نشر : February 28 ,2019 | Time : 13:32 | ID 142127 |

سادات كربلاء وشيوخها يوجهون وثيقة تقدير للمرجع الأعلى ويثمنون جهود العتبة الحسينية والعباسية

شفقنا العراق-وقع عدد من شيوخ ووجهاء مدينة كربلاء المقدسة على وثيقة شكر وتقدير تم رفعها الى مكتب المرجع الديني الأعلى آية الله السيد علي السيستاني في النجف الاشرف.

الوثيقة تضمنت توقيع سادات كربلاء وشيوخها وقادة الرأي فيها من النخب الأكاديمية والاجتماعية الكربلائية، وقد أشادت بما قدمته العتبة الحسينية المقدسة من أعمال وأفعال مبديةً عالي التقدير لمشاريعها ومنجزها العمراني وما قدمته وما تقدمه من خدمات للزائرين للإمام الحسين عليه السلام موجهة بذلك الشكر والامتنان للمرجع الأعلى سماحة السيد السيستاني دام ظله الوارف.

وجاء في نص الوثيقة: سماحة المرجع الديني الأعلى السيد علي الحسيني السيستاني دام ظله الوارف السلام عليكم: 

“من مدينة سيد الشهداء الامام الحسين عليه السلام، يرفع اهالي كربلاء أكف الدعاء والتضرع الى الله سبحانه وتعالى بأن يديم علينا توجيهاتكم السديدة ونصائحكم الرشيدة، ويجعلكم خيمة عامرة للمسلمين وترجمان لعلوم الدين ولا يسعنا الا ان نغتنم الفرصة لسماحتكم بأسمى آيات الشكر والثناء والتقدير على ما تقدمه ادارة العتبة الحسينية المقدسة بكوادرها كافة وباشراف مباشر من سماحة المتولي الشرعي الشيخ عبد المهدي الكربلائي من خدمات اجتماعية وعمرانية وصحية أسهمت في خدمة المجتمع العراقي بشكل عام، والكربلائي بشكل خاص، فتجلت هذه المشاريع العملاقة بأبهى صورها وأجمل حللها مما يبعث فينا السرور والارتياح لهذه المنجزات التي تدل على الهمم العالية للعاملين واخلاصهم في خدمة المدينة المقدسة وزائريها”.

من جهته أكد مسؤول مكتب مجلس النواب في كربلاء المقدسة ان ما قدمته العتبة الحسينية والعتبة العباسية في كربلاء من خدمات ومنجز لا يتوقف على الجانب العمراني فقط إنما يمتد للكثير من المواقف والمسؤوليات التي اضطلع بها ممثلي المرجعية الدينية العليا المتمثلين في سماحة الشيخ الكربلائي وسماحة السيد الصافي في مواجهة الكثير من الأزمات والمحن التي شهدها العراق عموما وكربلاء خصوصا لما يمثلاه من امتداد للمرجعية الدينية العليا المتمثلة في سماحة السيد السيستاني دام ظله الوارف.

كما أكد المؤرخ الشيخ عزيز الطرفي احد الموقعين على الوثيقة ان دور العتبات المقدسة الحسينية والعباسية وتحديداً بشخص المتولين الشرعيين سماحة الشيخ الكربلائي وسماحة السيد الصافي وأمناء العتبتين وإداراتهما وكافة منتسبيهم دور مما لاينكر ويذكر دوما ولا بد ان يشكر.

النهاية

وكالة نون+ موقع العتبة الحسينية

www.iraq.shafaqna.com/ انتها