جبهات حجة، أوقعت في صفوفهم مزيدا من القتلى والجرحى، وخسائر مادية تمثلت في تدمير آليات عسكرية.

مصدر عسكري، أفاد أن صاروخية الجيش واللجان الشعبية، أطلقت ليل امس صاروخين محليي الصنع نوع زلزال 1 “مداه 3 كيلو مترات” على تجمعات الجيش السعودي ومرتزقته في حيران أوقعا إصابات مباشرة في صفوفهم، موضحا أن وحدات من الجيش واللجان الشعبية نفذت عمليتي إغارة على مواقع مرتزقة تحالف العدوان في كل من جبل مبعوثة وشرق جبل النار. مؤكدا مصرع وإصابة عدد منهم.

إلى ذلك، أوضح المصدر أن مدفعية الجيش واللجان الشعبية قصفت تجمعات الجيش السعودي ومرتزقته غربي حرض وفي مثلث عاهم وأوقعت قتلى وجرحى في صفوفهم.

وعلى صعيد الخسائر المادية للسعودية، أكد مصدر عسكري الخميس تدمير آلية عسكرية بصاروخ موجه شرق جبل النار وأخرى بعبوة ناسفة قبالة منفذ الطوال، ومصرع وإصابة من كانوا على متنهما.

تكبید التحالف خسائر فادحة في البيضاء والجوف والاحزاب تبارك

وأفاد مصدر عسكري لـ وكالة الصحافة اليمنية عن سقوط قتلى وجرحى في صفوف مسلحي العدوان إثر قصف مدفعي استهدف تجمعاتهم في جبهة مكيراس بمحافظة البيضاء.

وفي الجوف نفذ الجيش واللجان الشعبية عملية إغارة على مواقع لمسلحي التحالف في جبهة السلان بمديرية المصلوب خلفت قتلى وجرحى في صفوفهم.

بالسیاق اعلنت الأحزاب والتنظيمات السياسية اليمنية المناهضة لتحالف العدوان بقيادة السعودية والامارات دعمها ومساندتها لقرار تشكيل فريق للمصالحة الوطنية.

كما اكدت الاحزاب اليمنية في اجتماع عقدته في العاصمة صنعاء تمسكها بالثوابت الوطنية ومواصلة التصدي للعدوان على الجمهورية اليمنية،كما اعلن الاجتماع تأييده ومباركته للانتصارات التي يحققها محور المقاومة والممانعة على مستوى المنطقة وآخرها العملية العسكرية النوعية لحزب الله.

وبشأن تقرير فريق لجنة خبراء الأمم المتحدة حول اليمن أكدت المكونات السياسية تحفظها لما ورد فيه من مساواة بين الضحية والجلاد.

بدوره بشر عضو المجلس السياسي الأعلى اليمني محمد علي الحوثي بانتصارات جديدة للجيش واللجان الشعبية في مواجهة التحالف السعودي الاماراتي.

وفيما أعلن الحوثي عن تخصيص مبالغ مكافآت مالية للاعبي المنتخب الوطني لكرة القدم المشارك في التصفيات الآسيوية المزدوجة المؤهلة إلى نهائيات كأس العالم في قطر 2022 ونهائيات كأس آسيا في الصين 2023. قال في تغريدة له على منصة “تويتر” منتصف ليل الخميس: “بإذن الله سنحتفل في ٢٦ مارس ٢٠٢٠ بصمود الشعب، وبحضوره المشرف في ساحات الفعالية، وبانتصارت جديدة لأبطالنا العسكريين، وبفوز أبطالنا الرياضيين في مباراة الإياب في نفس اليوم مع تكرار للهدف الدبل”.

قصف هستيري لطيران تحالف على صعدة وخرق الهدنة بالحدیدة

شن طيران تحالف العدوان السعودي صباح الیوم سلسلة غارات هستيرية على محافظة صعدة.

وأوضح مصدر أمني أن طيران تحالف العدوان شن اكثر من 11 غارة جوية على مديريات مختلفة في محافظات صعدة.

کما شن طيران التحالف غارتين على منطقة بكيل ادت لاصابة رجل وامرأة وتضرر في منازل المواطنين كما شن غارة على منطقة الحجلة وغارتين على منطقتي القد وبني معين بمديرية رازح الحدودية.

فیما شن طيران التحالف غارتين على منطقة النعاشوة بمديرية حيدان واربع غارات على مديرية الظاهر.

وتسبب غارات التحالف منذ 26 مارس 2015 على مختلف محافظات اليمن بسقوط ضحايا مدنيين واضراراً في ممتلكات المواطنين والبنية التحيتية.

وایضا صدّ الجيش اليمني واللجان الشعبية هجوما فاشلا لمرتزقة العدوان السعودي على مواقعهم جنوب مديرية حيس في محافظة الحديدة، كما كبدوا مرتزقة الجيش السعودي قتلى وجرحى في جيزان والجوف.

خروقات يومية لاتفاق وقف إطلاق النار في الحديدة من قبل قوى العدوان السعودي على اليمن. هجوم فاشل نفذته المرتزقة على مواقع الجيش اليمني واللجان الشعبية جنوب حيس بالساحل الغربي مستخدمة الأسلحة الثقيلة والمتوسطة.

مصدر عسكري اكد ان القوات المشتركة صدت الهجوم وكبدت القوى المعتدية خسائر فادحة في الأرواح والعتاد.

الخروقات لم تقتصر على هذا الهجوم، فقد قصفت مدفعية وطائرات العدوان المناطق السكنية في مدينة الدريهمي المحاصرة ومديريات اخرى بالمحافظة. كما طالت الغارات المديريات الحدودية بمحافظة صعدة ما ادى الى سقوط عدد من الجرحى.

وعلى جبهاتِ الحدود قتل وجرح العشرات من الجيش السعودي اثناء محاولتهم التقدم في منفذ الطوال في جيزان .وافاد مصدر عسكري بأن الهجوم الفاشل استمر 13 ساعة ونُفذ من 3 مسارات وسطَ غطاء جوي كثيف ومشاركة اعداد كبيرة من المرتزقة. واضاف المصدر ان عددا من الجنود السعوديين لقوا مصرعهم وجرح آخرون إثر قصف مدفعي استهدف تجمعاتهم في موقع مشعل وقبالة جبل قيس في المحافظة نفسها.

وفي سياق متصل اعلنت وزارة الداخلية اليمنية القضاء على المدعو محمد علي قايد ضاوي المنفِّذِ الرئيسي لجريمة اغتيال إبراهيم بدرالدين الحوثي شقيق عبدالملك الحوثي ورفيقِه محمد حسين قاسم البدر. وقالت الوزارة في بيان لها إنه تم تنفيذ عملية استخبارية وأمنية نوعيّة في عمق المناطق الخاضعة لسيطرة العدوان بمدينة مأرب، تمكنت خلالَها من القضاء على المدعو محمد علي قايد ضاوي المرتبط بالاستخبارات السعودية. واشارت إلى أنّ العملية نُفذت بعد استكمالِها لإجراءات التحقيق وجمع المعلومات الدقيقة التي توصّلت من خلالها إلى معرفة الأشخاص والجهات المشتركين والضالعين في تنفيذ جريمة اغتيال الشهيدين.

النهایة

www.iraq.shafaqna.com/ انتها