نشر : March 2 ,2019 | Time : 09:15 | ID 142256 |

مقترح لاستضافة الوزراء كل 3 أشهر وترجيحات بحسم الكابينة بالجلسة الأولى

شفقنا العراق-متابعات-كشف تحالف الفتح عن وجود مقترحات لدى اعضاء البرلمان للاستضافة الدورية لكل وزير بواقع استضافة كل ثلاثة اشهر لتقويم عملهم ومحاسبتهم على ما تم تنفيذه خلال تلك الفترة، کما رجح الوطني الكردستاني ان يتم حسم  مرشحي بقية وزارات حكومة عبد المهدي خلال الجلسة الأولى من الفصل التشريعي الثاني، هذا ومن المرجح ان يعقد المجلس اولى جلساته في الفصل التشريعي الثاني من السنة التشريعية الاولى في الدورة الانتخابية الرابعة، يوم 5 آذار الجاري.

وقال النائب عن تحالف الفتح كريم عليوي إن “اعضاء البرلمان بالدورة الحالية يختلف وضعهم عن الدورات السابقة حيث نجد أن الاعضاء لديهم كامل الحرية باختيار ما يرونه مناسبا او يقتنعون به”، مبينا أن “مجلس النواب وبعد حسم اللجان البرلمانية أصبح على الطريق للبدء بعمله التشريعي والرقابي”، مضیفا أن “امام مجلس النواب بالمرحلة المقبلة واجبات كثيرة وكبيرة وتراكمات من سنين سابقة ينبغي العمل على معالجتها سواء بتعديل بعض القوانين او مكافحة الفساد والمحاصصة”، لافتا الى أن “هناك دعوات لدى اعضاء البرلمان كي يكون هناك استضافة دورية لكل وزير كل ثلاثة أشهر لتقويم عمله واداءه ومحاسبته خلال تلك الفترة على ما تم تنفيذه”.

کما رجح عضو مجلس النواب عن الاتحاد الوطني الكردستاني مريوان نادر ان يتم حسم مرشحي بقية وزارات حكومة عبد المهدي خلال الجلسة الأولى من الفصل التشريعي الثاني، مشیرا انه من الممكن “ان يتم التصويت على استكمال الكابينة الوزارية في جلستين، بحيث يتم التصويت على مرشحي وزارتي العدل والتربية في الجلسة الأولى، فيما يتم التصويت مرشحي الداخلية والدفاع في جلسة اخرى”.

هذا ومن المرجح ان يعقد المجلس اولى جلساته في الفصل التشريعي الثاني من السنة التشريعية الاولى في الدورة الانتخابية الرابعة، يوم 5 آذار الجاري”.

الی ذلك بحث رئيس مجلس النواب محمد الحلبوسي مع رئيس المكتب السياسي لحزب دعاة الإسلام ـ تنظيم العراق خضير الخزاعي تعزيز الحوار وإنهاء الخلافات بين القوى السياسية، لافتا ان الاخير” التقى رئيس المكتب السياسي لحزب دعاة الإسلام ـ تنظيم العراق خضير الخزاعي والوفد المرافق له، مضیفا انه “جرى خلال اللقاء التأكيد على تعزيز الحوار وإنهاء الخلافات بين القوى السياسية، والبدء بمرحلة جديدة من العمل النيابي خدمةً للصالح العام”.

من جهته انتقدت رئيس حركة ارادة حنان الفتلاوي، غياب النساء عن اجتماع الرئاسات الثلاث والكتل السياسية الذي عقد في قصر السلام ببغداد، لافتا “ابد مو مجتمع ذكوري!!!!، الصورة في اجتماع قصر السلام”.

يشار الى ان الرئاسات الثلاث عقدت اجتماعا مع الكتل السياسية، للتباحث بشان استكمال الكابينة الوزارية والتصويت على القوانين المهمة”.

بدوره دعا عضو مجلس النواب كاظم فنجان الحمامي مؤسسة الشهداء بشمول ذوي ضحايا الإرهاب بتمديد خدمتهم الوظيفية أسوة ببقية ذوي الشهداء بشكل عام، مشیرا ان “على مؤسسة الشهداء أن تنصف العوائل المفجوعة والأسر المنكوبة وأن تلتفت لذوي الشهداء الذين سقطوا جراء العمليات الإرهاب لتشملهم بقرار تمديد الخدمة الوظيفية”.

من جانبه عبر رئيس مجلس امناء هيئة الاعلام والاتصالات، أشرف الدهان، ان “مشروع القانون انجز في دورات برلمانية سابقة وتم قراءته مرتين في اخر دورة وبذلت جهود كبيرة من عدة لجان برلمانية لإقراره لكنه لم يرى النور فيما قام السادة اعضاء مجلس النواب الحالي بقراءته قراءة اولى وهناك مناقشات بشأنه، مبديا عزم هيئة الاعلام والاتصالات بمواصلة جهودها بشأن ذلك بصفتها المنظم للاعلام الالكتروني حسب قانون عملها”.

النهایة

www.iraq.shafaqna.com/ انتها