نشر : February 24 ,2019 | Time : 22:47 | ID 141767 |

العراق يناقش تعزيز العلاقات مع الكويت والنمسا وفنلندا والتشيك

شفقنا العراق-بحث  رئيس الجمهورية، برهم صالح، الاحد، مع امير دولة الكويت سمو الشيخ صباح الاحمد الجابر الصباح على هامش أعمال مؤتمر القمة العربية – الأوروبية أهمية تعزيز العلاقات الاخوية بين البلدين وتوسيعها في المجالات كافة.

وذكر بيان لمكتب رئيس الجمهورية انه ” رئيس الجمهورية التقي امير دولة الكويت سمو الشيخ صباح الاحمد الجابر الصباح على هامش أعمال مؤتمر القمة العربية – الأوروبية  وتباحث الطرفان أهمية تعزيز العلاقات الاخوية بين البلدين وتوسيعها في المجالات كافة، لما فيه مصلحة الشعبين الشقيقين”.

وجرى خلال اللقاء مناقشة آخر التطورات السياسية والامنية، وضرورة ترسيخ الاستقرار والسلم في المنطقة واعتماد الحوار الجاد والبنّاء في معالجة القضايا والمستجدات على الساحتين العربية والاقليمية.

من جهته، جدد صباح الاحمد حرص الكويت على وحدة العراق والوقوف إلى جانبه في مواجهة التحديات الراهنة، مؤكداً رغبة بلاده بتطوير آفاق التعاون بين البلدين الشقيقين على مختلف الصعد، مثمناً جهود رئيس الجمهورية في تنشيط العلاقات الثنائية بين العراق والكويت.

فیما استقبل الرئيس صالح الشيخ المستشار النمساوي سباستيان كورز.

وذكر بيان لمكتب رئيس الجمهورية انه “شدد على أهمية تعزيز العلاقات الثنائية بين العراق والنمسا في جميع المجالات بما يخدم المصالح المشتركة للشعبين الصديقين”.

واضاف، “شكر صالح دول الاتحاد الاوربي لما قدمته من مساعدة للعراق في حربه ضد تنظيم داعش”، مثمناً “دور النمسا في تقديم العون للنازحين والمهجرين”.

من جانبه جدد كورز “دعم بلاده لاستقرار العراق، مؤكداً الحرص على مساهمة الشركات النمساوية في تطوير القطاعات الصناعية والاستثمارية فيه”.

هذا وناقش برهم صالح، مع نظيره الصومالي على هامش القمة العربية-الاوروبية في مصر ضرورة تعزيز الاستقرار والسلام في المنطقة.

وذكر بيان لمكتب صالح انه “جرى خلال اللقاء، الذي حضره وزراء الخارجية والتجارة والثقافة، بحث العلاقات الثنائية بين البلدين والسبل الكفيلة لتطويرها، فضلاً عن مناقشة توسيع آفاق التعاون بما يخدم المصالح المشتركة”.

واضاف، “كما تم التأكيد على ضرورة تعزيز الاستقرار والسلام في المنطقة، وتوحيد المواقف ازاء القضايا والاحداث التي تشهدها الساحتين العربية والدولية”.

وایضا بحث رئيس الجمهورية مع رئيس وزراء فنلندا استثمار شركات بلاده في تطوير قطاعات النفط والطاقة والصناعة بالعراق.

وذكر بيان لمكتب صالح انه “أشار صالح الى ضرورة استثمار الشركات الفنلندية في تطوير قطاعات النفط والطاقة والصناعة في العراق، ومساهمتها في اعمار المناطق المتضررة من الارهاب”.

من جانبه اكد رئيس الوزراء الفنلندي، “دعم بلاده لتحقيق الاستقرار والازدهار للشعب العراقي والعمل على الارتقاء بالعلاقات بين البلدين في مختلف المجالات”.

کما بحث صالح، مع رئيس وزراء التشيك اندريه بابيش الملفات ذات الاهتمام المشترك بين البلدين.

وذكر بيان لمكتب صالح ان “اهمية تعزيز علاقات التعاون بين العراق والتشيك وسبل تمتينها بما يرسخ اواصر الصداقة بين الشعبين”.

وأشار رئيس الجمهورية إلى “حرص العراق وتطلعه الى اعادة اعمار المدن المتضررة”، مبيناً الان “أهمية مشاركة التشيك ومساهمتها في مشاريع تطوير البنى التحتية والتنمية الاقتصادية”.

النهایة

www.iraq.shafaqna.com/ انتها