نشر : February 23 ,2019 | Time : 08:53 | ID 141623 |

العتبة العلوية تقيم ندوة قرآنية عن فكرة جمع كتاب الله وتختتم الدورة التحقيقية الأولى

شفقنا العراق-أقامت دار القرآن الكريم في العتبة العلوية المقدسة ندوة حوارية قرآنية تحت عنوان (فكرة جمع القرآن الكريم: دراسة تحليلية) ألقاها الاستاذ الدكتور في كلية الفقه في جامعة الكوفة الشيخ حسن الربيعي، ضمن سلسلة من الندوات القرآنية في العطلة الربيعية أطلقتها وحدة الدراسات والبحوث القرآنية التابعة لدار القرآن الكريم في العتبة العلوية المقدسة.

وقال مسؤول وحدة البحوث والدراسات القرآنية السيد حسين الحكيم: “أفتتحت الندوة القرآنية الرابعة التي تقيمها دار القرآن الكريم بتلاوة آيٍ من الذكر الحكيم للقارئ السيد رضا نصر الدين مدير مركز القرآن الكريم في مزار صافي صفا (رض)، ثم أقيمت الندوة القرآنية الموسومة بـ(فكرة جمع القرآن الكريم: دراسة تحليلية)، تطرق خلالها الشيخ الربيعي إلى مجموعة من الآراء الخاصة بجمع القرآن الكريم وكيف بدأت هذه الفكرة وماهو الوجه الصحيح والراجح حول العصر الذي جمع فيه القرآن الكريم، والآراء التي ذكرت حول جمع القرآن الكريم وبيان الصحيح وغير الصحيح منها، كما وضح حقيقة المحاولات التي قام بها الخليفة الأول والثاني والثالث والدواعي لذلك . وتم في ختام الندوة فتح باب النقاش بين الأستاذ والحاضرين، ثم تكريم الأستاذ بدرع شكر وتقدير”.

من الجدير ذكره إن وحدة الدراسات والبحوث القرآنية في دار القرآن الكريم أطلقت سلسلة من الندوات القرآنية في العطلة الربيعية تشمل إقامة (4) ندوات قرآنية، اثنان منها في العتبة العلوية المقدسة، وواحدة في محافظة ذي قار، وواحدة في محافظة واسط.

کما اختتمت الدورة التحقيقية الأولى التي أقامتها مدرسة دار الحكمة للعلوم الإسلامية وبالتعاون مع شعبة إحياء التراث والتحقيق التابعة لقسم الشؤون الفكرية والثقافية في العتبة العلوية المقدسة.

وقال مسؤول شُعبة إحياء التراث والتحقيق, الشيخ مهند العقابي, في تصريح للمركز الخبري, إنه” تم اختتام برنامج دورة التحقيق التي أقيمت للمبتدئين في علم التحقيق وتضمنت عشر محاضرات شارك في إلقائها نخبة من محققي شُعبة إحياء التراث والتحقيق التابعة إلى العتبة العلوية المقدسة, وهم كل من الشيخ مهند العقابي والشيخ وضاح الظالمي والشيخ سلام الناصري والاستاذ حيدر عبد الباري”.

وتضمن حفل الاختتام قراءة آيات من القرآن الكريم ثم كلمة ألقاها الشيخ مهند العقابي رئيس شعبة إحياء التراث, والتي تضمنت بيان أهمية علم التحقيق وما تبذله العتبات المقدسة في هذا المجال, معربا عن شكره لإدارة المدرسة على الجهود التي بذلتها لإنجاح الدورة”.

من جهته, أعرب مدير مدرسة دار الحكمة, الشيخ محمد آل حيدر, في كلمته التي ألقاها في حفل الاختتام, عن شكره للأمانة العامة للعتبة العلوية المقدسة وكادر الشعبة إحياء التراث, الذي شارك في إنجاح هذه الدورة, ثم ألقيت كلمة الطلبة المشاركين في الدورة وتضمنت الشكر والتقدير لأفراد الشعبة الذين ساهموا في إلقاء المحاضرات في هذه الدورة”.

النهایة

www.iraq.shafaqna.com/ انتها