نشر : November 19 ,2018 | Time : 10:53 | ID 132900 |

أمریکا تؤکد التزامها بدعم العراق، وقطر ترغب بتوسيع التعاون، وإیران تدین تفجير تكريت

شفقنا العراق-ابدى وزير الخزانة الامريكي ستيفن منوشين، الاثنين، رغبته بلقاء رئيس الوزراء عادل عبد المهدي، فيما اكد التزام بلاده في دعم العراق.

وقال مكتب عبد المهدي ان “رئيس مجلس الوزراء عادل عبد المهدي تلقى اتصالا هاتفيا من وزير الخزانة الامريكي ستيفن منوشين”، مبينا انه “جرى خلال الاتصال بحث تعزيز التعاون بين البلدين في مختلف المجالات”.

وأكد منوشين خلال البيان “التزام الولايات المتحدة ووزارة الخزانة بدعم العراق وتعزيز العلاقات الثنائية”، مشددا على رغبته “بلقاء عادل عبد المهدي”.

من جانبه، اكد عبد المهدي “اهمية استمرار الدعم الدولي للعراق”.

وأكد نائب وزير الخارجية الأمريكي جون سيلفان، في 14 تشرين الاول 2018، لرئيس الوزراء المكلف عادل عبد المهدي، دعم الولايات المتحدة دعمها للعراق والحكومة المقبلة في جميع المجالات.

الحلبوسي يبحث مع أمير قطر ومسؤولي بلاده عدة ملفات على رأسها الإستثمار

بحث رئيس مجلس النواب محمد الحلبوسي مع أمير دولة قطر تميم بن حمد بن خليفة آل ثاني، ومسؤولي بلاده عدة ملفات على رأسها الإستثمار.

وذكر بيان لمكتبه، ان” اللقاء بحث العلاقات الثنائية بين العراق ودولة قطر وسبل تعزيزها بما يخدم مصالح الشعبين الشقيقين، وتفعيل اللجان المشتركة وعلى القطاعات كافة، ولا سيما الاستثمارية منها، فضلا عن تفعيل الاتفاقيات التجارية بين البلدين بما يسهم في تعزيز آفاق التنمية”.

وأضاف” كما استعرض اللقاء آفاق التعاون المشترك ودور العراق ودفاعه بالنيابة عن أمن المنطقة كلها”.

وتابع البيان ان” الحلبوسي اجرى سلسلة لقاءات مع عدد من المسؤولين القطريين، إذ التقى برئيس مجلس الشورى القطري أحمد بن عبد الله بن زيد وبحث معه تعزيز العلاقات البرلمانية المشتركة، فضلا عن تنسيق المواقف بين مجلس النواب العراقي ومجلس الشورى القطري من خلال تعزيز التقارب بين اللجان النيابية للملفات ذات الاهتمام المشترك عربيا وإقليميا ودوليا”.

واكمل” كما اجتمع الحلبوسي برئيس الوزراء القطري ووزير الداخلية عبد الله بن ناصر آل ثاني؛ لبحث أوضاع الجالية العراقية في دولة قطر وتسهيل إجراءات منح سمات الدخول بين البلدين، وتناول اللقاء أيضا استقرار العراق وأثره في استقرار دول الجوار”.

وأشار البيان إلى ان” الحلبوسي التقى ايضاً بنائب رئيس الوزراء ووزير الخارجية القطري محمد بن عبد الرحمن آل ثاني، إذ أكد الجانبان ضرورة تفعيل لجان الصداقة وتقويتها وتفعيل العلاقات الاستثمارية”.

واكد الحلبوسي على” السرعة في الدخول إلى السوق العراقية، ونحن حريصون أن نراكم بأقرب وقت في بغداد”، داعياً ان” الشركات القطرية إلى تفعيل نشاطها وتشغيل الأيدي العاملة العراقية مع توفير كل الحماية الأمنية لها”.

وفي ختام الزيارة ثمن تميم بن حمد والمسؤولون في الحكومة القطرية زيارة رئيس مجلس النواب والوفد المرافق له إلى بلادهم، فيما أبدى أمير دولة قطر رغبة بلاده بتوسيع آفاق التعاون المشترك وقرب زيارته إلى العراق بعد تلقيه دعوة رسمية من رئيس البرلمان.

إيران: تفجير تكريت لن يفت في عضد العراق بإجتثاث الإرهاب

أدان المتحدث باسم الخارجية الايرانية، بهرام قاسمي، الاعتداء الارهابي في مدينة تكريت بمحافظة صلاح الدين أمس الأحد.

وأعرب قاسمي في بيان عن “تعاطفه مع العراق حكومة وشعباً ومواساته لذوى ضحايا هذا الاعتداء الارهابي الوقح”.

وقال، ان “فلول الارهابيين التكفيريين الذي خسروا موقعهم وقواعدهم في ظل مقاومة الشعب العراقي يحاولون من خلال اعتداءاتهم الانتحارية – الارهابية العمياء زعزعة الامن في العراق والانتقام من الشعب المقاوم لهذا البلد”.

وأكد ان هذه العمليات “لن تفت في عضد وارادة العراق حكومة وشعبا في حربها بلا هوادة لاجتثاث هذا الورم السرطاني”.

وكانت سيارة مفخخة انفجرت عصر أمس الأحد، في شارع الأطباء بمدينة تكريت أسفرت عن استشهاد خمسة أشخاص وإصابة 16 آخرين بجروح.

النهایة

www.iraq.shafaqna.com/ انتها