نشر : February 8 ,2019 | Time : 09:51 | ID 140249 |

وزير الخارجية یستقبل بومبيو وفالستروم والجبیر: لضرورة التعاون لمكافحة التطرف

شفقنا العراق-أكد وزير الخارجية بومبيو ضرورة احترام سيادة العراق من قبل الجميع.

وقالت وزارة الخارجية العراقية في بيان إن “محمد علي الحكيم التقى مع نظيره الأمريكيّ مايك بومبيو على هامش الاجتماع الوزاريّ للتحالف الدوليِّ لهزيمة داعش المُنعقِدة أعماله في العاصمة الأميركيَّة واشنطن”.

واضاف البيان، أن “الجانبين بحثا أهمِّـيَّة مُواصَلة تدعيم العلاقات الثنائيّة على جميع الصُعُد، كما تبادلا الرؤى حول مُستجدّات الأوضاع بالمنطقة، وأهمِّية تكثيف التشاور بشأن القضايا الإقليميَّة، والتحدِّيات التي تواجه استقرارها”.

ولفت البيان الى أن “الحكيم اعرب عن تطلـُّع بغداد لدعم، وتعزيز العلاقات الثنائيَّة بين بغداد وواشنطن بما يعكس ستراتيجيتها”، مُؤكّداً “على ضرورة التعاون لتحقيق المصالح المُشترَكة للشعبين الصديقين”.

واشار الى أن “بومبيو أكد على ضرورة دعم العراق واحترام سيادته ودستوره من قبل الجميع”.

کما بحث وزير الخارجية محمد الحكيم، مع وزيرة خارجيّة السويد مارجوت فالستروم، تطورات الأوضاع على الساحة الإقليمية.

وذكر بيان لمكتبه الاعلامي إن “وزير الخارجيّة محمد علي الحكيم التقى مع وزيرة خارجيّة السويد مارجوت فالستروم على هامش الاجتماع الوزاريّ للتحالف الدوليِّ لهزيمة داعش المُنعقِدة أعماله في العاصمة الأميركيَّة واشنطن”.

واضاف ان “اللقاء تناول العلاقات الثنائيَّة بين البلدين، وسُبُل تطويرها في المجالات كافة، كما بحثا تطوُّرات الأوضاع على الساحة الإقليميَّة.

وأكّد الحكيم “حرص العراق على تعزيز العلاقات الثنائيّة على الصُعُد كافة، وتبادل الزيارات، واللقاءات في إطار الارتقاء بالعلاقات الثنائيّة إلى أفق أرحب، كما استعرض الوزير الحكيم جُهُود الحكومة العراقـيَّة في مجال مكافحة الإرهاب، والفساد، وإعادة إعمار المُدُن المُحرَّرة من قبضة الإرهاب”.

هذا وبحث وزير الخارجيّة محمد علي الحكيم، مع وزير الدولة للشُؤُون الخارجيّة السعوديّ عادل الجبير على هامش الاجتماع الوزاريّ للتحالف الدوليِّ لهزيمة داعش المُنعقِدة أعماله في واشنطن تعزيز التعاون المُشترَك في مُختلِف المجالات.

وبحث الجانبان العلاقات الثنائيَّة بين البلدين، ومُجمَل التطوُّرات التي تشهدها عُمُوم المنطقة، والسُبُل الكفيلة بتعزيز التعاون المُشترَك في مُختلِف المجالات، وتجاوز التحدِّيات التي تواجهها، وفي مُقدّمتها: التعاون لمكافحة ظاهرة الإرهاب، والتطرّف.

وأكّد الوزير الحكيم “حرص العراق على توثيق العلاقات الثنائيَّة مع الرياض، وتكثيف التعاون، والتنسيق حول التطوُّرات على الساحتين الإقليميَّة، والدوليَّة”.

وشدد على “ضرورة فتح آفاق التعاون الاقتصاديِّ، والتنمويِّ بين البلدين، واستمرار المُشاوَرات، والاتصالات بين البلدين الشقيقين؛ لحماية المنطقة من الأخطار التي يُمكِن أن تضرَّ بمصالح الشعبين الشقيقين”.

من جانبه ثمَّن الوزير السعوديّ العلاقة بين العراق والسعوديّة، والتطوُّرات الأخيرة في التعاون المُثمِر بين البلدين، وأهميتها في حفظ الأمن، والاستقرار بالمنطق .

النهایة

www.iraq.shafaqna.com/ انتها