نشر : September 13 ,2019 | Time : 14:48 | ID 159401 |

بمشاركة عشائرية..موكب قبيلة بني أسد يحيي ذكرى دفن أجساد شهداء الطف

شفقنا العراق-شهدت مدينة كربلاء المقدسة بعد ظهر اليوم الجمعة (13محرم 1441هـ) الموافق ل(13ايلول 2019) انطلاق موكب عزاء بني اسد الذي تقدمه موكب قبيلة بني اسد والقبائل العراقية الاخرى لإحياء ذكرى دفن الاجساد الطاهرة لسيد الشهداء واهل بيته واصحابه المنتجبين (عليهم السلام) الذين سقطوا في واقعة الطف عام 61هـ.

وكانت الانطلاقة من مرقد السيد جودة جنوب غرب مركز كربلاء متوجّهاً لشارع قبلة الإمام الحسين(عليه السلام) ليصل الى المرقد الطاهر ومنه عبر ساحة ما بين الحرمين الشريفين ليختتم العزاءُ مسيره عند مرقد قائد جيش الإمام الحسين وحامل لوائه أبي الفضل العباس(عليه السلام).

وتذكر الروايات انه في اليوم الثالث من شهادة الحسين وآله عليهم السلام حضر الطف يومها مجموعة من نساء بني أسد فرأين الجثث المقطعة والمتروكة بلا دفن ولا رؤوس في منظر مهيب ينبأ بأكبر فاجعة عرفتها البشرية عبر التأريخ، فتوجه بني أسد حاملين أدوات الدفن معهم إلى حيث الواقعة حينها وقفوا حيارى تجاه الأجساد التي لفحتها شمس كربلاء فلا يعرفون لمن هذه الجثث أو تلك فالرؤوس مقطعوه وغير موجودة في ذلك الوقت حضر الإمام زين العابدين عليه السلام وعرفهم بنفسه وطلب منهم الإعانة أن يواروا الجثث الثرى وهكذا فعلوا وشاركوا الإمام فكانت لهم هذه الميزة التاريخية، فهذه وبشكل مختصر المكون الاساسي من حيث المنبع لعزاء بني اسد الكبير.

النهایة

www.iraq.shafaqna.com/ انتها