نشر : March 13 ,2019 | Time : 09:04 | ID 143270 |

العتبة العلوية تتأهب لولادة أمير المؤمنين وتواصل مشروعها التبليغي لمدارس النجف

شفقنا العراق-أبدت كوادر شعبة التطريز التابعة إلى قسم المنقوشات في العتبة العلوية المقدسة استعداداتها لعمل الافتات المطرزة التي تحمل عبارات التهنئة الخاصة بمناسبة ذكرى ولادة أمير المؤمنين(عليه السلام).

وقال مسؤول شعبة التطريز حيدر عبد الوهاب الكوفي في تصريح للمركز الخبري ” باشرنا بتطريز قطع لافتات بقياسات وأحجام وألوان مختلفة استعدادا للاحتفال بمناسبة ذكرى ولادة سيد الوصيين الامام علي بن ابي طالب(عليه السلام). 

وأضاف ” أن الافتات التي تم عملها تشمل أيوان باب الذهب والأبواب الرئيسة لدخول الصحن المطهر ومنها باب مسلم وباب الساعة وباب الطوسي وباب القبلة وكذلك تغليف المظلات الكبيرة البالغ عددها ثمانية مظلات,مبيناً “انه سيتم تزيين الصحن من الداخل والخارج فضلاً عن تبديل الراية الرئيسة للقبة الشريفة براية كتب عليها (علي راية الهدى) اشارةً الى ولادته الميمونة.

کما استأنف قسم الشؤون الدينية متمثلاً بشعبة التعليم والتوجيه الديني في العتبة العلوية المقدسة برنامج إستضافة مدارس النجف الاشرف التي شملها المشروع التبليغي، في رحاب مرقد أمير المؤمنين (عليه السلام).

وقال مسؤول شعبة التعليم والتوجيه الديني السيد رسول الغرابي ” استأنفت شعبتنا استضافة اساتذة وطلبة مدارس النجف الاشرف في العتبة العلوية المقدسة ضمن فقرات المشروع التبليغي في المدارس بعد انتهاء العطلة الربيعية.

وأضاف الغرابي: بعد أن يتشرف الوفد بزيارة جماعية لسيد الوصيين أمير المؤمنين (عليه السلام) يستمعون بعدها الى محاضرة دينية يلقيها عليهم أحد طلبة العلوم الدينية في قسم الشؤون الدينية

بعد ذلك نأخذهم بجولة للاطلاع على المعالم المطهرة للصحن العلوي المقدس، وبعد أداء صلاة الظهرين جماعة في الصحن العلوي المبارك يتوجهون الى مضيف أمير المؤمنين (عليه السلام) للتبرك بوجبة غداء ثم نودعهم الى مدارسهم مصحوبين بالسلامة.

واختتم الغرابي قائلاً ” نأمل من هذه البرامج زيادة ورفع المستوى المعرفي والثقافي لدى طلبتنا الاعزاء باعتبارهم النواة لمستقبل هذا البلد العزيز، وكذلك نسعى لتحصينهم فكرياً وعقائدياً من أجل صد الغزوات الفكرية والعقائدية التي تعصف بمجتمعنا بمختلف شرائحه.

فيما عبر مدراء وأساتذة المدارس عن شكرهم وتقديرهم للأمانة العامة للعتبة العلوية ولقسم الشؤون الدينية لجهودهم المبذولة في خدمة المسيرة التربوية داعين الى بذل المزيد في هذا المجال.

يذكر ان شعبة التعليم والتوجيه الديني في العتبة العلوية المقدسة قد استأنفت مشروعها التبليغي في مدارس النجف الاشرف بعد انتهاء العطلة الربيعية والذي يستمر لنهاية العام الدراسي.

وایضا أعلنت شعبة المتطوعين تنفيذها لمشروع تأهيل وصيانة أكثر من ثلاثة آلاف مقعد دراسي في محافظة السماوة بالتنسيق والتعاون مع موكب العتبة العلوية المقدسة التطوعي الخدمي ومديرية تربية المحافظة.

وعن طبيعة المشروع قال مسؤول شعبة المتطوعين أحمد الزوركاني في تصريح للمركز الخبري ” إن مشروع تأهيل المقاعد الدراسية مستمر بالمحافظة بتوجيه من الامانة العامة للعتبة المقدسة وهو يأتي ضمن مشروع انطلق في العديد من المحافظات العراقية ومنها النجف الأشرف والبصرة وواسط وذي قار والديوانية بالتنسيق والتعاون مع عدد من المنظمات والمؤسسات والروابط التطوعية الشبابية التي تقدم خدماتها المجانية لخدمة المجتمع”.

وأوضح الزوركاني ” مشروع تأهيل المقاعد الدراسية في محافظة المثنى تضمن التنسيق والتعاون المشترك مع مديرية تربية المحافظة وموكب العتبة العلوية الخدمي التطوعي فيها”.

وأضاف” تم التنسيق مع إدارات المدارس بجلب جميع المقاعد الدراسية الغير صالحة الى المخازن الرئيسية التابعة للتربية لتكون ورشة العمل المركزية لتأهيل أكثر من ثلاثة آلاف مقعد دراسي سيتم تسليمها الى إدارات المدارس بعد إكمال تأهيلها ضمن برنامج الدعم اللوجستي الكامل من العتبة العلوية المقدسة “.

النهایة

www.iraq.shafaqna.com/ انتها

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here