نشر : March 9 ,2019 | Time : 11:29 | ID 142896 |

حملة #إطمن إنت مش لوحدك تتصدر التغريدات ومؤيدو السيسي يردون..

خاص شفقنا- تصدر منصات التواصل الاجتماعي هاشتاغ#إطمن إنت مش لوحدك، حيث إحتل الصدارة على “تويتر” في مصر أكثر من مرة، آخرها نهاية الأسبوع الماضي حيث غرد 130ألف شخص بعد ساعتين فقط من انطلاق الحملة.

وشهدت الحملة دعما كبيرا من رافضي الانقلاب بالخارج، إضافة إلى معارضي السيسي داخل مصر، حتى من غير المؤيدين لجماعة الإخوان، حيث أسهم إطلاق الحملة في حصولها على دعم سياسي لم تتمكن مبادرات سابقة من التمتع به، بسبب الاختلاف الأيديولوجية بين الفرقاء السياسيين.

وأظهرت مقاطع مصورة محتجين وهم يطلقون الأواني تعبيرا عن تفاعلهم مع الحملة التي أطلقها معتزمطر.

وضج تويتر بتعليقات النشطاء موكدين على ان الجميع مع الشعب المصري واصفين معركتهم، بمعركة الوعي التي يتوجب على الشعب كسبها.

هذه الحملة التي أطلقها الإعلامي المصري، معتزمطر، والذي يعمل في قناة” الشرق” التي تتخذ من تركيا مقرا لها،هي لدعم الشاب المصري الذي تظاهر في الميدان منفردا لمطالبة الرئيس عبد الفتاح السيسي بالرحيل .

وتأتي الحملة لتشجيع الشبان المصريين بشكل عام على مجابهة الظلم الذي يترأسه السيسي، ولكي يعرف المعارضون ومريدو التغيير أنهم ليسوا لوحدهم، لذا من هنا أتت تسمية الحملة”إطمن أنت مش لوحدك”.

وقال أحد المغردين “نجح معتزمطر أن يعرف الشعب المصري أنه أقوى من عصابة السيسي لأول مرة مؤكدا على عدم إنتمائه لفئة محددة”.

وأكد آخرعلى ضرورة إسقاط الطاغية وحكم العسكر وخلق حالة من الرعب والفزع لدى الحكومة كما حث في تغريدته ،على إستمرارالإعلامي معتزمطرإلى تحريرمصر من الإستبداد على حد وصفه.

وامتدت الحملة مؤخرا إلى كتابة شعارها على أوراق العملات النقدية المتداولة، بسبب سهولة استخدامها وسرعة انتقالها.

وانتشرت الحملة بشكل واسع، لدرجة أن البنك المركزي أصدر قرارا، يمنع تداول العملات النقدية الورقية التي كتب عليها وسم الحملة، فيما أفادت صحف مصرية محسوبة على النظام، بأن البنك المركزي شدد على عدم قبول تداول أي عملات ورقية تم تدوين أية عبارات نصية عليها.

ورأي مؤيدو الحملة، أن قرار البنك المركزي يعد دليلا على نجاح حملتهم التي اعتبروا أنها انتشرت بشكل كبيرجدا لدرجة استفزازها للسلطات، بل وذهب البعض أبعد من ذلك حينما اعتبروا القرار دليلا على حالة الهلع لدى النظام من أي محاولة للمعارضة او التعبير عن رأي مخالف، ما دعا البنك المركزي لاتخاذ قراره الذي لقي تفاعلا كبيرا في صفحات” تويتر”، بين متفاخر بنجاح الحملة، ومتهكم على البنك، وغيرهما.

وكتب أحد المتفاعلين مع الحملة” النظام يثبت كل يوم أنه أضعف مما نتصور بفكرة بسيطة أصبحوا مرعوبين”.

ورآى أحد النشطاء أن التاريخ سيذكر أن النظام الحاكم ومع كل مايدعيه من قوة خاف من مجرد كلام مكتوب على العملات الورقية.

ولم يختصرالتفاعل مع هاشتاغ#إطمن إنت مش لوحدك على الشعب المصري بل كانت هناك أيضا رموزعربية أعلنت عن دعمها لهذه الحملة حيث غرد الباحث الدكتور عبدالله العودة نجل الداعية الإسلامية المعتقل سلمان العودة في صفحته على تويتر “أن هذا الهاشتاغ يقدم صور إبداعية عظيمة وغير تقليدية لمواجهة الاستبداد في مصر”.

فيما ضم بسام جعارة المعارض السوري صوته إلى المعارض معتز مطر قائلا”معتزمطر نحن معك ومعركتناواحدة”.

وكتب حساب نحو الحرية السعودي “رغم الإعدامات ورغم الإعتقالات إلا أن أحرار مصر يرفضون الخنوع والإستسلام ويواصلون نضالهم ومقاومتهم لهذا النظام المجرم”.

ووصف تركي الشلهوب المدون السعودي، الحملة المعارضة لرئيس عبد الفتاح السيسي الحملة بالنار التي انتشرت في الهشيم بمدن وأحياء مصر”.

أيضا كانت هناك ردود من قبل مؤيدي السيسي على الحملة بعدة هاشتاغات، أبرزها#إطمن _ياسيسي_انت_مش_لوحدك وظهرالهاشتاغ في70 الف تغريدة، مقابل الرقم الهائل التي حصده هاشتاغ#إطمن انت مش لوحدك.

وجاء هذا الحراك على خلفية الغضب الشعبي الذي أثارته الحالة الواسعة من طحن الفقراء وحذف الملايين من بطاقات الدعم التمويني.

أضف إلى ذلك نزيف الدم الذي زادت وتيرته بشكل لافت خلال الفترة الاخيرة، سواء على صعيد الإعدامات والتصفيات أو عبر حوادث القطارت والطرق، او لأفراد الشرطة والجيش في هجمات متفرقة من جانب مسلحين في سيناء.

مراقبون اعتبروا أن الحملة التي أطلقها مطرعبر قناة” الشرق” المصرية” حركت الماء الراكد بمصر، بعد سنوات ساد الاعتقاد فيها أن النظام في مصر استقر، وأن معارضيه هزموا بالضربة القاضية”.

النهایة

www.iraq.shafaqna.com/ انتها

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here