نشر : September 26 ,2018 | Time : 08:45 | ID 128318 |

مفاوضات كردية لاختيار مرشح واحد؛ من هو الرئيس المحتمل للعراق؟

شفقنا العراق-متابعات- كشف الحزب الديمقراطي الكردستاني عن وجود مفاوضات مرتقبة مع الاتحاد الوطني الكردستاني لتحديد مرشح واحد لتولي منصب رئاسة الجمهورية، من جهتها تسعی “الكتل السياسية في بغداد في الوقت الحالي لإقناع القوى الكردية بترشيح شخصية واحدة”للمنصب.

وقال عضو الحزب ماجد شنكالي إن “الحزبين الحاكمين (الديمقراطي والاتحاد) سيتباحثان خلال الأسبوع المقبل للوصل إلى اتفاق فيما بينهما لتحديد مرشح واحد لتولي منصب رئاسة الجمهورية”، لافتا إلى إن “توصل الحزبين إلى اتفاق خلال الأسبوع المقبل سيسهل مهام البرلمان في اختيار رئيس الجمهورية ويقوي الموقف الكردي في بغداد”.

من جهته حمل النائب عن كتلة التغيير كاوة محمد، حزب الاتحاد الوطني والحزب الديمقراطي مسؤولية “شق الصف” الكردي، متهماً الحزبين بـ”الاستقتال” على منصب رئاسة الجمهورية والمناصب الأخرى إن “منصب رئيس الجمهورية من استحقاق الكرد وهو جزء مهم من السلطة التنفيذية.

هذا واكدت القيادية في الاتحاد ريزان شيخ دلير، ان رئيس العراق المقبل يجب ان يرسخ مبدأ هيبة البلد وجعله في مصاف الدول المتقدمة من خلال تمتين شبكة علاقاته الاقليمية والدولية، مشيرة إلى أن هيبة الدولة ومنع التدخلات الخارجية اهم التحديات التي ستواجه رئيس الجمهورية القادم.

الی ذلك وجه الباحث والاكاديمي الكردي المقيم في النمسا كمال قادر كريم، رسالة إلى مجلس النواب اتهم فيها مرشح الحزب الديمقراطي فؤاد حسين بأنه كان يعمل مترجما للموساد الاسرائيلي ويرتبط بعلاقات مع المخابرات الأميركية، مشيرا إلى انه مواطن هولندي وليس عراقي.

بدوره اكد النائب عن كتلة الحزب الديمقراطي  بشار الكيكي، ان “الديمقراطي سبق له وان ابلغ الاتحاد الوطني برغبته بتولي منصب رئيس الجمهورية لهذه الدورة قبل ان يعلن الاتحاد ترشيح برهم صالح”، مبينا ان “رؤية الديمقراطي كانت ان هنالك اهمية للتواجد القوي للديمقراطي في بغداد ويعزز العملية السياسية والدستورية”.

النهایة

www.iraq.shafaqna.com/ انتها