نشر : November 17 ,2018 | Time : 07:48 | ID 132748 |

العتبة الكاظمية تصدر کتابا حول “السيد عبد الله شبر” وتواصل تأهيل مدارس الكاظمية

شفقنا العراق-صدر حديثاً عن العتبة الكاظمية المقدسة ضمن سلسلة نتاجات قسم الشؤون الفكرية والإعلام ـ وحدة الدراسات والبحوث كتاب يحمل عنوان: تَرجَمةُ السَيد عبد الله شُبّر (1188 ـ 1242هـ)، بقلم تلميذه السيد محمد بن مال الله بن معصوم القطيفي، وقدّم له المرحوم العلامة الأستاذ الدكتور حسين علي محفوظ، وتشرّف بنفض الغبار عن مخطوطاته وتعاهدها بالرعاية والتحقيق الحاج المهندس عبد الكريم الدباغ.

وعرّج الكتاب على علمٍ من أعلام مدينة الكاظمية المقدسة وشخصية مهمة من رجالاتها عاشت الشطر الأخير من القرن الثاني عشر، والنصف الأول من القرن الثالث عشر الهجري، كما عرض الكتاب سلسلة من مخطوطاته ورسائله، وتكاد هذه الرسالة هي المصدر الوحيد لدراسة حياة السيد شُبّر وأحواله، ومشايخه، ومصنفاته، وتلامذته، ووفاته.

من الجدير بالذكر أن الأمانة العامة للعتبة الكاظمية المقدسة تعمل جاهدةً على تأصيل حركة الفكر والنِتاج الإنساني بجميع عناصره المادية والفكرية انسجاماً مع مبادئ ديننا الإسلامي الحنيف، وتواصل منهجها برفد المكتبة الإسلامية وعنايتها الفائقة بتراجم الرجال والسعي إلى تعريف المجتمع الإنساني بأعلام مدينة الكاظمية المقدسة.

کما واصلت الأمانة العامة للعتبة الكاظمية المقدسة جهودها الإنسانية وبرامجها الخدمية مع المديرية العامة لتربية محافظة بغداد/ الكرخ الثالثة، من خلال صيانة المقاعد الدراسية المتضررة لعدد من المدارس وتأهيلها في الورش الفنية التابعة لوحدة النجارة والألمنيوم التابعة إلى شعبة الهندسة الميكانيكية وبالتعاون مع قسم العلاقات العامة وبإسناد الأقسام الخدمية ذات العلاقة، فضلاً عن صيانة الوحدات الصحية من قبل وحدة الصحيات والسعي إلى توفير بيئة مناسبة لطلبتنا الأعزاء.

حيث تم تسليم الوجبة الأولى من المقاعد الدراسية الجديدة ضمن المرحلة الرابعة إلى إعدادية الإمام الرضا “عليه السلام”، وتسلّم وجبة أخرى من المقاعد المتضررة من متوسطة أبي العلاء المعري في مدينة الكاظمية المقدسة.

كما شهد البرنامج الخدمي حملة إدامة المجموعات الصحية وصيانة شبكات الصرف الصحّي وتبديل الأنابيب والحنفيات والخزانات والمستلزمات الأخرى.

من الجدير بالذكر أن الأمانة العامة للعتبة الكاظمية المقدسة ومن خلال سلسلة مبادراتها الإنسانية المباركة، تُسهم في توفير بيئة تعليمية مناسبة لأبنائنا الطلبة وتقديم كلّ ما يمكن تقديمه من دعمٍ وخدمات للمؤسسة التربوية.

النهایة

www.iraq.shafaqna.com/ انتها