نشر : November 6 ,2018 | Time : 11:49 | ID 131876 |

تحرك نيابي لإقالة 4 وزراء، وفشل سني في الاتفاق على “الدفاع”

شفقنا العراق-متابعات- كشف حزب الفضيلة الإسلامي, عن تحرك نيابي لجمع أكثر من 50 توقيعا خلال الساعات الماضية من اجل إقالة أربعة وزراء في كابينة عبد لمهدي، کما أكد محور الوطني ، استمرار الخلافات بين القوى السنية بشأن مرشح وزارة الدفاع، مشيرا إلى وجود مرشحين اثنين للمنصب، فیما کما أكد تحالف البناء ، أن جلسة الثلاثاء ستشهد العديد من المفاجآت بشأن المرشحين للوزارات، مشيرا إلى وجود تحرك سياسي لاستبدال الاسماء القديمة باسماء جديدة.

وكشف النائب عن حزب الفضيلة الإسلامي حسين العقابي, عن تحرك نيابي لجمع أكثر من 50 توقيعا خلال الساعات الماضية من اجل إقالة أربعة وزراء في كابينة عادل عبد لمهدي, مشيرا إلى ان الإقالة تستند الى عدم قانونية تنصيبهم خلال جلسة 24 تشرين الاول.

من جهته أكد القيادي في محور الوطني النائب عبد الله الخربيط، استمرار الخلافات بين القوى السنية بشأن مرشح وزارة الدفاع، مشيرا إلى وجود مرشحين اثنين للمنصب هما هشام الدراجي الذي يبدو أنه الأوفر حظا ثم الشيخ فيصل الجربا”..

هذا وأكدت النائبة عن تحالف الفتح ميثاق إبراهيم، أن ضغوط الكتل السياسية تجاه رئيس الوزراء لتمرير مرشحيهم للوزارات الشاغرة تسببت بعدم إدراج إكمال الكابينة الوزارية ضمن جدول أعمال جلسة البرلمان القادمة.

کما أكد النائب عن تحالف البناء عباس يابر، أن جلسة الثلاثاء ستشهد العديد من المفاجآت بشأن المرشحين للوزارات، مشيرا إلى وجود تحرك سياسي لاستبدال الاسماء القديمة باسماء جديدة، مضیفا إن “بعض الكتل تجري حاليا تحركات لتعديل أو طرح اسماء بديلة عن الأسماء التي طرحت في جلسة منح الثقة”، مبينا أن “البعض الآخر لا يزال متمسكا بمرشحه لتولي وزارة معينة”.

بدوره حذر القيادي في حزب الدعوة الإسلامية علي الأديب، من أن تغافل رئيس الوزراء عادل عبد المهدي عن الملاحظات المقدمة حول بعض الوزراء سيتسبب بحدوث شرخ كبير في الحكومة يؤدي الى تقصير عمرها، فيما اعتبر ان التخصص يجب ان يوازي مهام الوزارة التي سيتولاها مرشح التكنوقراط.

فیما طالب النائب عن تحالف الفتح أحمد الكناني, بإنصاف عائلات شهداء الحشد الشعبي بالتعيينات، مضیفا إن “الحكومة الجديدة مطالبة بوضع الأولوية لشهداء الحشد الشعبي وعوائلهم فيما يخص صرف مستحقاتهم”.

من جانبها طالبت النائبة عن كتلة المواطن النيابية منى الغرابي، رئيس الوزراء عادل عبد المهدي بفتح تحقيق عاجل بخصوص عدم صرف زيادة رواتب ابناء الحشد الشعبي الذي تم اقرار قانونهم منذ عام 2016 وصدور اجراءات من قبل حكومة العبادي بالغاء الزيادة قبل يوم من انتهاء صلاحيته التنفيذية.

الی ذلك حذر النائب عن تحالف الفتح انتصار الموسوي، من أن الكرد سيعرقلون التصويت على الموازنة، ولكن البرلمان بامكانه تمريرها بتصويت ثلثي نوابه، مبينة ان البرلمان عازم على مناقشة التعداد السكاني لمعرفة حصة كل محافظة في الموازنة .

وایضا أكد النائب عن تحالف الفتح سعد الخزعلي، انه من غير المستبعد ان يحصل المكون المسيحي على منصب وزارة العدل، مشيرا إلى ان وزير الصناعة تسلم مهام وزارة العدل وكالة لحين حسم موضوعها اليوم، مشیرا ان “وزير الصناعة صالح الجبوري تسنم مهام وزارة العدل وكالة لغاية يوم غد، حيث من المؤمل ان يتم اختيار شخصية مناسبة يتوافق عليها الجميع لوزارة العدل”.

کما كشف النائب عن محافظة بابل فلاح عبد الكريم, عن عزم مجلس لنواب تشكيل لجنة تحقيقية في قضية نفوق الأسماك, مشيرا الى ان اللجنة ستأخذ على عاتقها تقييم الاضرار والخسائر لأصحاب الحقول لصرف تعويضات، مضیفا إن “نواب المحافظات المتضررة سيرفعون طلبا الى رئاسة المجلس من اجل تشكيل لجنة تحقيقيه في ملف نفوق الأسماك”.

النهایة

www.iraq.shafaqna.com/ انتها

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here