نشر : January 14 ,2019 | Time : 18:13 | ID 137867 |

وزير الخارجية الإيراني یواصل لقاءته بالعراق ویصف العامري من اعلام المقاومة

شفقنا العراق-أكد وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف لرئيس تحالف البناء هادي العامري, الاثنين, أن العراق استطاع تجاوز الطائفية والعرقية ، معتبرا ان هذا نصر كبير.

وذكر بيان لمكتب العامري, إن “رئيس تحالف البناء التقى, اليوم, وزير الخارجية الإيراني في بغداد”.

وأكد ظريف خلال اللقاء, :”لنا الفخر أن نلتقي بعلم من اعلام المقاومة والديمقراطية، كما انني سعيد ان التقي بتحالف عابر للقومية والطائفية كتحالف البناء”.

وأوضح, أن “ما تحقق من نصر كبير على داعش يعود الفضل للشعب العراقي المقاوم”، مؤكدا أن “العراق استطاع ان يتجاوز الطائفية والعرقية وهذا نصر كبير بالاضافة للنصر العسكري”.

وأشار ظريف الى أن “جميع زياراتي للدول هي قصيرة جدا لا تتجاوز يوم واحد، باستثناء العراق زيارتي له ستكون خمسة ايام وهذا يدل اهتمامنا واعتزازنا بالعراق”.

وأكد وزير الخارجية الإيراني, :”نتطلع الى علاقات اقتصادية سياسية مع العراق، ونرحب بأي خطوة يقوم بها العراق بتقريب وجهة نظرنا مع الاخرين”.

ووصل وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف, ظهر أمس الأحد, إلى العاصمة العراقية بغداد, فيما التقى رئيس الجمهورية برهم صالح ورئيس مجلس الوزراء عادل عبد المهدي ورئيس البرلمان محمد الحلبوسي, فضلاً عن العديد من القادة السياسيين.

من جهته اكد النائب الثاني لرئيس مجلس النواب العراقي بشير حداد لدى استقباله اليوم الاثنين وزير الخارجية الايراني محمد جواد ظريف, ان العراق يتطلع الى بناء علاقات أوسع مع الجمهورية الإسلامية.

وقال بيان لمكتب الحداد, ان ” النائب الثاني بشير حداد التقى بمبنى مجلس النواب وزير الخارجية الايراني محمد جواد ظريف والسفير الايراني في بغداد ايرج مسجدي والوفد المرافق له وجرى إجتماع موسع في القاعة الدستورية حضره عدد من السادة النواب ورؤساء الكتل” .

واضاف البيان ان ” حداد تمنى من الوفد الايراني الخروج بنتائج طيبة وتأسيس لمرحلة قادمة من التعاون المشترك وعلاقات متوازنة بين البلدين” , مؤكدا بان ” العراق الى بناء علاقات أوسع مع الجمهورية الإسلامية وتطويرها بما تخدم المصالح المشتركة بين العراق وإيران، والدولتين لهما تأثير كبير ومباشر في إستقرار المنطقة ” .

فیما التقى وزير الخارجية الايراني محمد جواد ظريف اليوم الاثنين عددا من الشخصيات ونواب الاقليات الدينية العراقية في مقر وزارة الخارجية العراقية.

وخلال عدة لقاءات منفصلة التقى ظريف رؤساء ومندوبي المنظمات والمؤسسات الدينية والثقافية والاجتماعية ومن ضمنهم مندوبي الاقليات المسيحية والصابئة والتركمان والايزدية.

وفي هذه اللقاءات اكد وزير الخارجية الايراني عمق العلاقات الاخوية والمبنية على الاحترام بين الشعبين الايراني والعراقي وقال، ان العلاقات الوثيقة بين شعبينا تعد ركيزة امل وانموذجا ساميا للعلاقات بين شعوب المنطقة.

واكد مندوبو المؤسسات الدينية والاجتماعية العراقية خلال هذه اللقاءات الرغبة باستمرار وتعميق العلاقات الوثيقة والودية مع الجمهورية الاسلامية الايرانية.

النهایة

www.iraq.shafaqna.com/ انتها

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here