نشر : February 27 ,2019 | Time : 15:03 | ID 142024 |

بحضور ممثل المرجعية.. افتتاح مشروع رواقي عبد الله بن عبد المطلب والسيدة آمنة

شفقنا العراق-تيمناً بذكرى ولادة سيدة الطهر والقداسة فاطمة الزهراء “عليها السلام”، افتتح معالي رئيس ديوان الوقف الشيعي سماحة السيد علاء الموسوي وبرفقته الأمين العام للعتبة الكاظمية المقدسة الأستاذ الدكتور جمال عبد الرسول الدباغ وممثل المرجعية الدينية العيات في مدينة الكاظمية المقدسة سماحة الشيخ حُسين آل ياسين مساء الثلاثاء 20 جمادى الآخرة 1440هـ الموافق 26 شباط 2019 مشروع رواقَ عبد الله بن عبد المطلب من جهة صحن المراد بحضور أعضاء مجلس الإدارة، ووفود العتبات المقدسة والمزارات الشريفة وعدد من الشخصيات الدينية والاجتماعية والحكومية وخدّام وزائري الإمامين الجوادين “عليهما السلام” المُشاركين في حفل ولادة السيدة الزهراء “عليه السلام” المُقام في رواق السيدة آمنة بنت وهب “عليها السلام”.

وتجدر الإشارة أن هذا المشروع يضاف إلى سجل المشاريع العمرانية التي تشهدها العتبة الكاظمية المقدسة, التي عزمت من خلال ملاكات قسم الشؤون الهندسية وبالتعاون مع مؤسسة الكوثر لإعمار العتبات المقدسة بتوفير مساحات إيمانية وعبادية جديدة، على جانبي جامع الجوادين “عليهما السلام” الشرقي والغربي بمساحة تقدر بـ (2000) م2 نظراً للحاجة المُلحة لمضاعفة الخدمة المقدّمة واستيعاب الأعداد المتزايدة من الزائرين والوافدين إلى هذه البقعة المقدسة في الزيارات الإسبوعية والمليونية وتهيئة الأجواء المناسبة لهم والعمل على راحتهم.

كما يتميز الرواقان بطرازهما المعماري وبالأقواس والزخارف الإسلامية وأعمال المرايا والمنظومات الخدمية، إذ يعدّان بحق لوحة فنية في غاية الإبداع والروعة والجمال جمعت بين أصالة الموروث وحداثة التنفيذ متناسقة مع معالم هذا الصرح الإسلامي الكبير.

تجدر الإشارة إلى أن هذا المشروع الذي تم إفتتاحه هو الرابع خلال مدة 6 شهور السابقة ، حيث تم إفتتاح مشاريع نصب شباكين جديدين للشيخين المفيد والطوسي ، وإعادة تذهيب طارمة القبلة ، وإكساء أرضية الحرم الشريف وجدرانه.

النهایة

www.iraq.shafaqna.com/ انتها