نشر : November 2 ,2018 | Time : 09:32 | ID 131605 |

المرجع مكارم الشيرازي: أمریکا ستدفع أثمان باهضة بسبب فرض الحظر علي إيران

شفقنا العراق-أكد المرجع الديني آية الله الشیخ ناصر مكارم الشيرازي، ان العالم لن يرضخ للحظر الاميركي ضد ايران لان هذا الحظر سيكلفه اثمان باهظة كما ان الاوروبيين لم يقبلوا بهذا الامر.

واضاف آية الله مكارم الشيرازي اليوم لدي استقباله رئيس موسسة الدفاع المدني في البلاد العميد غلامرضا جلالي، ان اميركا تطلب اليوم من مختلف الدول بعدم شراء النفط من ايران والتبادل التجاري معها، في حين انها لاتقدم لها اي بديل في هذا المجال الامر الذي اثار استياء هذه الدول بسبب ارتفاع اسعار النفط.

وقال ان الاعداء يدفعون اثمان باهضة جدا بسبب فرض الحظر علي ايران، وعندما يرون بانه لن يتغير اي شيء في 4 تشرين الثاني/نوفمبر الحالي فسيصابون بالاحباط والياس اكثر من ذي قبل، داعيا الشعب الايراني الي تعزيز الوحدة والتلاحم اكثر من اي وقت مضي.

واكد ان كل ما تتحدث عنه وسائل الاعلام التابعة للاستكبار حول التفاوض ليس سوي الكذب لان اميركا تنوي من خلال التفاوض القضاء علي القدرات الصاروخية واضعاف قوة حرس الثورة الاسلامية والحشد الشعبي في العراق وحزب الله في لبنان والقبول بكيان الاحتلال الاسرائيلي وكذلك طرح قضايا حول حقوق الانسان للاعتراف بفرق مناوئة للدين مثل البهائية.

وشدد آية الله مكارم الشيرازي ان نظام الجمهورية الاسلامية سيواصل الممانعة لانه سيفقد انجازاته في حال الاستسلام لذلك فانه ليس هناك طريق امام الشعب الايراني سوي المقاومة لمواجهة الاعداء.

واعرب عن ثقته باننا سننتصر امام الاعداء من خلال مواصلة نهج المقاومة وان العدو ليس امامه من خيار الا الاستسلام امام القدرة الالهية.

ومن جانبه قال العميد جلالي خلال اللقاء ان الاعداء كانوا يسعون وراء احباط الشعب الايراني من خلال الحرب النفسية وممارسة الضغط الاقتصادي واثارة بعض موامرات اخري لكنهم فشلوا في تحقيق مآربهم بسبب وعي ابناء الشعب الايراني ويقظتهم.

النهایة

www.iraq.shafaqna.com/ انتها

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here