نشر : September 10 ,2019 | Time : 10:14 | ID 159062 |

الحشود المليونية تحيي ذكرى عاشوراء وسط تشدید أمني كبير وحملات خدمية واسعة

شفقنا العراق-متابعات- تواصل الحشود المليونية في كربلاء إحياء مراسم ذكرى استشهاد الإمام الحسين وأخوته وصحبه وأهل بيته وسط استنفار أمني كبير.

ويواصلُ المعزّون أداء مراسمهم العاشورائيّة الخاصّة بإحياء هذه المناسبة، حيث استقبلت العتبتان المقدّستان الحسينيّة والعبّاسية ضمن سلسلة المواكب المعزّية التي أحيت العاشر من المحرّم، کما أحيا العراقيون مراسم العزاء الحسيني عبر تسيير المسيرات وإقامة المواكب والمجالس.

هذا وتتواصل الحملات الخدمية وشعب النظافة بالعتبات أعمالها واستنفرت جميع طاقاتها البشرية لإنجاح الزیارة.

كا شهدت مدينة كركوك مسيرات للمعزين وسط انتشار أمني مكثف بعد التهديدات التي تعرضت لها المواكب الحسينية.

بالسیاق وصل وزير الداخلية ياسين الياسري، صباح اليوم الثلاثاء، إلى محافظة كربلاء على رأس وفد وزاري للإشراف ميدانياً على الخطة الأمنية المعدة لتأمين زيارة عاشوراء.

وذكرت وزارة الداخلية في بيان، أن “الياسري التقى محافظ كربلاء نصيف الخطابي وعدد من القادة الأمنيين في المحافظة للتباحث حول أهمية التعاون بين القوات الأمنية والحكومة المحلية وأصحاب المواكب الحسينية لإنجاح مراسيم زيارة عاشوراء وتقديم الخدمات الملائمة للزائرين”.

الحملات الخدمية تتواصل

شعبةُ النظافة التابعة لقسم الشؤون الخدميّة في العتبة العبّاسية، وصلت بأعمالها المكلّفة بها خلال زيارة عاشوراء، مسخّرةً بذلك جميع طاقتها البشريّة والآليّة، في سبيل المحافظة على نظافة الأماكن المحيطة بالصحن الشريف لأبي الفضل العبّاس.

أما شعبةُ السقاية التابعة لقسم الشؤون الخدميّة وضعت خطّةَ عملٍ خلال أيّام عاشوراء، وابتدأتها منذ اليوم الأوّل وحتّى انتهاء مراسم الزيارة التي تبلغ ذروتها يوم العاشر من المحرّم.

بالسیاق بادرت شعبة المتطوعين في العتبة العلوية وبالتعاون مع نخب شبابية تطوعية بتنفيذ حملة تنظيف الشوارع الرئيسية والمواكب الحسينية التي تقدم خدماتها للزائرين وإقامة للشعائر الحسينية في المحافظتين.

هذا ويواصل موكب العتبة العسكرية المقدسة الخدمي تقديم خدماته  للزائرين الكرام الوافدين الى مرقد الامامين العسكريين خلال شهر المحرم الحرام.

الحملة التطوعية العاشورائية السنوية للتبرع بالدم

تمثل ثورة أبي عبدالله الحسين إحياءً لمبادىء أهل البيت وتعاليمهم وثقافتهم ومبادئهم السامية التي تستسقي منها النفس والروح الدروس والعبر، ولأجل تعميق وتجذير ثقافة التبرع بالدم التطوعي، هذه الصورة الحيّة والإيجابية التي تحثّ عليها وتدعمها المسؤوليات الأخلاقية والاجتماعية، أقامت الأمانة العامة للعتبة الكاظمية  الحملة العاشورائية السنوية للتبرع بالدم في الصحن الكاظمي، حيث توجّهت حشود الزائرين الكرام مُلبّين ذلك النداء ودعمهم لهذه الحملة المباركة وتفاعلهم معها لما لها من بُعد إنساني وحس إيماني.

النهایة

www.iraq.shafaqna.com/ انتها