نشر : October 9 ,2018 | Time : 21:36 | ID 129734 |

العبادي يؤكد على الانتقال السريع للسلطة، وصالح يدعو لحصر السلاح بيد الدولة

شفقنا العراق-رئيس الوزراء حيدر العبادي يقول إن انتقال الحكومة بشكل سلس وسهل يفوّت الفرصة على الارهاب لاستغلال اي فراغ، ورئيس الجمهورية يؤكد على ضرورة حصر السلاح بيد الدولة.

وقال العبادي في المؤتمر الصحفي الأسبوعي، اليوم الثلاثاء، إننا “نرحب باكمال انتخاب رئيس الجمهورية وتكليف السيد عادل عبد المهدي بتشكيل الحكومة القادمة، ونتمنى ان تتحقق تطلعات الشعب العراقي”، مبينا إننا “قدمنا للسيد عادل عبد المهدي رئيس الوزراء المكلف كل ما نستطيع من تسهيلات وتعاون ليبدأ اعماله ووجهنا مكتبنا بالمساعدة في اكمال مهمته كي يكون هناك انتقال سريع للسلطة وتباشر الحكومة بعملها”.

وأضاف ان “الحكومة الحالية ماضية بالقيام بمسؤولياتها وواجباتها على اكمل وجه حتى آخر يوم من عمرها”، مشيرا الى “اننا عقدنا اجتماعا لتدارس الموازنة المالية لعام 2019 لغرض ترتيبها وتهيئتها وخلال الاسبوع القادم سترفع الى مجلس النواب”.

وتابع العبادي إننا “ناقشنا خلال اجتماع المجلس الوزاري للامن الوطني الحفاظ على الامن والاستقرار واحباط محاولات الارهابيين، وكذلك خطط مواجهة عصابات الجريمة المنظمة، حيث تم اعتقال شبكات اجرامية كثيرة تقوم بعمليات الاغتيالات”، مؤكدا إن “جهدنا الاستخباري تطور كثيرا ونحن نحاول استباق مخططات الارهابيين ولن تنجح مخططاتهم”.

وأشار ان “انتقال الحكومة بشكل سلس وسهل يفوّت الفرصة على الارهاب لاستغلال اي فراغ، وسنستمر بعملنا في خدمة المواطنين، فالعمل السياسي لا ينتهي بالمنصب ومن الممكن ان نخدم المواطن سواء في المنصب او خارجه والمهم هو خدمة المواطنين والبلد ومن اي موقع”.

وبين العبادي انه “بعد دقائق من تكليف عادل عبد المهدي قدمت الدعم له واتمنى له النجاح في مهمته”، لافتا الى “اننا نسعى لاستمرار التحالفات السياسية، فالعملية السياسية تحتاج الى رعاية كي تصب في صالح الناس ولا يجوز ان تتحول الى صراع حزبي لاجل التسقيط ومستمرون بالتعاون مع الجميع لتحقيق النجاح”.

إلى ذلك شدد رئيس الجمهورية برهم صالح، على لزوم حصر السلاح بيد الدولة، وذلك خلال استقباله في قصر السلام ببغداد، اليوم الثلاثاء، رئيس أركان الجيش الفريق الركن عثمان الغانمي والوفد العسكري المرافق له الذي ضم القيادات الامنية للبلاد، لتقديم التهاني بمناسبة تسنمه مهامه رئيسا للجمهورية.

وأشاد صالح خلال اللقاء بالانتصارات التي حققتها قواتنا المسلحة بكافة تشكيلاتها في الحرب ضد الإرهاب وحيا المعنويات العالية والتضحيات الكبيره التي قدمتها قواتنا الامنية في سبيل تحرير المحافظات التي كانت تعاني من سيطرة تنظيم داعش الإرهابي.

واستذكر رئيس الجمهورية باجلال الشهداء الابرار، مؤكدا “دعمه الكامل لأهمية تضافر كل الجهود الوطنية من أجل السير قدما نحو بناء جيش وطني عراقي متطور ومهني ينتمي الى العراق كله ولا مكان فيه للولاءات الضيقة، وقادر على الاسهام في عملية الاعمار والتقدم فضلا عن حماية أمن البلاد وسيادته”، مشددا على “لزوم حصر السلاح بيد الدولة”.

كما ثمن الدور البطولي وتضحيات الحشد الشعبي وقوات البيشمركة في محاربة الإرهاب، مؤكدا على “ضرورة الاهتمام بذوي الشهداء والجرحى من ابناء القوات الامنية وتوفير الحياة الكريمة لعائلاتهم”.

النهاية

www.iraq.shafaqna.com/ انتها

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here