نشر : November 17 ,2018 | Time : 14:14 | ID 132775 |

صالح يشيد بدعم إيران، وروحاني یدعو لتعزيز العلاقات الاقتصادية بين طهران وبغداد

شفقنا العراق- قال رئيس الجمهورية برهم صالح لن ننسى دعم ايران لنا أيام النضال ضد الاستبداد الصدامي، ودعم إيران الجارة العزيزة لنا في الحرب ضد الإرهاب وهي محط تقدير واحترام العراقيين.

وأضاف في مؤتمر صحفي مشترك مع نظيره الايراني حسن روحاني في العاصمة طهران اليوم “نريد أن ننطلق إلى حالة أفضل مما نحن فيه اليوم وهذا ما يستحقه الشعبان الجاران والمنطقة أيضا”.

وتابع صالح ” تربطنا مع إيران علاقات جوار وثيقة ونحرص على تطويرها ، كما وجهنا وزارتي الخارجية والصناعة بتفعيل عملهما لتعزيز التعاون والتبادل التجاري بين بلدينا “.

وبين انه ” اتى من بغداد برسالة صريحة مفادها ان بلاده تدرك العلاقات العميقة مع ايران ، واضاف ان العلاقات بين البلدين هي علاقات متينة ومترسخة.

واشار الى انه بعد هزيمة داعش عسكريا في العراق فان هذا البلد اليوم امام استحقاق اعادة الاعمار وتمكين الثبات السياسي آن الاوان لان يكون في المنطقة نظام اقليمي ونقدر الدور الايراني في هذه المنظومة .

ولفت الى ان” العراق سيتحول الى ساحة توافق بين دول المنطقة وليس ساحة للصراع ، وعلينا تغليب مصالح المنطقة وشعوبها على المصالح الاخرى “.

كما أكد صالح على توجيه وزارتي الخارجية والصناعة لتفعيل دورها على صعيد تعزيز التعاون والتبادل التجاري بين البلدين .

والمح الى ان تشكيل المناطق الحرة على الحدود وربط السكك الحديد مهمة لخلق التبادل التجاري وللزوار معربا عن امله بان يشمل هذا التكامل جميع دول المنطقة “.

وقال صالح ان ” التعاون في مجال البيئة مهم جدا لشعبي البلدين وللاجيال القادمة كما هو الحال بالنسبة لقضية المياه وسائر الامور المشتركة الاخرى”. .

من جانبه دعا الرئيس الإيراني، حسن روحاني، إلى تعزيز العلاقات الاقتصادية بين طهران وبغداد، مؤكدا أن البلدان يمكنهما رفع حجم التبادل الاقتصادي والتجاري بينهما ليصل إلى 20 مليار دولار في المستقبل القريب.

وقال روحاني ان “حجم التبادل الاقتصادي والتجاري بين البلدين يصل الآن إلى 12 مليار دولار، ويمكننا أن نرفعه إلى 20 مليار دولار في المستقبل القريب”.

وأضاف روحاني “بحثنا اليوم القضايا المشتركة والتعاون في مجال النفط والغاز والمنتجات النفطية والتنقيب عن النفط”.

وتابع “بحثنا كذلك مشروع السكك الحديدة الرابط بين البلدين خاصة في الجنوب ، وهذا المشروع يمكننا من عمليات نقل البضائع والمسافرين بسهولة أكبر “.

النهایة

www.iraq.shafaqna.com/ انتها