نشر : September 24 ,2018 | Time : 23:22 | ID 128159 |

الكراوتي “مودريتش” يتوج بجائزة أفضل لاعب بالعالم ويكسر ثنائية ميسي-رونالدو

شفقنا العراق-توِّج الكرواتي لوكا مودريتش نجم ريال مدريد، بجائزة أفضل لاعب في العالم، لعام 2018، المقدمة من الاتحاد الدولي لكرة القدم “فيفا”، خلال الحفل الذي أُقيم اليوم الإثنين، في العاصمة البريطانية لندن.
 
وتسلَّم مودريتش، الجائزة من السويسري جياني إنفانتينو، رئيس الفيفا، متفوقا على المصري محمد صلاح، نجم ليفربول، والبرتغالي كريستيانو رونالدو، مهاجم يوفنتوس، والذي كان قد توج بالجائزة العام الماضي.

كان مودريتش، 33 عامًا، قاد ريال مدريد الموسم الماضي، للتتويج بدوري أبطال أوروبا، كما قاد منتخب بلاده لنهائي مونديال روسيا، قبل الخسارة أمام فرنسا في المباراة النهائية.

وشهد الحفل الإعلان عن التشكيلة المثالية لعام 2018 على النحو التالي:

حراسة المرمى: دافيد دي خيا

الدفاع: داني ألفيس، رافاييل فاران، سيرجيو راموس، مارسيلو

الوسط: لوكا مودريتش، نجولو كانتي، إدين هازارد، ليونيل ميسي

الهجوم: كيليان مبابي، كريستيانو رونالدو

كما تُوِّج المصري محمد صلاح، مهاجم ليفربول، بجائزة “بوشكاش” المقدمة من “الفيفا”، لصاحب أفضل هدف بالعالم لعام 2018 وأصبح بذلك أول عربي وإفريقي، يتوج بجائزة بوشكاش عبر تاريخها.

وتفوَّق هدف صلاح، الذي سجله في إيفرتون، على مقصية كريستيانو رونالدو في يوفنتوس، وأهداف جاريث بيل (الريال أمام ليفربول)، ديينش تشيرشيف (روسيا أمام كرواتيا)، كريستودوبولوس (آيك أثينا أمام أولمبياكوس)، جيورجيان دي أراسكايتا (كرويزرو أمام أميركا)، ورايلي ماكجري (نيوكاسل جيتس أمام ملبورن سيتي)، ليونيل ميسي (الأرجنتين أمام نيجيريا)، بنجامين بافارد (فرنسا أمام الأرجنتين)، ريكاردو كواريزما (البرتغال أمام إيران).

وفي السياق نفسه انتقد الاتحاد الدولي لكرة القدم، الأرجنتيني ليونيل ميسي، والبرتغالي كريستيانو رونالدو، بسبب عدم حضورهما حفل جوائز الأفضل في العاصمة البريطانية لندن.

ووفقًا لما نقلته صحيفة “ماركا” الإسبانية، فإنَّ الفيفا انتقد غياب الثنائي، قائلًا: “إنهم يشوهون كرة القدم، وهم لا يدركون ذلك. المتضرر من هذا الأمر ستكون الرياضة وهما”.

وأوضحت الصحيفة أنَّه لا يوجد شخص يريد أن يخفي حقيقة الغضب بسبب غيابهما عن الحفل، خاصة بعدما احتكرا الجوائز الفردية في العقد الماضي، لكنهما في هذه اللحظة التي لن يتوجا فيها قررا عدم المجيء.

النهاية

www.iraq.shafaqna.com/ انتها