نشر : October 6 ,2018 | Time : 14:24 | ID 129451 |

انقسام كردي عقب اختيار صالح والديمقراطي يلوح بتشكل حكومة استحقاق انتخابي

شفقنا العراق-كشف الحزب الديمقراطي الكردستاني, عن سعيه لتشكيل حكومة استحقاق انتخابي في اقليم كردستان, مشيرا الى عدم إمكانية عقد اتفاق مع الاتحاد الوطني لتشكيل الحكومة عقب أزمة اختيار رئيس الجمهورية بين الحزبين .

وقال القيادي في الحزب يرى آري نانكلي في تصريح لـ” الشرق الأوسط”  أن “حزبه بذل جهوداً مضنية لكي يخوض الشعب الكردي السباق الرئاسي بمرشح واحد يمثل شعب كردستان بأكمله، لا حزباً بعينه، على اعتبار أن المنصب المذكور من استحقاق المكون الكردي برمته، ولكن , الاتحاد الوطني أخل بالتوافق السياسي الذي كان قائماً بين الطرفين طوال السنوات الماضية، مما وضع مستقبل إقليم كردستان أمام مفترق طرق”.

وأضاف “حزبنا بذل كل جهد مستطاع للحفاظ على وحدة الصف الكردي، وتحاشي التقاطع في المواقف السياسية، خصوصاً مع الاتحاد الوطني، لكن ما حصل في البرلمان أحدث شرخاً واضحاً في وحدة الصف الكردي، وتحديداً بين الحزبين الرئيسيين، لذا يمكننا تعريفه بالبداية السيئة، لا سيما أن الرئيس لم ينتخب كممثل عن الشعب الكردي، بل عن حزب معين”.

موضحاً أن “تقاسم الحقائب في الحكومة المقبلة في إقليم كردستان سيتم تبعاً للاستحقاقات الانتخابية، وهو الأساس الذي سينتهجه الحزب الديمقراطي في التعاطي مع الاتحاد الوطني وبقية الأحزاب الأخرى، لا على أساس الاتفاق الاستراتيجي الذي كان قائماً بين الطرفين”.

النهایة

www.iraq.shafaqna.com/ انتها