نشر : September 1 ,2019 | Time : 23:31 | ID 158514 |

ما هي مواصفات الآلية العسكرية الإسرائيلية، وهل كانت ابتسامات نتنياهو طبيعية؟

شفقنا العراق-متابعات- أصدرت المقاومة الاسلامية في لبنان “حزب الله” بيانا قالت فيه: “قامت مجموعة الشهيدين حسن زبيب وياسر ضاهر بتدمير آلية عسكرية عند ثكنة افيفيم ومقتل وجرح من فيها”، کما وزعم نتنياهو أن “لا يوجد أي إصابات في الجانب الإسرائيلي، هذا ونشر الإعلام الحربي لحزب الله اللبناني معلومات عن الآلية العسكرية الإسرائيلية التي استهدفها عند طريق ثكنة أفيفيم بقذائف، فما مواصفات المركبة التي دمرها .

وقال ​حزب الله​ في بيان له أنه “عند الساعة الرابعة و15 دقيقة من بعد ظهر اليوم الأحد بتاريخ 1 أيلول 2019 قامت مجموعة الشهيدين حسن زبيب وياسر ضاهر بتدمير آلية عسكرية عند طريق ثكنة افيفيم وقتل وجرح من فيها”.

من جهتها اعترفت القناة 13 لكيان الاحتلال أن عملية حزب الله استهدفت جيبين عسكريين اسرائيليين، وزعمت أن الفرقة الاولى نجحت في الهروب والثانية فشلت وأصيبت بشكل مباشر.

وأقر الاعلام العبري باصابة عدد من جنود الاحتلال الإسرائيلي في عملية حزب الله بالصواريخ المضادة على قاعدة عسكرية بالشمال.

وذكرت مصادر إعلامية أن مروحيات لقوات الاحتلال الاسرائيلي تنقل إصابات إلى مستشفى “زيف” في صفد بفلسطين المحتلة.

وذكر الاعلام العبري أن جيش الاحتلال الاسرائيلي فرض حظرا للنشر حول خسائره في العملية، مشیرا إن مطار بن غوريون طلب من الطائرات المدينة الوافدة اليه تغيير وجهتها.

بالسیاق أكدت مصادر فلسطينية: سماع أصوات انفجارات جديدة على الحدود شمالي فلسطين المحتلة.

هذا وكان الأمين العام لحزب الله السيد حسن نصر الله اكد أنّ الرد على الاعتداءاتِ الاسرائيلية الأخيرة في الضاحية الجنوبية لبيروت أمرٌ محسوم، مضیفا إنّ الرد سيكون مفتوحا، ومن لبنان وليس شرطا في مزارعِ شبعا.

وبعد العملية البطولية التي نفذتها المقاومة الاسلامية في لبنان “حزب الله” قرب ثكنة افيفيم امتلأت مواقع التواصل الاجتماعي بصور تعبر عن الفخر والاعتزاز بعملية المقاومة وتهدد الصهاينة من التمادي.

نتنیاهو ينفي الاصابات وحزب الله یؤکد

قال رئيس وزراء الاحتلال الاسرائيلي بنيامين نتنياهو إن إسرائيل ستحدد التحرك المقبل على الحدود مع لبنان وفقا لتطور الأحداث.

وزعم رئيس وزراء الاحتلال الاسرائيلي بنيامين نتنياهو في مؤتمر صحفي أن “لا يوجد أي إصابات في الجانب الإسرائيلي إثر هجوم حزب الله”.

بدورها أعلنت مصادر إعلامية مقتل قائد الفرقة الشمالية لكيان الاحتلال جراء عملية حزب الله عند ثكنة افيفيم شمالي فلسطين المحتلة.

فيما انتشر على مواقع التواصل الاجتماعي أول فيديو لعملية حزب الله عند ثكنة افيفيم ضد الاحتلال.

وذكرت المصادر الاعلامية أن أجواء من الذعر والتوتر تسيطر على المستوطنين شمالي فلسطين المحتلة.

وأعلن المتحدث باسم جيش الاحتلال الإسرائيلي أفيخاي أدرعي أن الجيش تلقى تقارير تفيد بإطلاق قذيفة مضادة للدروع من لبنان باتجاه مستوطنة أفيفيم شمال فلسطين المحتلة، لافتا إلى أن الجيش يعمل على التأكد من صحة تلك المعلومات الأولية.

وذكر الاعلام العبري أن نتنياهو قطع اجتماعه مع رئيس هندوراس بسبب التصعيد عند حدود لبنان.

إلی ذلك اكد الخبير الاستراتيجي حسن شقير، ان رئيس وزراء الاحتلال الاسرائيلي بنيامين نتنياهو قد غيّر قواعد الاشتباك من خلال العدوان على رجال المقاومة في سوريا والضاحية الجنوبية في بيروت بالطائرات المسيرة، مشيراً الى ان رد المقاومة اللبنانية على عدوانه هو من اجل فرض ارساء قواعد الاشتباك جديدة ومنع الاحتلال من استخدام طائرات الدرون.

