نشر : September 30 ,2018 | Time : 16:15 | ID 128830 |

العتبة الحسينية تعتزم إنشاء مركزا طبيا متخصصا بالعلاج الطبيعي، وتستعد لمسابقة النخبة

شفقنا العراق-ابرمت العتبة الحسينية المقدسة الیومعقدا مع احد المراكز الطبية التركية المتخصصة بالعلاج الطبيعي لإنشاء مركز طبي متخصص بالعلاج  الطبيعي والفيزيائي وتوفير الاجهزة الحديثة.

 وقال  الدكتور ياسر الساعدي مدير مركز الوراث ديرمان التابع للعتبة الحسينية , “ان العقد يعد مكملا لمشروع مركز الوارث ديرمان للأطراف الصناعية الذكية الذي انشأ قبل عامين من قبل العتبة الحسينية المقدسة، مبينا ان المركز تمكن خلال الفترة السابقة من توفير احدث الاطراف الصناعية الذكية عن طريق التعاقد مع اكبر الشركات العالمية وجلب وكالات الى العراق من بريطانيا واليابان وفرنسا”.

واضاف, ان العقد يشمل انشاء مركز متطور ومتخصص بالعلاج الطبيعي والفيزيائي لمعالجة المشاكل التي تصيب الحبل الشوكي كحالات الشلل النصفي وحالات الشلل الكامل ايضا.

واوضح , ان مركز ( فيزيكا ) التركي يعد احد اشهر المراكز على مستوى تركيا والذي يتميز بوجود اطباء اختصاص حاصلين على شهادة البورد في العلاج الطبيعي ويتميزون بمهارة عالية.

واكد الساعدي , ان المركز سيضمن كافة عمليات العلاج الطبيعي بأسعار مناسبة جدا وهي نصف الاسعار لما موجود خارج العراق مع مراعاة الظروف المالية لبعض الفئات المحدودي الدخل التي اوصى بها المتولي الشرعي للعتبة الحسينية الشيخ عبد المهدي الكربلائي وهم شريحة اليتامى والفقراء وكذلك المجاهدين من الحشد الشعبي والذي سيكون لهم دعم خاص او شبه مجاني من قبل العتبة الحسينية.

وتابع , سنقوم بإدخال تقنيات حديثة منها الروبوت الالماني وهي تجربة لأول مرة تدخل الى العراق.

بدوره, قال الدكتور اوزكور مدير مركز فيزيكا التركي للموقع الرسمي, “سنعمل على توفير الاجهزة الحديثة المختصة بالعلاج الطبيعي اضافة الى الكادر الطبي المتخصص” ،مبينا ان “مدة العقد (5) سنوات قابلة للتجديد”.

واكد  مدير المركز, “سنجعل منه المركز الاول في العراق والشرق الاوسط “.

کما احتضنت دار القرآن الكريم في العتبة الحسينية المقدسة الاجتماع التحضيري الذي دعا اليه المركز الوطني لعلوم القرآن التابع الى ديوان الوقت الشيعي بحضور مسؤولي الدور والمراكز والمعاهد القرآنية في العتبات والمزارات لمناقشة آلية عمل المسابقات القرآنية الوطنية والدولية ومنها مسابقة النخبة الوطنية.

وقال مسؤول مركز الاعلام القرآني صفاء السيلاوي ان: ” الاجتماع شهد الاتفاق على تحديد بعض الفقرات الهامة والمفصلية التي من شأنها إنجاح هذه المسابقة وجعلها أكثر تميزاً كونها تؤهل الفائزين للمشاركة في المسابقات الدولية”.

من جانبه ذكر مدير المركز الوطني لعلوم القرآن الكريم الدكتور رافع العامري ان : ” الاجتماع اتخذت فيه عدة قرارات منها ان تقيم كل عتبة مسابقة ترشح من خلالها ممثليها من الحفاظ والقراء الذين يتأهلون لمسابقة النخبة ،كذلك الرجوع للجنة الشورى التي تم تشكيلها لدراسة الدعوات الدولية لاي جهة قرآنية عراقية  لتقرير آلية الترشيح لها لتمثيل العراق في تلك المسابقات “.

وتابع العامري “كما تم الاتفاق على أن للقراء والحفاظ من الذين مثلوا العراق في مناسبات سابقة حق الاشتراك بمسابقة النخبة بعد عامين من اشتراكه فيها بغية زيادة قوة المنافسة لتواجد قراء دوليين شاركوا مسبقاً وزيادة عزم المتسابقين الاخرين واستعدادهم اكثر  لوجود متسابقين ذو خبرات بالمشاركة في المسابقات القرآنية”.

النهایة

www.iraq.shafaqna.com/ انتها