نشر : February 2 ,2019 | Time : 17:27 | ID 139724 |

ما هي أسباب تراجع التعليم في العراق؟

شفقنا العراق-عقد مركز كربلاء للدراسات والبحوث التابع  للعتبة الحسينية المقدسة، السبت، ندوة نقاشية لإيجاد الحلول المناسبة في النهوض بالواقع التعليمي في كربلاء.

وقال مدير المركز عبد الامير القريشي للموقع الرسمي، ان “انخفاض المستوى التعليمي في العراق بشكل عام وكربلاء بشكل خاص هو ما دفع المركز لإقامة الندوة”.

واضاف، تم مناقشة اسباب تراجع التعليم، وابرزها قلة الابنية المدرسية، وعدم استقرار المناهج، وهذا بدوره يؤثر على الطالب بسبب عدم ادراك الكوادر التدريسية للمواد مما يؤثر على كيفية ايصال المعلومات للطالب، بالاضافة الى التسرب المدرسي بسبب العوامل الاجتماعية والاقتصادية.

واوضح، هنالك بحوث تم دراستها من قبل المركز ورصدها وسيتم طباعتها لوضعها امام المسؤولين لاجل النظر فيها واعادة ما يمكن اعادته.

في السياق ذاته، قال الدكتور كمال درويش ابراهيم ، ان اهم المشاكل التي يعاني منها التعليم في كربلاء هو الاكتظاظ الصفي نتيجة قلة الابنية المدرسية، وعدم اعتماد القوانين الحسابية في رسم خارطة جلوس الطلبة في المدارس والصفوف مما يؤثر على فهم الطالب واستيعابه للمواد”.

واكد على ان “هنالك نقص كبير الابنية المدرسية حيث يقدر النقص اكثر من 400 مدرسة في عموم المناطق”.

النهایة

www.iraq.shafaqna.com/ انتها