وقال شقير: ان نتنياهو حاول التقليل من عملية حزب الله بالقول انه لم تقع اي اصابات وان رد حزب الله لم يكن قوياً حتى يتملص من المسائلة في الداخل الاسرائيلي بشأن ما الذي فعله ازاء عملية حزب الله، موضحا ، ان المقاومة اللبنانية قد وعدت بنشر الصور المتعلقة بالعملية ضد ثكنة افيفيم، لافتاً الى ان نتيناهو سيصاب بالصدمة حين يشاهد عرض المقاومة للشرائط المصورة عن العملية.

 شمخاني یعتبرها تجسیدا لـ”هيهات منا الذلة”

أكد أمين مجلس الأمن القومي الإيراني علي شمخاني ان عملية حزب الله الانتقامية في أول ايام عاشوراء تجسيد لشعار الامام الحسين عليه السلام “هيهات منا الذلة” في العالم.

وفي تصريح له اليوم الاحد اشار شمخاني الى ممارسات اميركا والكيان الصهيوني الشريرة في الخليج الفارسي ومنطقة الشام وقال، ان التصدي للطائرة الاميركية المسيرة التي اخترقت الاجواء الايرانية وتاديب الكيان الصهيوني من قبل حزب الله ، يمثلان ترجمة لارادة جبهة المقاومة لمواجهة التهديدات والنيران المؤججة من قبل مزعزعي الامن في المنطقة، واصفا حزب الله لبنان تيارا اصيلا وذكيا وصاحب رصيد شعبي قوي واضاف، ان صون المنافع والعمل على اساس مصالح الشعب اللبناني هو النهج المحوري لحزب الله في اتخاذ القرارات السياسية والدفاعية.

السيد نصر الله يفي بوعده

توعد أمين عام حزب الله السيد حسن نصر الله، تل ابيب بالثار بشكل خاص لاستشهاد اثنين من المقاومة في قصف اسرائيلي على جنوب سوريا الاسبوع الماضي.

وفي أعقاب تصريحات السيد نصر الله، رأى البعض أن حزب الله سوف يرد على اسرائيل في عملية على طريقة الكوماندوز في الأراضي المحتلة. وقام آخرون بتحليل اسقاط الطائرات الإسرائيلية المسيرة فوق اجواء لبنان، وأخيرا تحدث البعض عن عملية عسكرية واسعة النطاق في الأراضي المحتلة.

– لكن حزب الله اخذَ بثأره كما وعد السيد نصر الله، في ظل ظروف كان الخوف والهلع يخيمان على المستوطنين الشماليين وكان من اول انجازات هذه العملية تعميق هذا الخوف لدى المستوطنين.

– هجوم حزب الله الانتقامي لم يكن هدف الحزب منه مجرد استهداف لعربة عسكرية وقائدها بل استهداف مباشر لثقة الصهاينة بنتنياهو، ومن جهة أخرى هو برهان على ثقة الصهاينة بكلام السيد حسن نصر الله و ايمانهم بأن أقواله تطابق أفعاله، الأمر الذي لاشك انه ستكون له ردود أفعال و آثار كبيرة في الأسابيع القادمة على إنتخابات الكيان الصهيوني.

– أعلن السيد حسن نصرالله رسميا بأن الإنتقام و الرد على الصهاينة سيكون من داخل لبنان هذه المرة و أكد بأن أي شخص من حزب الله في أي مكان يستشهد سيُأخذ بثأره بالتاكيد. و بالرغم أن نتنياهو يحاول إخفاء الأضرار التي تعرض لها جنوده إلا أنه يتوقع أن جنديان إسرائيليان لقيا مصرعهم في الهجوم الذي تم اليوم، و اذا لم يحصل ذلك يجب أن ينتظر الصهاينة هجمات حزب الله الجديدة من لبنان. تسمية هجمات حزب الله اليوم في افيفيم بإسم شهيدي حزب الله في جنوب سوريا يحمل الكثير من الرسائل المهمة و النقاط التي تستحق التأمل والتفكير فيها.

هل كانت ابتسامات نتنياهو بعد انتقام حزب الله طبيعية؟

بعد ساعات من عملية حزب الله اللبناني في الاراضي المحتلة التي نفذها مساء الاحد عقد نتنياهو مؤتمرا صحفيا في شمال الاراضي المحتلة وبينما كان يبتسم ويحاول ان يبدو هادئا قال ان “العملية (عملية حزب الله) لم تسفر عن سقوط أي خسائر بشرية في صفوف الاسرائيليين.

– عند تحليل سلوك نتنياهو، يبدو ارتياحه طبيعيا تمامًا لأنه من جهة كان يتوقع انتقاما اكثر ايلاما من حزب الله ومن جهة اخرى كان يتصور ان مشروع الانتقام الذي وعد به السيد حسن نصر الله سیختصر بهذا المقدار. لكن تصريحات السيد نصر الله تؤكد على انتقام متكافئ مع الجرائم الإسرائيلية، وهذا الامر يطرح الكثير من الأسئلة الجدية حول استمرار الهدوء الذي كان ينعم به اليوم نتنياهو.

