نشر : January 12 ,2019 | Time : 09:08 | ID 137647 |

العتبة العسكرية تكمل تنصيب القواطع الجديدة وتعلن عن انجاز فريد من نوعه

شفقنا العراق-أنجزت الأمانة العامة للعتبة العسكرية المقدسة من خلال قسم المشاريع الهندسية تنصيب القواطع الفاصلة بين الرجال والنساء داخل الحرم المطهر.

المشرف على العمل الأستاذ المهندس حسن جواد فليح تحدث لإعلام العتبة المقدسة عن ماهية المشروع قائلاً: (ضمن المشاريع التي تم وضعها خلال هذه السنة من قبل الأمانة العامة للعتبة العسكرية المقدسة وبإشراف قسم المشاريع الهندسية تم تنصيب القواطع الفاصلة بين الزائرين والزائرات داخل الحرم المطهر لمنع الزخم اثناء الزيارات المليونية ولانسيابية الحركة المستمرة داخل الحرم المطهر).

وأضاف الأستاذ حسن: تم اختيار نوع ومواصفات القاطع وما يتناسب وقدسية المرقد المطهر ويبلغ ارتفاع القاطع (195سم) فيما يبلغ العرض (150سم) ويحتوي القاطع على الزجاج المقاوم للصدمات والضغط الكبير وان هناك نوعين من القواطع ثابتة ومتحركة.

وأوضح الأستاذ حسن ان كادر العمل بلغ أكثر من 30 ما بين ذوي خبرة وعامل وبمختلف الاختصاصات لإنجاز العمل بمدة قياسية وعلى مدار الساعة لفتح ممرات موسعة امام الزائرين الكرام داخل الحرم المطهر وان هذه القواطع تسهم وبشكل فعال في تقليل الزخم الذي يحصل اثناء الزيارات التي تشهد توافد مليوني للزائرين الكرام.

وعن المشاريع المستقبلية أشار الأستاذ حسن ان قسم المشاريع يقوم حاليا بدراسات موسعة للعمل على تلك الطريقة الناجحة وتنصيب القواطع في أماكن سرداب التوسعة والمصلى والصحن الشريف.

يذكر ان قسم المشاريع الهندسية من الأقسام الفاعلة في الأمانة العامة للعتبة العسكرية والتي تسهم وبشكل مستمر بتقديم الجهود المميزة بكوادرها في اكمال المشاريع للمرقد المقدس ومحيطه

کما أعلن قسم الضيافة التابع للامانة العامة للعتبة العسكرية المقدسة عن الاحصائيات التقديرية لوجبات الطعام التي قدمت لزائري العتبة المقدسة خلال العام (2018) م بما فيها الزيارات المليونية والمناسبات الدينية.

رئيس قسم الضيافة السيد مصطفى الحسيني أوضح في تصريح لإعلام العتبة إنه” وصلت أعداد وجبات الطعام المقدمة من قبل مضيف العتبة العسكرية المقدسة للزائرين الكرام إلى (8) مليون ونصف مليون وجبة طعام قدمت خلال العام الماضي موزعة على ثلاث وجبات خلال الأيام الاعتيادية والمناسبات الدينية المليونية كزيارة الأربعينية واستشهاد الامام الحسن العسكري (عليه السلام).

وتابع الحسيني إن” مضيف الزائرين يشهد إقبالًا ملحوظا خلال أيام العطل الربيعية للمدارس في العراق وفي البلدان العربية وفي أيام الخميس والجمعة والسبت من كل أُسبوع.

وأخيرا أكد مصطفى الحسيني: بان هناك العديد من الهيئات والمواكب الساندة تساهم في خدمة العتبة فضلا عن مشاركة العتبات المقدسة التي كان لها دور بارز اثناء الزيارات المليونية.

النهایة

www.iraq.shafaqna.com/ انتها

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here