نشر : October 5 ,2018 | Time : 09:24 | ID 129282 |

السيد السيستاني يحدد الحكم الشرعي للفوائد المصرفية

شفقنا العراق-نشر مکتب المرجع الدیني آية الله السيد علي الحسيني السيستاني استفتاءات حدیثة حول ”الفوائد المصرفية”.

۱-السؤال: ما حكم الفوائد التي تأتي من وضع وديعة في بنك ربوي بغرض الادّخار؟ وما حكم مَن يتعامل مع هذه البنوك؟

الجواب: يجوز من دون شرط الفائدة ويجوز أخذ الزيادة حينئذ ولكن لو كان البنك حكومياّ أو مشتركاً وجب التصدّق بنصف الزيادة على فقير متديّن.

٢-السؤال: هل يُعدّ ما يتقاضاه البنك من الفوائد على المبالغ المسحوبة من الفوائد الربوية؟

الجواب: السحب على المكشوف مرده إلى الاقتراض من البنك بشرط دفع الفائدة، فهو قرض ربوي محرم، وما يتقاضاه البنك من الفوائد على المبالغ المسحوبة تعد من الفوائد الربوية المحرمة.

نعم، إذا كان البنك حكومياً أو مشتركاً فلا بأس بالسحب منه، لا بقصد الاقتراض، بل بقصد الحصول على المال المجهول مالكه، ثمّ تقرضه لنفسك بإذن سماحة السيد دام ظلّه.

٣-السؤال: ما حكم استغلال فوائد المصرف على الاموال التي وضعت فيه لغرض المحافظة عليها أصلاً؟

الجواب: اذا كان المصرف حكومياً او مشتركاً جاز التصرف في فوائده بعد التصدق بنصفها على الفقراء المتدينين.

٤-السؤال: لدي مبلغ من المال مستثمر بالاسهم لدى احد البنوك الاهلية وحصلت على عرض من البنك لمنحي مبلغاً يعادل المبلغ المستثمر وذلك لاستثماره بالاسهم لمدة سنة قابلة للتجديد في مقابل فائدة سنوية فهل يجوز لي اخذ المبلغ؟

الجواب: كلا.

٥-السؤال: أنا أودع في البنك شهرياً مبلغاً من المال في برنامج يشبه برنامج التامين عن الحياة تحت مسمي (تكافل اجتماعي) لمدة ٥ سنوات مثلا والمبلغ مخصص لبناتي كنوع من الادخار لهن.

واذا توفيت قبل ٥ سنوات يتم اعطاء بناتي المبلغ مع الفوائد. واذا مضت ٥ سنوات وانا علي قيد الحياة استلم المبلغ مع الفوائد.

فما حكم ذلك؟

الجواب: لا مانع من الايداع في المصارف الحكومية وانّ سماحة السيد قد أذن بتملك نصف الفوائد بشرط التصدق بالنصف الآخر على الفقراء المتدينين.

النهایة

www.iraq.shafaqna.com/ انتها