نشر : September 18 ,2018 | Time : 22:43 | ID 127445 |

توفي مساء السابع من المحرم..قبسات من حياة العلامة السيد محمد علي الحلو

شفقنا العراق-اعلن يوم الثلاثاء، السابع من المحرم الحرام 1440 المصادف 18/9/2018 وفاة الاستاذ في الحوزة العلمية السيد محمد علي الحلو اثر صراع مع المرض.

ولد في التاسع والعشرون من شهر جمادى الأولى عام 1376 هـ في مدينة النجف الأشرف في عائلة علمية تنتسب إلى جده آية الله السيد عبدالرزاق الحلو الذي كان من أساتذة الحوزة وفضلائها تصدى للمرجعية بعد وفاة استاذه آية الله الشيخ محمد حسن المامقاني وله كتاب جامع الاحكام وهو دورة فقهية كاملة، في هذه الاجواء تربى وتنبّه على الأجواء العلمية والحوزوية.

في عام 1991 م بعد الانتفاضة الشعبانية اضطر للمغادرة إلى إيران بعد مشاركته في احداث الانتفاضة، وأقام فيها ثلاث عشر عام.

أكمل دراسته في جامعة بغداد قسم الإدارة والاقتصاد في عام 1985م، حتى بدأ بالتوجه إلى الحوزة في النجف واخذ يحضر الدروس بشكل سري لتشدد النظام السابق في هذه الفترة حتى توجه إلى قم فبدأ بحضور الدروس الحوزوية بشكل مستمر.

عند توجهه إلى إيران بدأ بحضور الدروس الحوزوية لدى الكثير من الاعلام فأن من ضمنهم آية الله الشيخ هادي آل راضي و آية الله السيد محمود الهاشمي و آية الله السيد كاظم الحائري وآية الله الشيخ محمد السند وآية الله الشيخ حسن الرميتي العاملي و آية الله السيد حسين الشاهرودي وغيرهم، حضر فيها دروس البحث الخارج في الفقه والاصول والعقائد والرجال وغيره من الدروس، وفي أثناء اقامته في قم بدأ بتأليف العديد من الكتب.

مارس التدريس بعد عودته من قم وأكثر دروسه يقيمها فيالصحن العلوي الشريف عند مقبرة زعيم الحوزة العلمية آية الله السيد ابو القاسم الخوئي قدس سره تيمناً به واعتزازاً ببركاته، واستمر في التأليف وأصدر العديد من الكتب فضلاً عن مقالاته في المجلات العلمية.

بعد سقوط النظام الدكتاتوري عاد إلى العراق في عام 2004 وبدأ بنشاطاته العلمية وكان منها تأسيس مكتبة عامة بأسم مكتبة الامام الصادق عليه السلام في عام 2007، وله برامجه الثقافية في الفضائيات العديدة وتتناول فيها قضية الامام المهدي (عجل الله فرجه الشريف) فكان له برنامجاً خاصاً في هذا المجال.

اشترك في العديد من المؤتمرات في داخل العراق وخارجه، وله نشاطاته التبليغية داخل العراق وخارجه، ففي المحافظات العراقية كانت له جولات معروفة في مناطق البصرة والعمارة والناصرية والديوانية والسماوة والكوت وغيرها أقام فيها العديد من المحاضرات والجولات التبليغية.

وفي خارج العراق مارس الدور التبليغي في الدول الخليج وفي دول أوربا وغيرها من الدول العالم.

أشرف على العديد من المجلات العلمية والمؤسسات الدينية. يمارس الاشراف على العديد من اللجان والانشطة العلمية ففي عام 2015 اختير رئيساً للهيئة العليا لموسوعة الاربعين التي تتابع زيارة الاربعين. عضواً في اللجنة العلمية للعتبة الحسينية المقدسة وعضواً في اللجنة العلمية للعتبة العباسية المقدسة، عضواً في اللجنة العلمية في مسجد الكوفة المعظم وعضواً في اللجنة العلمية لمسجد السهلة وغيرها.

النهاية

www.iraq.shafaqna.com/ انتها