نشر : April 11 ,2019 | Time : 22:38 | ID 145747 |

مواكب عراقية تدخل لإغاثة منكوبي السيول، والحشد الشعبي یرسل قافلة مساعدات للأهواز

شفقنا العراق-استقر موكب للامام الحسين (سلام الله عليه) لاهالي البصرة متكون من 20 شخصا في قرية شريعتي التابعة لمدينة حميدية ( قرب مدينة اهواز)  في محافظة خوزستان (جنوب غربي ايران).

ويقوم الموكب يوميا بطبخ 1500 وجبة غذاء توزع على المتضررين بالسيول في المنطقة.

ولفت بلارك الى استعداد 20 موكبا عراقيا في هذا الشأن وتنتظر عند المنافذ الحدودية، وقال: ان هذه المواكب تحت اشراف الحشد الشعبي تنتظر دخول ايران عند حدود محافظتي ايلام (غرب) وخوزستان (جنوب غرب).

واعلن رئيس لجنة اعادة اعمار العتبات المقدسة، ان مواكب عراقية تحت اشراف الحشد الشعبي ستدخل ايران في غضون اليومين القادمين لتقديم المساعدات الاغاثية الى منكوبي السيول الاخيرة.

واشار رئيس لجنة اعادة اعمار العتبات المقدسة، حسن بلارك، في تصريح لمراسل وكالة انباء فارس، الى استعداد التشكيلات الشعبية العراقية لتقديم المساعدات الاغاثية الى المتضررين بالسيول في ايران، وقال: في أعقاب بيان اللواء سليماني (قائد قوات القدس التابعة للحرس الثوري) لمساعدة المتضررين من السيول ، اعلنت جماعات وأطياف عراقية استعدادها لدعم ومساعدة المتضررين بالسيول في ايران.

ولفت بلارك الى استعداد 20 موكبا عراقيا في هذا الشأن وتنتظر عند المنافذ الحدودية، وقال: ان هذه المواكب تحت اشراف الحشد الشعبي تنتظر دخول ايران عند حدود محافظتي ايلام (غرب) وخوزستان (جنوب غرب).

واشار الى ان المواكب العراقية وبعد تواجدها في المدن المنكوبة بالسيول وخاصة في محافظات خوزستان وايلام ولرستان لديها مهمتان، مضيفا: ان هذه المواكب ستجلب معها في دخولها ايران في غضون اليومين القادمين، 40 شاحنة محملة بالمساعدات الشعبية العراقية لاسيما السلع الاساسية، و المهمة الرئيسية لها تقديم الخدمات وتوزيع المساعدات الشعبية على منكوبي السيول.

يذكر ان اكثر من 150 موكبا من مختلف مدن ايران تعمل حاليا في تقديم المساعدات الاغاثية في المدن المتضررة بالسيول.

من جهته أعلن مكتب هيئة الحشد الشعبي في محافظة البصرة، الخميس، إرسال قافلة مساعدات إنسانية الى المتضررين من السيول في محافظة خوزستان الإيرانية، وعزمه على إرسال المزيد من المساعدات خلال الأيام المقبلة.

وجاء في بيان صادر عن مكتب الهيئة  أن “المكتب سير قافلة دعم لوجستي لإغاثة المتضررين من السيول في محافظة خوزستان الإيرانية”، مبيناً أن “قوافل أكبر لدعم اخواننا في المناطق المنكوبة والمتضررة سوف تنطلق من البصرة بالتنسيق مع القنصلية الإيرانية العامة في المحافظة”.

ونقل البيان عن مدير المكتب عمار فارس الجعفري قوله إن “القافلة الأولى لإغاثة إخواننا في إيران جاءت بناءً على مبدأ حسن الجوار، كما انها جزء من رد الجميل لجيراننا الذين شاركونا ودعمونا في الحرب ضد داعش الاجرامي، وقدموا الشهداء والجرحى”.

وتألفت قافلة المساعدات من شاحنات محملة بكميات من المواد الغذائية، وقد عبرت القافلة عبر منفذ الشلامجة الحدودي، ومرت بشوارع بعض المدن الإيرانية وهي تحمل شعار الحشد الشعبي والأعلام العراقية والإيرانية قبل أن تصل الى وجهتها”.

يذكر أن محافظات إيرانية عديدة شهدت موجات فيضانية ناجمة عن سيول جارفة تسببت بها أمطار غزيرة، وأسفرت عن عدد من الوفيات وخسائر اقتصادية كبيرة. وفي محافظة خوزستان الإيرانية المجاورة لمحافظة البصرة العراقية غمرت المياه مساحات واسعة من الأراضي الزراعية، وشردت بعض العوائل عن بيوتها.

النهایة

 

www.iraq.shafaqna.com/ انتها