– نتنياهو، ولجعل ما حدث اليوم في الاراضي المحتلة يبدو طبيعيا تمامًا، سعى جاهدا المزامنة بين افتتاح مكتب تجاري بصفة دبلوماسية للهندوراس في القدس المحتلة وعملية حزب الله لإظهار أن كل شيء هادئ في الكيان الإسرائيلي ولا خطر يهدد المستوطنين، هذا في حين ان مصادر موثوقة أكدت أنه بعد تهديدات السيد حسن نصر الله بدأ الصهاينة بإخلاء مستوطنات شمالي الاراضي المحتلة من المستوطنين و الى الان الحرائق مستمرة في المزارع الإسرائيلية.

– مع أن نتنياهو سعى لتهدئة الأوضاع و السيطرة على قلق المستوطنين من خلال الظهور بأنه ليس قلقا و هادئ و حاول بإعلان إطلاق 100 قذيفة على الأراضي اللبنانية أن يطمئن الإسرائيليين بأنه ناجح تماما في الحفاظ على الأمن و الاستقرار لهم لكن يبدو أن كل هذه المساعي لم تنجح وأن عدد الآراء التي خسرها اليوم هي تحدي نفسي كبير له في الأيام والأسابيع القادمة .

و أيضا يبدو أن الإعلام الإسرائيلي يضع نتنياهو بالصورة الحالية و آخر الأخبار تقول بأن هشتاغ “#لبيك” يا نصر الله أصبح الأعلى تداولا على شبكات التواصل في اغلب الدول العربية.

ما هي مواصفات آلية الإحتلال التي استهدفها حزب الله؟

نشر الإعلام الحربي لحزب الله اللبناني معلومات عن الآلية العسكرية الإسرائيلية التي استهدفها عند طريق ثكنة أفيفيم بقذائف، فما مواصفات المركبة التي دمرها حزب الله وقتل وجرح من فيها؟

وقال الحزب إن الآلية هي عربة مدرعة متعددة المهام من طراز Wolf (الذئب) من إنتاج شركة “رافائيل للصناعات العسكرية الإسرائيلية”، وتتسع لـ8 جنود.

وهي في خدمة جيش الاحتلال الإسرائيلي منذ العام 2005 ومخصصة لجميع أنواع المهمات المصفحة بما في ذلك القيام بالدوريات العامة ونقل الجنود والبضائع وغيرها.

كما تتمتع بالعديد من ميزات الحماية المثبتة للطاقم في تصميم قمرة القيادة، ما يوفر لها مميزات عدة في ساحة المعركة، لتلبية متطلبات أي قوة قتال حديثة.

والعربة مدعمة بشبك حديدي على المصابيح الأمامية للقيادة في الإضاءة المنخفضة. تتم إضافة مرايا الرؤية الخلفية إلى كل زاوية أمامية قصوى من مقصورة المحرك لخدمة السائق.

وما تبقى من جسم المركبة يشغله طاقم التشغيل والجنود. توفر الأبواب الجانبية المفصلية إمكانية الوصول إلى الصفوف الأولى والثانية من المقاعد. ويمكن لسقف الهيكل قبول منصة الأسلحة البعيدة المدى (RWS) التي تسمح للجند بالتعامل مع أي هجوم دون التعرض للإصابة.

ويتميز Wolf بتصميم داخلي موحد يسمح بتكيف المركبة مع متطلبات المشغل. وتشمل وسائل الراحة للطاقم، منها مكيف هواء لعمليات المناخ الحار، وكاميرا خلفية للتوجه للوراء. تم تمديد حماية الدروع (الحماية من الألغام الأرضية والأجهزة المتفجرة) في جميع أنحاء الهيكل لتشمل أبواب مقصورة الطاقم وكذلك الباب المواجه للخلف.

ويمكن للقمرة الداخلية في العربة أن تتسع 12 شخصا، كما أنها توفر مساحة لاثنين من المصابين.

وWolf آلية رباعة الدفع مزودة بمحرك توربو ديزل V8 بقوة 325 حصانا. ويتم تزاوج هذا مع نظام نقل خمس سرعات وهيكل السيارة معلق بالكامل. تربض المركبة أيضا على قاعدة محاورها لتوفير خلوص أرضي ممتاز وتكون العجلات متباعدة جيدا عن بعضها البعض، مما يوفر توازنها.

كل هذا يعزز الصفات المريحة والقوية على الطرق الوعرة من خلال تصميم منتج واحد قوي.

وتستخدم Wolf قوات مسلحة من دول غير “إسرائيل”، منها جورجيا ومقدونيا ورومانيا.

النهایة

www.iraq.shafaqna.com/ انتها